أخبار عاجلة

الجزائر تكبّد إسبانيا خسائر تفوق 4 مليون أورو يوميًا

أفادت إحصائيات لوزارة التجارة الإسبانية، بأنّ قيمة الخسائر اليومية، التي تكبّدتها مدريد جراء الأزمة مع الجزائر تجاوزت 4 مليون أورو.

ووفق ما تناقلته وسائل إعلام إسبانية فإن تقريرًا لوزارة التجارة الإسبانية، أحصى خلال شهري جوان وجويلية خسارة قدرت بـ 4400000 أورو يوميًا في المبيعات وهذا بعد الركود التجاري بين البلدين.

وحدثت وزارة التجارة الإسبانة الأرقام الخاصة بالصادرات إلى الجزائر في تموز/جويلية على بوابة DataComex، حيث كشفت عن خسارة إسبانيا لـ 127،046،134 أورو من أرباحها التصديرية مقارنة بالشهر نفسه من عام 2021.

وفي حال ما إذا تم إضافة هذه البيانات إلى تلك الخاصة بشهر حزيران/جوان، حيث ظلت البورصات محظورة لمدة 22 يومًا، يرتفع الرقم إلى 234.693.703 أورو لم يتم كسبها، أي 4.428.183 أورو في اليوم مقارنة بنفس التواريخ من العام الماضي، يضيف المصدر.

ومسّت الخسائر قطاعات كثيرة، منها الصناعة الغذائية ولحوم المواشي التي تمثل نسبًا مهمة من رقم أعمال الشركات الإسبانية مع السوق الجزائرية؛ وباستثناء إمدادات الغاز المرتبطة بعقود طويلة المدى، أوقفت الجزائر كل المبادلات الاقتصادية مع إسبانيا التي كانت قيمة بضائعها المصدرة إلى الجزائر تصل إلى 3 مليارات أورو، قبل الأزمة الحادة بين البلدين.

وبنهاية جوان الماضي، اتهمت مدريد الجزائر، بـ"الإخلال بتعهداتها" الواردة في اتفاق الشراكة المبرم مع الاتحاد الأوروبي عام 2002، التي تتعلق بحركة التجارة مع البلدان الأعضاء في الاتحاد.

ونفت البعثة الدبلوماسية الجزائرية في بروكسل، "المزاعم" الخاصة بوقف التجارة مع إسبانيا، مؤكدة أن "ذلك موجود فقط في أذهان من يدّعونه، ومن سارعوا إلى استنكاره."

ومؤخرًا، صرّح رئيس الحكومة الإسبانية، بيدرو سانشيز، في الجمعية العامة للأمم المتحدة، بأن "بلاده تؤيد حلاً سياسيًا مقبولاً للطرفين فيما يتعلق بـالصحراء"، تلاه تعقيب إيجابي من الجزائر، إذ اعتبر الرئيس تبون في لقائه بالولاة بأنّ "إسبانيا بدأت ترجع إلى القرار الأوروبي بخصوص القضية الصحراوية".

اضف تعليق

شارك

تعليقات الزوار

غزاوي

ما أعظمك يا تبون !!!؟؟؟

مجرد تساؤل. ما أعظمك يا تبون !!!؟؟؟ عن ما يعانيه الإقتصاد الإسباني وصفته الصحف الإسبانية بالحصار، حيث جاءت عناوينها كالتالي: 1-España confirma que el bloqueo comercial con Argelia persiste: "Estamos en contacto con las empresas afectadas" 2-El Gobierno admite que sigue el bloqueo comercial de Argelia tras un desplome del 80% en las exportaciones. 3-Argelia aclara que el bloqueo comercial con España no es de carácter retroactivo. وبتاريخ:02/10/2022: نشر موقع "العمق المغربب" مقالا تحت عنوان:" بضغط جزائري .. مكالمة من ماكرون تلغي ظهور زعيم القبايل على قناة فرنسية"، جاء فيه ما نصه: "ألغت قناة إخبارية فرنسية مقربة من قصر الإليزيه، في آخر اللحظات، مشاركة فرحات مهني، زعيم “الحركة من أجل استقلال منطقة القبائل”(الماك)، في إحدى برامجها، وفقا لما ذكرته صحيفة..... أن “يانيك بولوري” (مدير القناة) تلقى أوامر من إيمانويل ماكرون، تقضي بإلغاء المقابلة مع فرحات مهني، مضيفة أن الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون، هو من اتصل بماكرون، وهدده بإلغاء زيارة رئيسة الوزراء “إليزابيث بورن” إلى الجزائر." انتهى الاقتباس. وبذلك أصبحت الجزائر الدولة الأولى من دول العالم الثالث التي لها القدرة على الضغط على فرنسا وفرض حصار سياسي واقتصادي على أسبانيا، العضوين في الإتحاد الأوروبي والحلف الأطلسي، بل اشترطت عودة العلاقات مع اسبانيا إلى استقالة حكومة سانشيز أو إلى حين مغادرتها قصر "لامونكلوا" ولو بعد سنين. ‏ إنها الجزائر، فمن أراد الاقتراب منها أو حتى ذكر اسمها وجب عليه أن يغتسل. ومن حاول إذائها فليستعد لردها، لأن مقابل السيئة في حقها بعشرة أمثالها. قال شاعرها مفدي زكريا: واذكر الجزائر وأصغى إن ذُكر اسمها*** تجد الجبابرة ساجدين ركّعا وقال إمامها بن باديس: مَن كَـان يَبغـي وَدَّنَــا***فَعلى الكَــرَامَــةِ وَالـرّحبْ أو كَــانَ يَبْغـي ذُلـنـا***فَلهُ الـمـَهَـانَـةُ والـحَـرَبْ وقال شاعرها احمد سحنون: وصار لها دولة لا تــــــرام***لها غضبة الاســــــد المنتقـــــم وجيش له مقـــلة لا تنــــــام***شديد المراس على من ظلــــــم وقال عنتر بن شداد كأنه يتكلم بلسانها: أثني علي بما علمت فإنني****سمح مخالطتي إذا لم أظلم فإذا ظلمت فإن ظلمي باسل****مر مذاقته كطعم العلقم وإذا تعلق الأمر بمن لا عهد ولا ذمة له، كإسبانيا والمغرب، فالقاعدة عند الجزائر والجزائريين هي: " الوحدة أفضل من الصحبة السيئة" (loneliness is better than fake relationship) وهكذا ترجم تبون أقواله إلى أفعال وأثبت فعلا أن بلده فعلا قوة ضاربة.

مصطفى وجدة

الى المعلق العزاوي

الجزاءر قوة ضاربة هههه في الطوابير والجوع .يا لحاس صباط الكابرانات.هل يستطيع عمك تبون ان يقارع الكبار كاسبانيا و فرنسا.ههه.دولة العسكر لايرجى منها الا الفلاس والذهاب بدولتكم الى الهاوية.ليكن في علمك و علم عمك تبون وجدك خانز الريحة ان الصحراء مغربية وستبقى مغربية الى الابد كره من كره واحب من احب.

موسى

الى غزاوي

وتبقى الطوابير تنمو بغير حدود. ما اعظمك ياتبون

سعيد

[email protected]

في مقابل ذلك ارتفع حجم المبادلات بين المغرب واسبانيا ب30في المائة وأصبحت إسبانيا الشريك التجاري الأول للمغرب والفاهم يفهم.

سام

قضية وقت

بكل تاكيد خسائر اسبانيا بسبب مواقف الجزائر الابتزازية ستعوضها اسبانيا من الجزائران آجلا او عاجلا فالمسالة هي قضية وقت و الاسبان يعرفون جيدا كيف يصبرون و كيف ينتقمون و هم يبتسمون و خاصة مع كبرانات الجزائر الذين كل ما يهمهم السلطة باي ثمن ولو على حساب االشعب الجزائري و حقوقه المشروعة في التنمية و الازدهار

عبدالجليل

العظمة لله الواحد القهار

اتقي الله يارجل فالعظمة لله الواحد القهار اما تبون فايامه معدودة بايام بقاء بوتين في الحكم التي لن تعمر طويلا و يوم يقوم المغرب يترويج لمنتوجه من الغاز الطبيعي مستبدلا انتاج الجزائر حينئذ عند الامتحان يعز المرء او يهان