تأجيل محاكمة إبن وزير الاتصال السابق بلحيمر وسائقه في قضية مخدرات

IMG_87461-1300x866

أجلت محكمة الجنايات الإبتدائية بمجلس قضاء غليزان ، للمرة الثانية، قضية الاتجار بالمخدرات، المشتبه في تورطها، ب.بلحيمر، ابن وزير الاتصال السابق ، وسائق وزارة الاتصال المخصص لعائلة الوزير المنتهية مهامع ، إلى جانب خمسة متهمين، ينحدرون من العاصمة ووهران، إلى الأسبوع القادم، بعدما أجلت سابقا لاستكمال التحقيق.

وكان، أحد المتهمين من ولاية وهران، والذي كان في حالة فرار، قد سلمه نفسه عشية انعقاد جلسة المحاكمة المرحلة ، ما دفع برئيس محكمة الجنايات تأجيل القضية لاستكمال التحقيق، وسماع المتهم في محاضر نيابية.ووجهت غرفة الاتهام لدى مجلس قضاء غليزان (غرب البلاد) للمتهمين ، تهم تكوين جمعية أشرار و وتهم القيام بطريقة غير مشروعة بإنتاج و صنع و حيازة أو عرض و بيع ووضع للبيع والحصول وشراء قصد البيع أو التخزين أو استخراج أو تحضير أو توزيع أو تسليم بأية صفة كانت، أو سمسرة أو شحن أو نقل عن طريق العبور أو نقل المواد المخدرة أو المؤثرات العقلية، من نصل المادة 17 من قانون مكافحة الاتجار والاستعمال غير المشروعين للمخدرات والمؤثرات العقلية ، والتي حددت العقوبة فيها لما بين 10 إلى 20 سنة نافذة وبغرامة مالية من 5 ملاين إلى 50 مليون دينار

وتعود أسباب التأجيل ، لبرمجة قضية الدفع بعدم الدستورية للمادة 24 من قانون المحاماة ، والتي شلت بسببها جل محاكم الوطن.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. المزابي

    ابن الوزير؟؟؟ لا يعاقب ، بل سيتحمل تبعات الجريمة شخص أو أشخاص آخرون من عامة الشعب يتم اختيارهم للمعاقبة أما ابن فخامة وسعادة الوزير فهم محمي بحصانة العسكر انتهى وبه صدر الحكم حضوريا وعلنيا وانتهائيا غيرقابل للطعن.

الجزائر تايمز فيسبوك