مقري يتهم بن قرينة بالكذب والنفاق

IMG_87461-1300x866

هاجم رئيس حركة مجتمع السلم، عبد الرزاق مقري، الأحزاب السياسية التي صوتت على مشروع قانون المالية لسنة 2022، لاسيما بند فرض الضرائب على الفلاحين.

وأكد مقري خلال تنشيطه لتجمع اليوم بعين الدفلى، حسب ما نقله موقع جريدة “الخبر“، أن كتلة “حمس” الوحيدة التي رفضت هذا القانون ورفضت المساس بقوت المواطن، متهما الأحزاب بـ “الكذب”، خاصة رئيس حركة البناء الوطني عبد القادر بن قرينة، – الذي ناشد الرئيس تبون أن يتدخل لفتح تحقيق لمعرفة من له اليد في فرض الضريبة على الفلاحين، رغم أن بن قرينة صوت لصالح المشروع، قائلا “البعض يكذبون، يصوتون على قانون المالية الذي يفرض الضرائب على الفلاحين ثم يقولون أنهم يدعمون الفلاح!”.

وأضاف مقري إن أساس صلاح المنظومة الاقتصادية هو الفلاحة وتحقيق الأمن الغذائي، لذلك وقفنا في قانون المالية الأخير ضد فرض الضرائب على الفلاح.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. حسيبة الوهرانية

    اللهم سلط الشياطين على الشياطين و تخرجنا جميعا سالمين  ! كلهم ولاد الحرام لا بن قرينة و لا مقري  ! الحزب الإسلامي الاصيل هو الفيس الذي انقلب عليه الكابرانات في تشريعيات 1991  ! اما الاحزاب التي تسمي نفسها ب " الإسلامية " ماهي سوى أحزاب النظام العسكري المجرم

  2. L E M O N T A G N A R D

    EN ALGERIE TOUS LES PARTIS POLITIQUES S T C ORROMPUS ILS S T DOUES TOUS AU MENS GE AU PAUVRE PEUPLE AUCUN HARKI N EST DIGNE DE LA C FIANCE DU PEUPLE ALGERIEN ACTUELLEMENT ET EN ALGERIE RIEN NE VA PLUS

  3. Un menteur qui qualifie un autre de mensonge, on aura tout vu.

الجزائر تايمز فيسبوك