شرشابيل قصر الجمهورية يشرف على تنصيب أعضاء المجلس الوطني الإقتصادي والإجتماعي والبيئي

IMG_87461-1300x866

في  قصر الأمم : رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون يشرف على تنصيب أعضاء المجلس الوطني الإقتصادي والإجتماعي والبيئي وهياكله

* رئيس الجمهورية: تعهدنا بإعادة الاعتبار لهذه الهيئة وجعلها مستقطبة للكفاءات مع تعزيز وتوسيع صلاحياتها لتكون أداة تقييم ومتابعة مساندة للسلطات العمومية

* رئيس الجمهورية: من مهام المجلس صياغة توصيات وطنية واقتصادية واجتماعية وبيئية وإعطاء المسائل البيئية بعدا أساسيا في التنمية

* رئيس الجمهورية : للمجلس دور هام وحساس في النقاش وبلورة أفكار جديدة ترفع كتوصيات للحكومة من أجل تسيير أحسن للاقتصاد دون أن يكون هناك صراع مؤسساتي

* رئيس الجمهورية: هذه الهيئة ستعمل على صياغة توصيات غير مستوردة لبناء اقتصاد وطني حقيقي

* رئيس الجمهورية لابد من الإستعداد الحقيقي لدخول السوق الإفريقية في إطار اتفاقية التبادل الحر

* رئيس الجمهورية: لابد أن تتوجه الجهود نحو الإنعاش الإقتصادي وأن تكون التنمية ناتجة عن جهود مشتركة لصالح المجتمع

* رئيس الجمهورية : على أعضاء المجلس الاقتصادي والإجتماعي والبيئي لعب دور الوسيط بين الحكومة ومختلف الفاعلين الإقتصاديين

* رئيس الجمهورية: ضرورة مساهمة القطاع الخاص في تمويل التنمية والاقتصاد الوطني

* رئيس الجمهورية يشدد على عدم اللجوء إلى الاستدانة الخارجية وعدم استيراد المواد المنتجة محليا

* رئيس الجمهورية يشدد على مواصلة محاربة كل أشكال البيروقراطية ويدعو إلى الإسراع والمساهمة في دفع عجلة التنمية

* رئيس الجمهورية يدعو إلى رفع الجمود عن الإدارة ويشدد على ضرورة الابتعاد عن التصرفات البيروقراطية

* رئيس الجمهورية يدعو المجلس إلى تنفيذ توصيات ندوة الإنعاش الإقتصادي المنعقدة شهر أوت المنصرم

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. محمد

    تم كالعادة استنساخه من المغرب الذي اسسه سنة 2011

  2. مغربي

    حكام الجزائر أغبياء لا يجتهدون ينقلون و ينسخون عن المغرب كل شىء و هذا راجع لعسكرة الدولة العسكر مكانه الثكنة

  3. L E M O N T A G N A R D

    C EST ENC ORE UNE FOI DU PUR CINEMA UNE INSTITUTI  SANS POUVOIR COMME LE PARLEMENT ALGERIEN CETTE INSTITUTI  SERA GEREE PAR LES HAEKIS CHIYATTA DU POUVOIR ILS ENCAISSER T DE GROS SALAIRES ILS ETABLIR T DE FAUX PV ET BOUSBAA AZRAK CROIT TOUJOURS SES GOUVERNANTS C EST MALHEUREUX

الجزائر تايمز فيسبوك