الجزائر تقتني ست سفن حربية من الصين

IMG_87461-1300x866

ذكر موقع “مينا ديفانس” المختص في الشأن العسكري، أن الجزائر طلبت من الصين ست سفن حربية.

وأوضح المصدر أن السفن الحربية تبدأ تدريجياً في الوصول إلى الجزائر في أوائل عام 2022 حتى اكتمال الطلب في عام 2023.

ولفت إلى أن النسخة المصممة للجزائر من الطرادات أكبر، مع قدرة تحمل أفضل، ومحركات وأنظمة قتالية أفضل تناسب مخطط الدفاع البحري الجزائري.

ومن المتوقع أن تكون هذه الطرادات مجهزة برادار Thales’s Smart S، الذي حقق نجاحًا كبيرًا في الجزائر على متن طرادات C28A.

وكانت الجريدة الالكترونية “أفريك أنتلجنس” الناطقة بالفرنسية قد تحدثت قبل أشهر عن عزم الجزائر شراء مقاتلتين متقدمتين وهما “سوخوي 57” و”سوخوي 34″ وكانت الجزائر قد وقعت صفقة لاقتناء 12 طائرة من “سوخوي 32″، وهي النسخة التي تبيعها روسيا بدل “سوخوي 34″، وترغب الجزائر في النسخة الروسية لمهامها المتعددة فهي مقاتلة كلاسيكية وتقترب من المدمرة والمقنبلة.

وتسعى الجزائر لتحصل على “سوخوي 57” والتي لم تبيعها روسيا لأي دولة حتى الآن، ولن يشكل قرار الكرملين مفاجأة في حالة بيع الجزائر نسخ محدودة من هذه الطائرة، فقد كانت الجزائر أول دولة حصلت على بطاريات الدفاع الجوي إس 400 منذ سنة 2014. وإذا كانت المعطيات حول صفقة بسبع مليار دولار، فستضم بدون شك مقاتلات متطورة ومنها “سوخوي 57” وأسلحة أخرى منها مزيد من بطاريات “إس 400″.

وتنوي روسيا تصدير بعض المقاتلات الى دول مثل الهند وتركيا ابتداء من 2023.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. acheter CANADAIR d'abord

  2. زنبار الامازيغي

    تكديس الاسلحة و لا مستشفى جيد و لا تقدم في الفلاحة كان الاجدر شراء تكنولوجيا فلاحية من مياه التنقيط الى اصلاح اراضي زراعية لانتاج القمح بدل استراده و توفير اعلاف للدواجن حتى يستطيع الزوالي شراء دجاجة و بناء معامل لتحلية مياه البحر حتى يتوفر الماء للشعب كثير ما يمكن فعله بدل تكديس الاسلحة

  3. السلاوي

    من الخردة الروسية الى الخردة الصينية. تدبير الماء العام على اشياء لا تصلح للاكتفاء الذاتي للشعب من الاغذية والماء والأمن الصحي

  4. بني كدبون ومادا عن الحليب والسميد والخبز والماء واللقاح و الزيت والسيولة وطاءرة الإطفاء والملاعق الكروية وووووو و

  5. وجدي

    لمحاربة ناموس...النمر ...الدي ادخل الجزائريين المستشفيات ...نظام بوخروبة خرب عقول الغاشي

  6. سام

    كان الاجدر بهم تهييىء ملاعب كرة القدم بموصفات عالمية لراحة الجمهور الجزائري العاشق لكرة القدم بدلا من اقتناء كل هذا العتاد الحربي الذي لن يخوف احد الا المغلوب على امرهم من بسطاء الشعب الذين لا حول و لا قوة لهم

  7. الطوابير والمجاعة والامراض البنية التحتية هي الاسوا البلاد تغرق في الفساد والمزابل الدعارة التسول و الهروب عبر البحر والحدود والعصابة تهدر ما تبقى من اموال الجزائريين لتكديس خردة روسيا والصين لارهاب الشعب الجزائري . ولكن الصمت الرهيب للجزائريين جعلهم نعاجا تبعبع وراء الابواب والخوف يقتلهم اذن تبا لكم يا جبناء

  8. LE M TAGNARD

    POUR L ACHAT ET LE CUMUL DE L ARMEMENT INUTILISABLE C EST TOUT D AB ORD POUR LE CUMUL DES COMMISSI S POUR REMPLIR LES POCHES DES GENERAUX PAUVRE PEUPLE ALGERIEN QUI VIT DANS LA GR ANDE MISERE LA PATIENCE A DES LIMITES REVEILLEZ VOUS TRES CHER PEUPLE

  9. عمار سعيداني

    انصح بشراء طا ئرتين كنادير للاطفاء وتجهيز ملعبين لابطال الجزائر وبناء سدين لتوزيع الماء على المدن المتضررة من الجفاف والعطش واللائحة طويلة جدا والله يلعن اللي ما يحشم يا سلالة بني لقيط تشترون السفن الحربية لتدمير الانسانية والشعوب

  10. الخبز والسميد والحليب والمواد الغداءيه العامه المدعمه من طرف الدوله والادويه والمواد الكيماويه والمازوت والبنزين والتي يفوق قدرها 10 مليار دولار مقابل  (زطله والخمر ) كانت المنطقه الشرقيه عايشه سعيده وكائاهم ولايات تابعين الي الجزاءير الجزاءير واليوم لما اغلقت الحدود اصبحت خاليا عن عروشها واصبحت حزينه تبكي علي الايام الزينه ، الحزب الاسلامي الدي لعب دور المطافيء الدي اشعالوها حركه 20 فبراير سوف يعود ويحرق الاخضر والعياشه والمخزن

  11. غلق الحدود ومنع تهريب السميد والحليب والزيت والدواء والمواد الغداءيه الجزاءيريه والتمر والمازوت والبنزين اصبحت الجبهه الشرقيه لي مملكه ماروكوا  ( مقتوله  )قتلوها كبرانات فرنسه . واصبح الوضع الاقتصادي لي هده المدن التابعين الي المغرب اليوم ليس بي الامس ما بقي فيها ما يندار الحركة مقتوله جملة تتردد على ألسنة أهل وجدة كلما سُئلوا عن الوضع الاقتصادي في المدينة، التي كان تهريب السلع الجزاءيريه محرّكا أساسيا لاقتصادها؛ لكنّ هذا المحرك توقف الآن، بعد منعه، وصارت الحركة التجارية في العاصمة الشرقية خاليه عن عروشها وفي شهر اكتوبر الجاره العدوه تقطع الغاز  ! ! !

  12. سعيد

    عقلية مسؤول عسكري يتحكم بالسلطة ... هذا علاش دول العالم المتقدمة تفرق بين الجيش والسلطة .. بلاد الجزائر محتاجة لمصانع و مستشفيات وجامعات و مراكز بحوث و...و .. شبابها محتاج يشبع فبطنو و يعيش رفاهية و الحرية ... لكن خسارة بلاد بخيرها يتحكمو فيها الجنيرالات عبيد فرنسا..

  13. من بلاد المهجر

    إلي المعلق بدون إسم مجهول الهوية كتخيال رأسك في السوسرة اولا الله يعطنا وجهك انك تعيش في الأوهام أو في القمار الريح لي كجنا من عندكم الله يسدوا باش تعرف راسك احمار الحمار اشرف منك المقال يتكلم عن شيء وانت تعلق علي خزبلاعات تاع الجنرلات خوطة كنطرة خوطة اقديمة عندكم متوحش لكم المعلق بدون إسم اسألك سؤال وجواب بصراحة هل انت مسلم اشرح لنا مدا يقول الإسلام في شخص كبير السن لمس المصحف الشريف الله يقول وإنه لا قرءان كريم في كتاب مكنون لا يمسه إلا المطهرون المعلق بدون إسم اشرح لنا مدا يقول الله في قتل إنسان بدماء بريء الله يقول ومن يقتل مؤمنين متعمدان فجزاؤه جهنم رحتيك اعطات حيث مكانش الماء باش دواش خليك غير مع الصفوف الأمامية علي شكره حليب غيره أو كيلو بطاطس او شكره قرينة وافيات الأجل باش يكون فيك الصبر خصاك تنفح الكوكين من عند ولد عماك اخبار رها في راسك حيت عندك عشرة في اعقال واحد سبحان الله لعلك درست في مدرسة بومدين الوطية لعنت الله عليكم جميعا

  14. من بلاد المهجر

    إلي المعلق بدون إسم مجهول الهوية كتخيال رأسك في السوسرة اولا الله يعطنا وجهك انك تعيش في الأوهام أو في القمار الريح لي كجنا من عندكم الله يسدوا باش تعرف راسك احمار الحمار اشرف منك المقال يتكلم عن شيء وانت تعلق علي خزبلاعات تاع الجنرلات خوطة كنطرة خوطة اقديمة عندكم متوحش لكم المعلق بدون إسم اسألك سؤال وجواب بصراحة هل انت مسلم اشرح لنا مدا يقول الإسلام في شخص كبير السن لمس المصحف الشريف الله يقول وإنه لا قرءان كريم في كتاب مكنون لا يمسه إلا المطهرون المعلق بدون إسم اشرح لنا مدا يقول الله في قتل إنسان بدماء بريء الله يقول ومن يقتل مؤمنين متعمدان فجزاؤه جهنم رحتيك اعطات حيث مكانش الماء باش دواش خليك غير مع الصفوف الأمامية علي شكره حليب غيره أو كيلو بطاطس او شكره قرينة وافيات الأجل باش يكون فيك الصبر خصاك تنفح الكوكين من عند ولد عماك اخبار رها في راسك حيت عندك عشرة في اعقال واحد سبحان الله لعلك درست في مدرسة بومدين الوطية لعنت الله عليكم جميعا

  15. جنرال

    الجزائر تنوي استعمار أوروبا لأنها قوة عظمى بل ستقتني مزيدا من السفن ذات الدفع الخارق لجر الجزائر إلى شمال المحيط الأطلسي بين البرتغال و الولايات المتحدة لتخلق قارة سادسة تبونية-شنقريحية

  16. و الله ردود المخاربة في ذم الجزائر هي ايهام المخاربة بانهم يعيشون في رخاء و كانهم في مملكة الاحلام السعيدة لكن القول في جهة و الحقيقية في في جهة عكسية المخرب يعيش في دمار شامل حصار اقتصادي حرب في الجنوب افلاس مالي زيادة على قطع الجزائر الغاز في اكتوبر و قبلها ستاتي الضربة القاضية من الاتحاد الاوروبي في اواخر شهر سبتمبر تمنع المخرب من استغلال ثروات جمهورية الصحراء الغربية ماذا بقي لكم يا مخاربة لا شيئ المخرب على فوهة بركان فلا تعتمدوا سياسة الالهاء لان كل شيئ اصبح عاى المكشوف حتى عساكركم اصبحوا يفرون وويطلبون اللجوء السياسي وضعكم يبكي ااحجر فلما المبالغة يا مهلكة الاوهام و العبودية و الذل

  17. جزائري زعفان

    انهم يستعدون لتهريب ما تبقى من اموال الشعب الجزائري و الفرار الى الخارج اش خاصك ا العريان خاتم امولاي منذ الاستقلال و الجزائر تشتري في السلاح و تكدس فيه ’ ربما بغاو يعطيوها للبوليزاريو باش يحرروا الصحراء الغربية ’ الشعب يموت جوعا و عطشا و بالامراض و هم يفكرون في التشيبة

  18. علي السملالي

    اقتناء الاسلحة و اكتنازها حد الصدأ يعود ،حسب المراقبين، إلى "العمولات " التي يتقاضاها كبرانات الكرطون كرشوة مقابل كل صفقة. 50 عاما من التزود المفرط بالأسلحة بمئات ملايير الدولارات ، مع إهمال شديد لبرامج التنمية، و النتيجة : تحول بلد "المليون" شهيد إلى مليون طابور. فهم يوهمون الشعب أنهم يستعدون لعدو خارجي و في ذلك مأربين، الأول السمسرة و الاسترزاق بالصفقات ، و الثانية تخدير الشعب من عدو خارجي حتى يستمرون في التحكم في البلاد و العباد. و الحقيقة أن الجزائر في وضعية هشة للغاية و ليس في مقدورها الدخول في حرب مع المغرب ، ففي حالة تسببهم في قيام حرب ، فبضربتين دقيقتين ستصاب الجزائر بالشلل التام: الضربة الأولى شل الميناء المتوسطي المنفذ الرئيسي للتصدير و الاستيراد ، و الضربة الثانية لأنبوب الغاز "ميداغاز" الذي يمثل 60 في المائة من إيرادات الجزائر. خصوصا و أن الجزائر تستود كل طعامها و غدائها و ربما مائها و أوكسيجينها و خبزها من الخارج. الله يحفظ الأشقاء الجزائريين من هؤلاء السفلة المتهورين.

الجزائر تايمز فيسبوك