والي ولاية المدية يغلق الأسواق الأسبوعية

IMG_87461-1300x866

قرر والي ولاية المدية، غلق جميع أسواق المواشي والأسواق الأسبوعية المتواجدة عبر إقليم الولاية بصفة مؤقتة واحترازية كإجراء وقائي من تفشي وباء كورونا.

وأفاد بيان لمصالح ولاية المدية، أن كل مخالفة لقرار الغلق تعرض أصحابها للمتابعة القضائية المنصوص عليها في القانون.

وكلف الوالي كل من الأمين العام للولاية، مدير التنظيم والشؤون العامة، قائد مجموعة الدرك الوطني، رئيس الأمن الوطني، مدير التجارة، مدير الصحة، مدير المصالح الفلاحية ورؤساء الدوائر والبلديات بتنفيذ هذا القرار.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. هكذا ستفتح الحدود .... باغلاقها في وجه الشعب .... فما بالك بدول الجوار

  2. Khalid

    تكشف وثيقة للخارجية الفرنسية، تعرّف بالجزائر ومقدراتها الاقتصادية، عن دعوة صريحة من باريس لمؤسساتها، استمرت 5 أعوام، بعدم الاستثمار في الجزائر، نظرا لعدم توفر الظروف المناسبة، وفق زعمها. وفي الوثيقة، التي تضمنت بيانات وإحصائيات عن الجزائر من 2015 إلى 2019، تعود لسنة 2020، نشرت سابقا على موقع الخارجية الفرنسية في القسم المخصص للتعريف بالبلدان، تحوز الشروق نسخة منها، تظهر خانة تضم إجابتين بنعم أو لا، بخصوص إن كانت الجزائر ضمن قائمة 40 بلدا تحظى بأولوية الاستثمار للشركات الفرنسية، والإجابة كانت بعلامة الضرب  (× ) على عبارة  (لا )، أي أن الجزائر ليست ضمن قائمة البلدان ذات الأولوية للاستثمار بالنسبة للشركات الفرنسية. واللافت أن ذات الوثيقة المخصصة للمغرب وتونس وردت فيها الإجابة بنعم، أي أن هذين البلدين ضمن قائمة 40 بلدا وجب أن تحظى بأولوية الاستثمار لدى الشركات الفرنسية. ويظهر من خلال هذه الوثيقة دعوة صريحة من باريس لشركاتها بعدم التوجه إلى الجزائر والاستثمار فيها، حيث جاءت الإجابة بعد استعراض ظاهريّا جملة من المؤشرات والبيانات الاقتصادية المتعلقة بالجزائر، على غرار ترتيب القيام بالأعمال”Doing Business” ، وترتيب الشفافية الدولية والصادرات الفرنسية إلى الجزائر ومبيعات الجزائر إلى فرنسا وغيرها. والملاحظ أن هذه الوثيقة التي تضمنت دعوة صريحة للمؤسسات الفرنسية بعدم التوجه للاستثمار في الجزائر، جاءت من هيئة رسمية تمثل الحكومة الفرنسية وهي وزارة الخارجية  (الكيدورسيه )، التي من المفروض أن تقدم البيانات المتعلقة بالجزائر ومناخ الاستثمار وغيرها، وتكون الحرية كاملة للشركات الفرنسية بالقدوم أو العزوف، ولا تقوم باتخاذ موقف كهذا. وطوال السنوات الماضية جرى عقد اللجنة الاقتصادية المشتركة الجزائرية الفرنسية، وسط تأكيدات فرنسية ودعوات إلى مزيد من التعاون وترقية الاستثمارات، وحديث الطرف الفرنسي عن وجود نحو 400 شركة فرنسية بالجزائر، وإحصاء نحو 7 آلاف شركة فرنسية مصدرة إلى الجزائر. بالمقابل، تظهر جملة من التعديلات على الوثيقة ذاتها الصادرة في أفريل 2021، واطلعت “الشروق” عليها، من بينها حذف السؤال المتعلق بالبلد إن كان ضمن قائمة 40 بلدا التي لها الأولوية للاستثمار بالنسبة للشركات الفرنسية. ويرجح أن يكون هذا التعديل ناجما إما عن احتجاج جزائري على ما ورد في الوثيقة التي تتناقض صراحة مع الخطاب الرسمي بخصوص التعاون والشراكة والاستثمار في الجزائر، أو بسبب التعديلات التي أدرجت على الشراكة الأجنبية من خلال تعليق قاعدة 51/49 في عدة قطاعات والإبقاء عليها فقط في مجالات تعتبر إستراتيجية. شارك المقال قد يعجبك ايضا speakol حل ثوري لمشكلة الضعف والسرعة في العلاقة الزوجية بدون أعراض جانبية speakol العلاقة الزوجية هذه القصة أذهلت الأطباء في المغرب ! يمكن علاج المفاصل في يومين speakol Collagen AX طريقتي لعلاج المفاصل بالمنزل ! في 12 يومًا ! يختفي الألم في 40 دقيقة ! speakol Collagen AX أخبار المغرب: سيدة تتوصل إلى طريقة للرجوع إلى سن 25 في سن 50 دون جراحة speakol Resolution Cream أخبار المغرب: سيدة تتوصل إلى طريقة للرجوع إلى سن 25 في سن 40 دون جراحة speakol Resolution Cream 3 قطرات من هذا المنتج  (قبل النوم ) ستعيد الرؤية بدرجة تصل إلى 100٪ في أ speakol Crystalix مقالات ذات صلة هل تفكّ الجزائر عقدة الصادرات خارج المحروقات؟ هل تفكّ الجزائر عقدة الصادرات خارج المحروقات؟ تناقض قرارات 5 وزراء وراء ضياع العقار الصناعي ! تناقض قرارات 5 وزراء وراء ضياع العقار الصناعي ! أوامر بالإفراج عن ملفات المشاريع العالقة أوامر بالإفراج عن ملفات المشاريع العالقة عاقلي يدعو لإنقاذ قطاعات الخدمات وتخفيف الضغط الضريبي عاقلي يدعو لإنقاذ قطاعات الخدمات وتخفيف الضغط الضريبي أضف تعليقك جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات. يرجى كتابة تعليقك هنا الإسم [email protected] التعليقات 11 و مكروا مكرا كبارا 2021/08/04 - 09:38 السراقين يتعارفوا مليح, و يتفادوا بعضهم. موهبة و ممارسة. 5 رزاق 2021/08/04 - 09:14 نستاهلوا اكثر 1 شاوي حر 2021/08/04 - 07:38 متى كانت الشركات الخرنسية تستثمر في الجزائر ،انها كانت تستدمر البلد بتواطئ مع عملائها المجرمين، وعليه فلتذهب شركاتها واستثماراتها الى الجحيم ،وعلينا ان نسغل البدائل الاستمارية الحقيقية مع الدول التي تستثمر بسيغة رابح رابح كألمانيا واليابان وتركيا اما خرنسا المجرمة بتواطئ من عملائها فهي من ابقتنا على حالنا كل هذه السنوات من بعد الاستقلال ،ولنا في روانذا اكبر عبرة ان اردنا حقيقتا اللحاق بالركب فخرنسا لن تنترلاكنا وشأننا مالم نتخذ قرارا بفك الارتباط معها خاصة في المجال الاقتصاذي وجع العلاقات معها في ادنا مستوياتها كما فعلت رواندا وأعيد وأقول رواندا. 8 إبن الجزائر 2021/08/04 - 04:25 كونو رجال و قولو لهم هذه هي شروطنا و إن لم يعجبكم فالعالم يزهر بالدول التي تقدم ما ليس لديكم و أحسن منه و باحترام...ليس مثلكم تكونون الحقد و التكبر و لغة الاستعمار التي لا زالت تعشش في عقولكم اب عن جد 8 algeriano 2021/08/03 - 23:19 باريس تفرمل شركاتها عن الاستثمار في الجزائر ! ... أولا : سلطات البلد هي من تفرمل الاستثمارات وبشهادة العديد من المستثمرين الذين وضعت أمامهم عراقيل بالجملة ولسنوات ... ثانيا : كل الجزائريين يطالبون بالتوقف عن الشراكة مع فرنسا ويطالبون بطرد ما تبقى من الشركات الفرنسية في الجزائر وينادون السلطات بالتوجه نحو الشراكة مع الصين وتوركيا والمانيا ... الخ فلماذا اذن البكاء على فرملة السلطات الفرنسية للاستثمار في الجزائر بما أن الجزائري لا يريدها . عجيب ثالثا : كيف نطالب الأجانب بالقدوم للاستثمار في الجزائر والجزائريين لا يستثمرون في بلادهم بل يفظلون تهريب أموالهم للخارج ؟ وكيف نطالب بالاستثمارات الأجنبية والقوانين تتغير عدة مرات في العام بل دفاتر الشروط تتغير كل أسبوع ؟ وكيف نطالب بالاستثمارات الاجنبية في بلد البيروقراطية فيه تحولت الى سرطان ؟ وكيف نطالب بالاستثمارات الأجنبية والسلطات تعمل جاهدة من أجل فرملة كل استثمار منتج وتشجع سياسة استيراد كل شيء بما في ذلك أعواد الكبريت وأقلام الرصاص ... الخ 4 اسماعيل الجزائري 2021/08/03 - 23:11 و اين المشكل؟ المناخ الاستثماري غير ملائم في بلادنا بكل تاكيد ! الحصول على الفيزا شبه مستحيل، البيرقراطية ضعيفة و القبول على المشاريع تستغرق سنين، اما الوثائق المطلوبة من المستثمر فهي غريبة و لا توجد الا في الجزائر. كيف تريدون جلب المستثمرين بهذه الطريقة؟ 4 عمر 2021/08/03 - 23:07 شمروا على سواعدكم 5 حميد 2021/08/03 - 22:51 و لما الاستثمار، بينما هي بقرة حلوب من الطراز الأول. 1 غيور على بلده 2021/08/03 - 21:40 تعبدوهم الى يوم يرث الله الأرض ومن عليها ، هل لا يوجد في عالم الا فرنسا  ! 1 حائر 2021/08/03 - 21:17 مناخ الاستثمار في الجزائر ملوث على جميع الأصعدة والا لن نحتاج لا الى الاستثمارات الفرنسية ولا الى الصينية ولا الى الأمريكية ......................... فالمستثمرين الجزائريين وحدهم سوف يلبون كل الحاجيات وفي كل القطاعات . 6 عادل 2021/08/03 - 21:10 فلتذهب خرنسا وشركاتها واستثماراتها إلى الجحيم يحطونا برك 4 الجزائر العالم اقتصاد رياضة الرأي جواهر ملتميديا منوعات الشروق News الشروق TV الشروق العربي مجلة الشروق العربي البث الحي لقناة الشروق تي في عاجل الاستفتاءات سياسة الخصوصية الإشهار جميع الحقوق محفوظة © 2021 الشروق أونلاين عاجل ن

الجزائر تايمز فيسبوك