ياقوم بوصبع أبشرو وزارة الصحة قلقة جدا على الصحة النفسية للجزائريين

IMG_87461-1300x866

 أنشأت وزارة الصحة منظومة مرافقة نفسية للسكان عموما وللأشخاص المصابين بكوفيد-19 وأسرهم وكذا مهنيي الصحة.

وأوضح بيان لوزارة الصحة،  أن قرار إنشاء المنظمة جاء بسبب الظروف الصحية الاستثنائية التي تعيشها الجزائر منذ ظهور فيروس كورونا التاجي.

وأوضحت الوزارة أن الارتفاع المقلق والمحسوس في عدد الإصابات خلال هذه الأيام  أصبح يؤثر بشكل كبير على نفسية المواطنين في الوقت الراهن وكذا على المدى المتوسط والطويل.

وكشفت الوزارة أن تمّ إنشاء فوج خبراء في مجال المرافقة النفسية في وقت الكارثة منذ عدة أشهر بوزارة الصحة بالاشتراك مع مختلف القطاعات المعنية والمجتمع المدني وبالتعاون مع هيئات الأمم المتحدة وخصوصا منظمة الصحة العالمية عبر مكتبها في الجزائر.

وحسب نص البيان فقد تم تحديد مراكز اتصال في الولايات من أجل إنشاء المنظومات المحلية ومرافقتها والإشراف عليها وتقييمها، كما تمّ تسطير ورقة طريق للأشهر وحتى السنوات القادمة، تحسّبا لنتائج المدى المتوسط والطويل على الصحة العقلية لمواطنينا.

كما أبرزت وزارة الصحة انّ التطور الأخير والمرهق في الأيام الأخيرة هذه، يتطلبّ منا تجنيد مواردنا من أجل ضمان  مساعدة نفسية مستعجلة، بحيث سيقوم فوج العمل بنشاطات ذات المدى جدّ القصير لدى مراكز الاتصال هذه.

ومنه، فالجهد الذي تبذله وزارة الصحة في مجال التكفّل الصحي بالمرضى المصابين بكوفيد-19 سيتم تدعيمه بمرافقة نفسية أكثر ملاءمة ممكنة من أجل الاستجابة لمعاناة مواطنينا في هذه الفترة الصعبة، يضيف البيان

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عاشقة لوطنها

    دعواتنا للشعب الجزائري والتونسي بالشفاء العاجل , وبالرحمة والمغفرة لضحايا الوباء...ولا نعلم هل هل نشفق عليكم يامسؤولي الجزائر أم نضحك أم نحزن ؟ لأنكم فعلا تثيرون الشفقة, فالعالم بأسره تعاني شعوبه نفسيا من الوضعية الراهنة ولم نسمع أن دول امريكا او اسيا او اروبا تناقش نفسية شعوبها لأن هدفها الأول العلاج وتوفير كل وسائل الدعم اليومي...في حين مسؤووليي الجزائر يهتمون بالنفسية ناسين ان الشعب يعاني المرارة من فقدانه لاهم نعمة في الحياة وهي الماء الماء وموارد العيش...فالشعب يعاني عطشا وجوعا لعدم وجود حليب وسميد وزيت وأكثر من هذا يعاني بطالة مجحفة...لكم الله يا شعب المليون ونصف شهيد...

الجزائر تايمز فيسبوك