منظمة مراسلون بلا حدود تعتدر وتسحب اسم الجزائر من قائمة الدول التي اقتنت تطبيق “بيغاسوس” الإسرائيلي

IMG_87461-1300x866

عبرت “منظمة مراسلون بلا حدود” عن أسفها إزاء إدراج اسم الجزائر ضمن قائمة الدول التي اقتنت تطبيق “بيغاسوس” الإسرائيلي المستخدم في عمليات التجسس على الهواتف الذكية، وقالت إنها وقعت في الخطأ، وذلك بعد ساعات من رفع الجزائر دعوى قضائية ضدها.

وكتبت “مراسلون بلا حدود” على موقعها الإلكتروني نصا عبرت فيه عن أسفها على الخطأ الذي سقطت فيه، في آخر المقال الذي نشرته وأدرجت فيه اسم الجزائر متهمة إياها باقتناء تطبيق التجسس الاسرائيلي، الذي شكل فضيحة دولية بعد اتهام المغرب بالضلوع في عملية تجسس غير مسبوقة ضد آلاف الشخصيات السياسية والإعلامية عبر العالم ومن بينها الجزائر.

وجاء في نص الاعتذار “للوهلة الأولى قمنا بإدراج اسم الجزائر ضمن قائمة البلدان الزبونة لشركة ” NSO” – الشركة الإسرائيلية المطورة لتطبيق “بيغاسوس” – هذا الخطأ الذي نتأسف عليه، تم إصلاحه”. وقامت المنظمة بسحب اسم الجزائر فقط من المقال.

وكانت الجزائر قد رفعت دعوى قضائية ضد المنظمة بعد اتهام الأخيرة لها باقتناء برنامج “بيغاسوس”.

وأوضح بيان السفارة الجزائرية في فرنسا أن الدعوى رفعها السفير الجزائري محمد عنتر داوود باسم الحكومة الجزائرية، وجاءت ردا على مقال المنظمة المنشور بموقعها الرسمي بتاريخ 19 من الشهر الجاري، الذي يدعي أن الجزائر من بين الدول التي اقتنت تطبيق “بيغاسوس”، وهو ما قال بيان السفارة إنه معلومات كاذبة.

وأكدت السفارة أن الجزائر لم تقتن ولم تستعمل البرنامج، ولا حتى تعاونت مع أي جهة فيما يتعلق بجوانب التجسس.

وكانت الجزائر قد فتحت تحقيقا قضائيا على مستوى محكمة سيدي امحمد بالعاصم، بعد الأخبار المتداولة حول قيام المغرب بالتجسس على هواتف حوالي 6 آلاف شخصية سياسية وعسكرية وصحافيين عبر “بيغاسوس”.

وعبرت الجزائر، في بيان لوزارة الشؤون الخارجية، عن “قلقها العميق” لقيام سلطات بعض الدول، وعلى وجه الخصوص المملكة المغربية، باستخدام واسع النطاق لبرنامج التجسس “بيغاسوس” ضد مسؤولين ومواطنين جزائريين، إلى جانب صحافيين ومدافعين عن حقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم.

واعتبر البيان أن “هذه الممارسة غير القانونية والمنبوذة والخطيرة تنسف مناخ الثقة الذي ينبغي أن يسود التبادلات والتفاعلات بين المسؤولين وممثلي الدول”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. هذي مجرد تمثيلية مفضوحو بعدما انكشف أمر الجزائر عدوة المغرب بتآمرها وتواطئها مع الصحافة والمنظمات الغربية للنيل من سمعة وشرف ومصداقية المملكة المغربية الشريفة ولإضعافها وعرقلة مسيرتها التنموية باتهامه بالتجسس فقامت بهذه التمثيلية المفضوحة مع مراسلون بلا حدود كي تُوهمنا بأنها كذلك اتهموها بالتجسس مثل المغرب ثم سحبت اسمها بسرعة كي يُوهم النظام الجزائري شعبه بأنهم قوة إقليمية والكل يحسب لها ألف حساب ويخافها لدرجة أن مراسلون بلا حدود سحبو إسمها لمجرد أنها أعلنت مقاضاتهم عكس المملكة المغربية التي رغم أنها أعلنت عن مقاضات الصحف والمنظمات الدولية التي اتهمتها بالتجسس لا أحد اهتم لها وووو عقلية الجزائريين المعقدة والمنفوخة باحنا الاقوى والأعظم والأجمل والأرجل ووووو نعرفها جيدا كما يعرفها العالم وهذا هو سبب كرههم وعدائهم للمغرب والمغاربة لأنهم يشعرون أمامهم بالنقص

  2. Maria Casablanca

    اليوم الخبر بفلوس غدًا ببلاش غدًا ستظهر الحقيقية وستندم عصابة الجنرالات الجزائرية على اتهاماتها للمملكة المغربية لا أظن ان منظمة مراسلون بلا حدود قد سحبت اتهامها للجزائر لسواد عيونها وتذخل سفير العصابة بفرنسا لسحب التهمة عن الجزائر لم يكن بيدين فارغتين اي avec les mains vides أكيد ان لمنظمة مراسلون بلا حدود سماسرة تتاجر في مثل هذه القضايا وتبتز الكبرنات مثل شنقريحة وتبون ونظراؤهم من ديكتاتورات العالم النفطي أما المغرب فلديه ما يشغله من إنجازات إقتصادية من طرق وموانئ وسدود وجلب كبار المؤسسات والشركات الاستثمارية العالمية المغرب لا تهمه الجزائر ولا ايران ولا المانيا ولا اسبانيا ولا جنوب افريقيا ولا فرنسا للتجسس عليهم المغرب هو في صراع مع الوقت وليس مع هؤلاء.فهو يسابق الزمن من أجل كسب مكانه الى جانب الدول النامية وتحقيق شراكة استراتيجية مع القوات الاقتصادية برؤية ثاقبة ودراسة ذكية للمستقبل ذلك هو مغرب اليوم الذي اصبح الند للند تجاه منافسيه وذلك بفضل التكوين الأكاديمي لشبابه في كل مجالات العلوم والتكنولوجيا وكذا بفضل عبقرية قائد البلاد وحنكته وحكمته لمسايرة كل التغيرات السياسية والاقتصادية التي يعرفها العالم أما الجزائر ولا شماته فهي اليوم في نفق لا تعرف الى اين يتجه او متى سينتهي وذلك لأنها في يد عصابة تتكون من 300 لص تنهب كل خيراتها وتستحوذ على عائدات نفطها وتكتم انفاس شعبها الشقيق فلا يجد لقمة يسد بها رمقه أو قطرة ماء تبلل عطشه

  3. اس 400 غادي دخلك الجنة !؟

  4. Amnesty ne veut pas avoir plus d’ennemis Ce lui qui viser c’est le Maroc L’Algerie est un grand consommateur des produits francaises Pour le Maroc Vous allez voir que c’est un coud monté en toute pièce La France n’est pas content que le Maroc commence à s’éloigner de l’Europe La France a santé que le moyen orient font amis avec Israël et les USA Et comme le Maroc a repris ces relations avec Israël et les USA et la Grande Bretagne donc ça prouve que le Maroc va débarrasser de la France

  5. اشرف

    هذا دليل آخر على عدم مهنية هذه المنظمة وأنها تضع دول وتحدف دول على حسب المزاج بالنسبة لنا لا نحتاج إلى تاكيد أو نفي ما تقوم به السلطات الخراءرية ضد مواطنيها وجيرانها فلا أحد سواءا دولا كانت أو جمعيات أو حتى اناس عاديون يحتاجون أن يفهموا أن الجزاءر دولة قمعية لا يتوفر فيها ابسط ظروف العيش والكرامة الإنسانية نحن لا نحتاج إلى بيغاسوس لكي نرى طوابير الحليب والزيت والسميد والوسخ ونذرة الماء لا نحتاج إلى فهم أن الجزاءر تعاني ازمة صحية متستر عنها الموتى بالالف جراء كورونا والكوليرا والتيفويد نتيجة الوسخ والازبال لا نحتاج لبيغاسوس لكي نفهم مشكلة الاوكسجين ولماذا الناس يقتنون الاوكسجين بكثرة ونفهم أن العسكر متحكم والانتخابات مزورة والرئيس لا شرعية له سوى لدى العسكر ونفهم أن الجينيرالات هربو من جحيم الجزاءر ونفهم أن الشعب بءيس ومغلوب على أمره ونفهم أن المنظمات الدولية والدول صامتة إزاء هذا الوضع لتلقيها رشاوي النظام الجزاءري ونفهم ونفهم بدون أن نحتاج برنامج بيغاسوس فمن لا يرى من الغربال فهو اعمى

  6. رشيد

    هاديك اس 400 وقفوها و كلسو عليها. سير شبع غير شعبك و وجيب ليه الما ميشرب و الحليب و السميد. نتوما الا تلاقا شي لاعب جزائري ضد اسرائلي كينسخب الجزائري ها هي دابا إسرائيل معانا في الاتحاد الافريقي الا راكم رجال و عندكم النيف و بلاد المليون شهيد  (حسبتوهم ) نساحبو من الاتحاد. و لا فارعين لينا رلسنا غير بالشعارات الفارغة. نتوما مع فلسطين ظالمة او مظلومة. طز طز عليكم يا ولاد فرنسا

  7. بالقاضي

    مراسلون بلا حدود كغيرها من المنظمات الحقوقية والاعلامية فبضت الاموال كثيرة في شكل عمولات من الكابرانات لتشويه صورة المغرب ومخابراته التي قضت مضاجهم. فطبيعة الحال مراسلون بلا حدود ادرحت اسم الجزائر لتبعد شبهة الارتشاء عنها ثم تقم بعد ذالك بالاعتذار وسحب اسم الجزائر. هذا هو اللعب المكشوف. كلما حاول الجنرالات الاعباء مهاجمة المغرب الا وانقلبت مؤامراتهم عليهم كالبومرانغ فيتلقوا الضفعة على ملإ وجوههم. ان ينصركم الله فلا غالب لكم

  8. محتار

    الى الصادق نسال الله ان يدعكم في غروركم تعمهون الخردة الروسية لن تفيدكم في شيء. نحن في زمن الدبلوماسية ايه الغبي وجنرالاتك في هذا المجال اغبى من الغباء . كلما بنوا فخا للمغرب الا وسقطوا فيه وخرج المغرب سالما معافى. هذه هي الحرب الحقيقة التي بعثرت اوراق حكامك. طالع الصحف واستمع الى الخبراء وما يقولونه في موضوع التجسس الاخير حتى تعرف قذره... اما S400 فاقعد عليه كما قعدت على الخردة التي سبقته

  9. Marocsos

    الصادق انتا لست صادق حتا مع نفسك S400 لا تحارب التجسس لكن تفقر الشعب مزانية السلاح لا حدود لها شعب يشاكي من نقص المياه والسيولة المالية انت تقول نملك s400 الدول تتحدت عن الصناعة و التقدم انتا تقول كلام فارغ شفاك الله

  10. أحد صحفي منظمة بلا حدود اقحم الجزائر في قضية التجسس لأنه لم يكن يعلم الدولة التي سلمت الملايين من الدولارات لاقتحام المغرب. لكن رئيسه ثار في وجهه و أكد له أن الجزائر هي من تمولهم و طلب منه سحب اسمها في الحين و الإعتذار و هذا ما كان .

  11. Redouane Zamani

    الى الصادق نسال الله ان يدعكم في غروركم تعمهون الخردة الروسية لن تفيدكم في شيء. نحن في زمن الدبلوماسية ايه الغبي وجنرالاتك في هذا المجال اغبى من الغباء . كلما بنوا فخا للمغرب الا وسقطوا فيه وخرج المغرب سالما معافى. هذه هي الحرب الحقيقة التي بعثرت اوراق حكامك. طالع الصحف واستمع الى الخبراء وما يقولونه في موضوع التجسس الاخير حتى تعرف قذره... اما S400 فاقعد عليه كما قعدت على الخردة التي سبقته

  12. عبيد

    ‏مسؤول من شركة NSO الإسرائيلية المنتجة لبرنامج بيغاسوس يقول إن المغرب لم يقتن البرنامج ، يبدوا أن تلطيخ سمعة المغرب من لدن جهات معلومة قد باءت بالفشل ، و المغرب خرج منتصرا قويا موحدا مرة أخرى ‎اما اعتذار منظمة مراسلون بلا حدود فهي مسرحية مطبوخة.. كيف ينشر اسم الجزائر ثم يسحب بعض تقديم شكوى من سفير الجزائر بسرعة البرق ...هنا يظهر التضليل والتآمر على المملكة المغربية الشريفة ويكفي الوحل الذي طلبت بها الصحافة الفرنسية بعد تكذيب قصر الايليزي كلما كتب ضد المغرب من التجسس على الرئيس وشخصيات فرنسية أما الجزائر فهي ليست دولة كي يتجسس عليها فهي عبارة عن عصابة من اللصوص تحكم بوصبع الازرق أما لقبائل فهي دولة مستقلة في القريب عبيد

  13. ومتى الحرب يا من يملك إس 400

  14. طارق بن زياد

    من لم يمارس التجسس يمارس عليه، وأن تتجسس وتنجح يعني أنك سهم قوي خارق، وإن مورس عليك فهو اعتراف بالضعف والهوان، و أن أكون فاعلا خير من أن أكون مفعولا يا مول إس 400

  15. المغرب بتآمرها وتواطئها مع الصحافة والمنظمات الغربية للنيل من سمعة وشرف ومصداقية المملكة المغربية الشريفة ولإضعافها وعرقلة مسيرتها التنموية باتهامه بالتجسس فقامت بهذه التمثيلية المفضوحة مع مراسلون بلا حدود كي تُوهمنا بأنها كذلك اتهموها بالتجسس مثل المغرب ثم سحبت اسمها بسرعة كي يُوهم النظام الجزائري شعبه بأنهم قوة إقليمية والكل يحسب لها ألف حساب ويخافها لدرجة أن مراسلون بلا حدود سحبو إسمها لمجرد أنها أعلنت مقاضاتهم عكس المملكة المغربية التي رغم أنها أعلنت عن مقاضات الصحف والمنظمات الدولية التي اتهمتها بالتجسس لا أحد اهتم لها وووو عقلية الجزائريين المعقدة والمنفوخة باحنا الاقوى والأعظم والأجمل والأرجل ووووو نعرفها جيدا كما يعرفها العالم وهذا هو سبب كرههم وعدائهم للمغرب والمغاربة لأنهم يشعرون أمامهم بالنقص Bencheikh

الجزائر تايمز فيسبوك