وزارة الصحة تدرس نصب الخيم لاستقبال مرضى كورونا

IMG_87461-1300x866

قال عضو اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا رياض مهياوي إن وزارة الصحة ستعتمد مستقبلا على الفضاءات المفتوحة، ونصب الخيم العملاقة في حالة تفاقم الوضعية الوبائية.

وأكد مهياوي خلال حلوله ضيفا على إذاعة سطيف، أن السلطات مستعدة لتسخير كل قدرات الدولة بما في ذلك إمكانيات  الجيش الوطني الشعبي لتوفير الأوكسجين ومساعدة المصابين.

وأكد مهياوي أن رهان الوصاية حاليا قائم على توفير الأكسجين الذي يشهد استهلاكا غير مسبوق، مضيفا أن الوزارة تعمل ليل نهار من أجل زيادة الإنتاج، إذ يحتاج كل مريض على الأقل 20 لترا من الأوكسجين في الثانية.

وكشف أن أعداد المرضى مقارنة بموجة جويلية 2021 أقل إلا أن نسبة استهلاك الأوكسجين تضاعفت هذا العام بسبب السلالة الجديدة، حيث استقبلت المستشفيات نسبة كبيرة من الشباب تتراوح أعمارهم بين 35 و 40 سنة في المستشفيات يعانون من مشاكل تنفسية.

وتوقع مهياوي تواصل ارتفاع أعداد الإصابات، معتبرا أن الموجة الثالثة لم تبلغ ذروتها بعد وستواصل الارتفاع في الأيام القادمة، مؤكدا أن التراجع مرهون بالالتزام بالتدابير الصحية والإقبال على التلقيح.

أما بخصوص عمال قطاع الصحة فأكد عضو اللجنة العلمية أنه تم إلغاء جميع العطل.

من جهة ثانية أعلن عن انطلاق عمليات واسعة للتلقيح قريبا داخل المراكز التجارية، وفضاءات الترفيه والتنشيط ومختلف الأماكن التي تشهد إقبالا، مؤكدا أن أي مؤسسة أو شركة أو إدارة تطلب التلقيح لعمالها يتم إيصال اللقاح لها والقيام بالعملية على المباشر .

واستنكر مهياوي بعض الأصوات المعزولة المحرضة على مقاطعة التلقيح دون أسس علمية وحقائق صحيحة، مستشهدا بعدد الإصابات الكبيرة المسجلة بأوروبا والمقدرة بالآلاف إلا أنها لا تشكل خطرا بسبب التلقيح.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عابر

    واستنكر مهياوي بعض الأصوات المعزولة المحرضة على مقاطعة التلقيح دون أسس علمية وحقائق صحيحة..أين هو التلقيح ؟ أتوا بالقلة  (كمشة ) من التلقيح اختلطت مع تلقيح كوفاكس مع العلم أنه لا يغطي حتى ما يحتاجه العسكر  ( ثرثرة نظام يتفنن في استحمار الرأي لكنه أي النظام هو الحمار الذي يتجاهل أن الكل فطن بكذبه...و بدوا يهرطقون مقاطعة التلقيح و كأنهم يزعمون أن الشعب ينفر التلقيح و كأنه موفور فوق الحاجة...إحصائيات كذب و تلقيح كذب يزعمون أنهم نهجوا البروتوكول الفعال لكنهم يهيئون الشعب بنصب الخيام العملاقة .....هذا يعبر ما كان ينشر في هذا المنبر " و ما خفي أعظم "

  2. هده هي الجزائرالجديدة،يقال أحسن منظومة صحية في إفريقيا،مع أنها لاتوجد في ترتيب منظمة الصحية العالمية بين الدول اللتي لقحت شعوبها،كم العدد والنسبة؟ولا يصرحون الأرقام الرسمية كسائر دول العالم، عدد الملقحين في الجزائر، حثى لا تحرج بين دول العالم الجزائر الجديدة،وحسب المصادر لم تلقح أقل من مليون،وفيه دول إفريقية لقحت أكثر من عشرين مليون وفي نفس الوقت أوتوهم دول بقسم اللقاح معها ،بينما لم تجده لنفسها ولشعبها ،ولا زالت دولة العسكر تطبل وتزمر،لتقرير مصير الشعوب في العالم،بينما العالم في حيرة هل أن الحراك احتفال بالجزائر الجديدة؟ والله أعلم،أم لتقرير مصير الشعب.

  3. Casa Cologne

    حتى نصب الخيام يحتاج إلى دراسة و هرطقة؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ نظام سوف يفعل، سوف يتصدر، سوف يكتسح وووو....ولا شيئ يحدث.... البول خاريو الإرهابية لها تجربة كبيرة في نصب الخيام الأبدية... تحية إلى الشعب القبائلي الحر، وتحية لفخامة الرئيس فرحات مهني.

الجزائر تايمز فيسبوك