زيتوني بوجه فولادي سنشارك في بناء الجزائر الجديدة

IMG_87461-1300x866

قال الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، الطيب زيتوني، إنه  قد عبر للرئيس عن انضمام الأرندي في مسعى بناء الدولة، مضيفا:” لن نتخلف عن دعوة الرئيس لإشراكنا في الحكومة”.

وأكد زيتوني في كلمته لدى افتتاح أشغال الدورة العادية للمجلس الوطني للحزب بقصر المؤتمرات عبد اللطيف رحال غرب العاصمة، أن لقاء وفد الأرندي مع رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون بقصر الرئاسة كان لقاءً واقعيا، قائلا:” التمسنا من الرئيس صدق نيته وقناعته في بناء الجزائر الجديدة”.

وأوضح المسؤول الحزبي أن تشكيلته السياسية اختارت طريقا واقعيا لممارسة السياسية في الصالح العام خصوصا بعد الظروف التي مر بها الحزب منذ بداية حراك 22 فيفري، واصفا تلك المرحلة بالصعبة والمعقدة.

كما شكر زيتوني سلفه عز الدين ميهوبي، قائلا:” أشكر الأمين العام بالنيابة السابق وحرصه على إبقاء الدور القوي والريادي للحزب في ظل هذه الظروف”.

وشدد الرجل الأول في الأرندي على ضرورة استرجاع الأموال المنهوبة، قائلا:” إن الداعين للمصالحة مع رجال الأعمال المسجونين لا يحق لهم المطالبة بهذا الأمر لأن الأموال تخص الشعب الجزائري ووحده من يقرر في ذلك”.

وبخصوص الانتخابات التشريعية، اعتبر الأمين العام للأرندي أن النتائج التي تحصل عليها الحزب دليل على الثقة التي منحها الشعب الجزائري لأفكار ومبادئ الحزب، مشيرا لبعض التجاوزات التي ساهمت في تراجع مكانة الحزب على المستوى الوطني.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك