الافلان يتصدر المشهد السياسي بـ105 مقاعد والاحرار بـ78 مقعدا و”حمس” بـ 64 مقعدا

IMG_87461-1300x866

أعلن رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات محمد شرفي اليوم الثلاثاء عن النتائج الأولية للانتخابات التشريعية 2021.

وخلال في ندوة صحفية بقصر المؤتمرات عبد اللطيف رحال بالعاصمة كشف، شرفي أن حزب جبهة التحرير الوطني “الافلان”حصل على   105 مقاعد و حصل الاحرار على  78 مقعدا فيما  حصلت حركة مجتمع السلم”حمس” 64 مقعدا وحزب جبهة المستقبل 48 مقعد وحركة البناء الوطني 40 مقعد.

واوضح  شرفي ان التأخير جاء بسبب انتظاره لمحاضر ولاية وهران التي وصلت على الساعة الخامسة مساء، وليس بسبب سوء البرمجة.

وقال شرفي ان دينامكية التغيير السلمي التي انطلقت يوم 22 فيفريي تتدعم اليوم من خلال مكسب ديموقراطي جديد وهي منبر البرلمان الذي اختاره الشعب بكل ثقة وديموقراطية، وهو ما يفيد البرلمان من ثقة لأول مرة.

البرلمان القادم سيتشكل من اغلبية من الشباب و النساء و خاصة الجامعيين، ويلاحظ  ان تطبيق النمط الانتخابي الجديد يسمح بتعديل نمط التمثيل الشعبي في البرلمان.

وقال شرفي أن قرار رئيس الجمهورية بحل البرلمان  وتنظيم انتخابات تشريعية مسبقة جاء تجسيدا لبرنامجه الانتخابي وضمانا لمسعى بناء اسس الجزائر الجديدة.

واضاف شرفي انه في الماضي القريب كان الناخب الجزائري يصوت ولا يختار، وها هو اليوم بعد الحراك الشعبي المبارك اصبح يصوت و يختار بكل شفافية و ديموقراطية.

وكشف شرفي ان السلطة سجلت 480 تجمع نشط منه 2407 من قبل الاحزاب و 2433 من القوائم المستقلة، وتم  تسجيل 11453 نشاطا منه 5554 من قبل الاحزاب و5899 من قبال المستقلين، كما  تم توزيع 12700 ملف ترشح منها 2000 ملف موجه للجالية، 9 ملايين استمارة اكتتاب توقيع، 122 ألف استمارة مخصصة للمترشحين، مليون و742 الف بطاقة انتخاب.

وقال شرفي أن  الأحزاب والقوائم الحرة تنافست على 407 مقعد منها 8 خاص بالجالية، واضاف شرفي ان الارقام التي سيعلن عنها يتبقة مؤقة الى ان يفصل فيها المجلس الدستوري.

وقال شرفي ان 5573 مترشح استفاد من دعم الدولة لتمويل الحملة الإنتخابية، 1114 قائمة مستقلة استفادت من دعم الدولة لتمويل الحملة الإنتخابية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك