تبون لقناة الجزيرة: الجزائر تخلصت من الإسلام إلى غير رجعة

IMG_87461-1300x866

قال الرئيس عبد المجيد تبون، إن الجزائر تخلّصت إلى غير رجعة من الإسلام الأيديولوجي، في إشارة إلى سنوات التسعينات التي اختار فيها جزءٌ من هذا التيّار العنف.

وأوضح تبون في أول مقابلة له مع قناة الجزيرة، الإسلام الإيديولوجي لم يعد موجودًا في الجزائر، " وأن "التيار الإسلامي الناشط حاليًا يختلف عن باقي التيارات الإسلامية في الدول الأخرى".

وأشار الرئيس في رده على احتمال فوز الإسلاميين بمقاعد البرلمان، إلى أن هذا التيار في الجزائر، لا  يتبنى الأيديولوجية الإسلامية إلا في مواضيع محدودة مثل الاقتصاد، لافتا إلى أن الدولة نفسها هي من فتحت الباب أمام الصيرفة الإسلامية.

وفي رده على السؤال المتكرر حول علاقته بالجيش، أبرز تبون أن الأمور بين الرئاسة والجيش طبيعية"، مؤكدًا أن "الجيش الجزائري مؤسّسة دستورية تقدس دستور الدولة وهو حامي الحمى وبفضل قوته لم يمس استقرار الجزائر".

وتابع يقول، إن الجيش أثبت في السنتين الأخيرتين "خطأ من قال أن الجزائر ستسقط بعد سوريا".

وأعاد الرئيس التأكيد على أن ما يُسمّيه "الحراك المبارك الأصيل" هو من أنقذ الدولة الجزائرية من كارثة واضحة المعالم، حيث وصل تقهقر الدولة إلى درجة الذوبان".

وأردف بالقول: "كنا نسير نحو عهدة خامسة لرئيس لا يمكنه التسيير بسبب وضعه الصحي وكانت هناك عصابة تستولي على السلطة منذ 5 سنوات وكانت الأمور ستنتهي إلى العنف لو استمر ذوبان الدولة".

واعتبر تبون في هذا الصدد، أن "الخطر زال اليوم، وذلك بفضل الوعي السياسي الكبير الذي اكتسبه الشعب الجزائري من عدة تراكمات جعلته يدرك أن التغيير يأتي من الداخل ومن المؤسسات، بعيدا عن العنف".

ولم ينف الرئيس في حديثه وجود مؤامرة على الجزائر، معتبرًا أن بلاده "مستهدفة لأنها لا تقبل بتنفيذ المؤامرات على العالم العربي"، مشدّدًا على أن الجزائر هي "حاملة مشعل الشعوب المقهورة والمضطهدة، وبالتالي هناك من يريد إسكات صوتها والجزائر لن تسكت"، مرجعًا السبب وراء استهداف الجزائر إلى كونها "لا تعاني من أي مديونية خارجية وهي مستقلة بمواقفها ونظامها الاجتماعي مدستر ومقنّن".

وبخصوص الأزمة الليبية، ذكر الرئيس أن الجزائر رفضت أن تقع طرابلس كأول عاصمة عربية وأفريقية "في قبضة المرتزقة" وأنها "كانت على استعداد للتدخل بصفة أو بأخرى لمنع سقوطها".

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. يقول المثل ----قل لي من ترافق أقول لك من أنت  ) تبون مدمن خمر وكدب _ .بوتفليقة حكم الجزائر عسكر ومدنيين بالاسم فقط لأنه يعلم علم اليقين ان العسكر يبحثون عن من يحميهم داخليا أما خارجيا فالغرب وفرنسا خاصة هي من تتكفل بحراسة معاويل شمال افريقا . وسيبقى العسكر جاتما على رقاب وأنفاس أشباه البشر ردحا من الزمن قدوة بأجدادهم الأتراك والفرنسيين. فالنباح بواسطة ابروبغاند لاتصنع وطنا ولا تاريخ

  2. salah-21

    مادام سيادتكم لم تسمحوا بسقوط طرابلس فلماذا سمحتم بدكها لما يفوق التسعة أشهر ؟ اليست تركيا هي من دحرت حفتر و مرتزقته؟ ثم اذكر تبون العسكر ان مقولته طرابلس خط احمر جاءت بعد قول السيسي سرت خط احمر فهل كانت طرابلس خطا اخضر قبل انتصار الغرب الليبي بقيادة تركيا؟سبحان الله شيخ كبير في السن و يكذب عيني عينك كما يقال ولكن الصراخ يأتي على قدر الألم و نحن نعذر سيادة الرئيس بعدالإنتكاسات الديبلوماسية التي تلقاها نظامه مؤخرا اضف على ذلك الحراك الشعبي المتواصل رغم القمع و الخوف على مسرحية الإنتخابات ان تنهار خشبتها كل هذا دفع النظام الجزائري لشراء ذمم الجزيرة و لوبوان من اجل تلميع صورته و لو يلاحظ المتتبع لكلتا المقابلتين فالصحفيون الذين سمح لهم بطرح الاسئلة جزائريون؟

  3. elgarib

    هذا غشاش و علماني و يريد أن يدخل الناس في الكفر. يعني يريد من يمجد الحاكم و لو كان كافرا . لماذا أذهب بعيدًا.. لا أذْهَبُ بعيدًا عن السنة والسيرة النبوية، ومن لم تسعه السنة فلا وسَّع الله له. أليس النبي صلى الله عليه وسلم هو أتقى الناس وأخوفهم لله؟ أليس النبي صلى الله عليه وسلم أو أعبد الناس وأزهدهم وأورعهم؟ ! أليس هو صلى الله عليه وسلم أشد الناس دينًا، وأكثرهم تعليمًا للناس دينهم؟ ! ألم يكن هو السائس الأعظم في تاريخ البشرية لآخر وخير أمة أخرجت للناس؟ ! أكان يمارس شيئًا ليس من الدين.. يتنزَّه عنه علماء آخر الزمان؟ ! ألم يكن هو القائد الحاكم؟ ! أليس من السياسة حكم الناس بشريعة رب الناس، وبسياسة ضمَّنِها شريعته؟ إذا كنت السياسة رجسًا فكيف اقترب منها رسول الله صلى الله عليه وسلم؟ أما كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يدعو إلى تحكيم شريعة الله سبحانه، يتلو فيها الآيات ويقول فيها الأحاديث؟ أفيكون غير رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر تديُّنا منه، وأعبد لربه منه وأتقى، وأعلم لحدود ما أنزل الله عليه؟ ! هذا من سيرته صلى الله عليه وسلم. نقول -وبإجماع أهل السنة- أن أفضل البشر بعد الأنبياء هو أبو بكر الصديق رضي الله عنه، علمًا وخُلُقا ونية... ولم يبغِ الصحابةُ رضي الله عنهم بديلاً عنه في رأس السياسة وقمتها، أما بعضُ علماء هذا الزمان فـ (يتطهَّرون ) عنها ويلعنونها، ويُسمون الحرب بين أهل الإسلام وبني عَلمان صراعًا على الكراسي ! فما لأبي بكر خاضها، أهم أطهر منه، علم منه، أتقى وأنقى منه؟ ! ثم اختاروا أفضل رجل في صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ذهب بتسعة أعشار العلم، يسلك الشيطانُ غير فَجِّه، يصير كالحلس البالي خشية من الله، تصرعه الآية حتى يُعاد الشهر مريضاً... ثم يمارس السياسة ولا يتطهر عنها كما يفعل بعض علماء الزمان يترفعون ! إنه الملهم عُمَر الفاروق رضي الله عنه. ثم ثالث خير الناس في خير جيل ورعيل في خير أمة أخرجت للناس، عثمان رضي الله عنه يتولى السياسة ولا يتنزَّه ولا يتطهر منها، بل كان موته فيها شهادة، ولم يكن فتنة، وإنما الفتنة على من فَتن، والظلم على من ظَلم ! ثم رابعهم الراشد علي بن أبي طالب رضي الله عنه، والذي كانت خلافته أو قل ممارسته لسياسة الحكم، بل وجوده على قمة هرمها، بل وقاتل من خلالها في جوِّ من خلاف المسلمين وتحزبهم، ومع ذلك لم يعتبره أحدُ منازعا في فتنة ولا مصارعا على الكرسي ولا متدنسا بسياسة... هذا من سيرته وسيرة خلفائه الراشدين المهديين في سياستهم الراشدة..

  4. Algerie

    الجزاءر ما هي الا حفرة عسكرية لقمت الشعب الحر

  5. Aouni Rachid

    جالس وكانك فعلا رئيس دولة وما انت الا بوق من ابواق الاسواق الذين يبيعون ويشترون في كل شيئ تعرف كيف ستعيد الاموال المنهوبة ابدأ بنفسك وارجع الى الخزينة الجزائرية كل ما نهبته يا مجرم انت تقول بانك لن تفتح الحدود مع المغرب وهل تظن ان المغرب سيقبل ما دمت انت رئيس

الجزائر تايمز فيسبوك