قوجيل يريد علاقات أفضل فرنسا

IMG_87461-1300x866

قال رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل، إنه من المتفائلين بغد أفضل للعلاقات الجزائرية – الفرنسية، بفضل الإرادة السياسية التي يُبديها رئيسا البلدين، مشيرا أن هناك أطراف تسعى للتشويش على أي تقارب وانتعاش للعلاقات.

ويرى قوجيل في حوار له مع جريدة “l’expression” أن الرئيس الفرنسي اتخذ خطوات هامة في إطار مسعى تصالح الذاكرة عندما صرح بأن الاستعمار جريمة ضد الإنسانية، حيث أبدى استعداده ونيته وخاصة تفهمه لمطلب الجزائر المتعلق باسترداد جماجم زعماء ورجالات المقاومة الشعبية.

وأشار المتحدث أن استقرار الجزائر وأمنها كانا دائما مستهدفين على أساس خطط مدبرة في الداخل والخارج، مضيفا: “على الرغم من كل هذه المؤامرات وبفضل جبهتنا الموحدة على اختلاف مشاربنا بلادنا استطاعت الصمود وبقيت موحدة ومحافظة على استقلالية قرارها السياسي”.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. علي

    ضاعت الجزائر وضاع الشعب وقلة الرجال حتى يتراس هذا المصاب بالزهامر مجلس الامة .ان مكانه هو المتحف وتصنيفه ضمن الكائنات التي لا تموت

  2. احنا وافرانسا خاوا خاوا اخخخخخخ شكوبستان الجديدة

    الجزائريون عقول العصافير و اجسام البغال كل يوم يقصفون فرنسا بالمستعمر والعدو الكلاسيكي من الرئيس الى اصغر شيات في دولة اشكوبيستان والان ينشدون علاقات جيدة مع فرنسا اخخخخخ انه شعب مريض بانفصام الشخصية تارة يستعمل العدوان والوم الموالي يتكلم عن علاقات الاخوة والصداقة والتاريخ المشترك اخخخخخخخخخخ لهدا لم ينتجوا حتى خبز شعبهم كل شيء في الخرزائر مبني للمجهول الجزائر الجديدة في طريقها الى الافلاس ونحن نستمتع بمشاهدتها تسقط حجرة تلوى الاخرى حتى يسقط الباقي مرة واحدة محدثة غبار و صداع على شكل بناية مهترئة مرتفعة سقوطها يكون مدويا والعالم يشاهدها

  3. الاخ الذي استعمارية اعتقد لدولة نيوزيلندا .اريد أن أعرف من هو المريض انت أو الشعب الجزاءري العظيم .ما علاقة الشعب الجزاءري بهذا الشخص مجلس المية؟انه معين من العصابة اما انت يا تخيب فاعلم أن الشعب هم احفاد الشهداء البررة .و عواشركم مباركة و عاش الشعبين المغربي و الجزاءري و العاقبة للمتقين

الجزائر تايمز فيسبوك