قوة القمع و البطش تجهض مسيرة الطلبة واعتقال العشرات

IMG_87461-1300x866

أجهضت الشرطة بالجزائر اليوم الثلاثاء المسيرة السلمية التي كان من المقرر أن يخرج إليها الطلبة في الثلاثاء رقم “116” من عمر الحراك، حيث تم اعتقال العشرات ممن كانوا ينوون المشاركة في الاحتجاج الطلابي السلمي.

وتعد هذه المسيرة الطلابية الثانية التي يتم منعها بالقوة بعد مظاهرة الأسبوع الماضي، حيث منعت الشرطة وقوات مكافحة الشغب أي تجمع في الشوارع الرئيسية بقلب العاصمة الجزائر.

وفي سابقة في الحراك الشعبي الجزائري، كانت الشرطة قد استخدمت العصي لتفريق المتظاهرين في مسيرة الجمعة الماضية.

ويخرج الجزائريون منذ 22 فبراير 2019 في مسيرات سلمية يومي الجمعة والثلاثاء، للمطالبة بالتغيير الجذري لخارطة طريق السلطة والمطالبة برحيل جميع من كان لهم أي علاقة من بعيد أو قريب بنظام بوتفليقة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. محمد تلمسان

    و شكون لي اكثر عددا البوليس المجرم ام الشعب  ! ! !؟ متخليوش البولبس العبلاوي يديو خاوتكم  ! وقفوا لهم بالمرصاد البوليس مجرد كلاب تحركها العصابة ضد ابناء الشعب المسالم

الجزائر تايمز فيسبوك