حنون تنتقد تهجم سلطة القمع على الحقوق النقابية والحق في الإضراب

IMG_87461-1300x866

أكدت الأمينة العامة لحزب العمال، لويزة حنون، أن احترام الحقوق والحريات الديمقراطية واحترام سيادة الشعب هو شرط لتحصين الأمة من كل المخاطر الداخلية والخارجية.

وانتقدت حنون في كلمة بثت على الصفحة الرسمية للحزب ما وصفته بـ” القمع الذي اصبح شاملا ضد من يقول الحقيقة والتضييق على  الصحفيين والنقابيين آخرهم عامل  أيضا النقابيين” وطالبت في هذا السياق بإطلاق سراح صحفي ليبرتي وإعادة عامل البريد الذي تم طرده مؤخرا من منصب عمله.

ورسمت المتحدثة صورة سوداء على الوضع الاقتصادي والاجتماعي وشككت في الأرقام التي قدمتها الحكومة بخصوص البطالة وتداعيات وباء كورونا، وقالت إن الطبقة الشغيلة تعيش أصعب مرحلة منذ عقود من الزمن نتيجة مواصلة سياسات التصحير الصناعي ونهب المال العام والملكية الجماعية من قبل الأوليغارشيا.

وترى الأمينة العامة لحزب العمال أن ملايين مناصب العمل فقدت نتيجة غلق الشركات وتسريح العمال وقف بعض النشاطات الحرة كانوا يشتغلون في المقاهي والمطاعم، بالمقابل قالت إن نسبة  15 بالمائة للبطالة الذي قدمتها الحكومة غير صحيحة وأن القدرة الشرائية في انهيار كبيرة نتيجة عجز الحكومة على التحكم في السوق.

وردت حنون على بيان الحكومة الأخير الذي انتقد الإضرابات التي شدهتها عدة قرارات، مؤكدة أن “الحق في الإضراب حق قانوني وأن إضراب العمال دون غطاء نقابي حق أيضا خصوصا في ظل منع التواجد النقابي من قبل أرباب العمل أحيانا”.

وفي هذا السياق تؤكد المتحدثة أن كل تهجم على الحقوق النقابية والحق في الإضراب هو عامل فوضى وأمر خطير جدا وهو يعرض البلاد للإبتزاز في النهاية، وتابعت” تقييد الحق في ممارسة الإضراب هو مساس بحق منصوص عليه دستوريا وكونيا “.

وشددت زعيمة حزب العمال بأن تلبية المطالب الاجتماعية والاقتصادية واحترام الحقوق والحريات النقابية هي الكفيلة بوقاية النسيج الاجتماعي الوطني والحفاظ على استقرار الأمة الجزائرية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ابو نووووووووووووووح

    اشادت وكالة الأنباء الفرنسية  (فرانس بريس ) بمنطقة القبايل الجزاءىية التي تطالب بالانفصال وتقرير المصير ، وبهذا التحرك الفرنسي احس النظام الفاسد بوجع شديد ومؤلم جدا ، وهذا الوجع يشمون فيه راءحة الانفصال الذي كانوا يدعمونه ويساندونه ضد اشقاءهم الذي ساندوهم ايام مقاومة الاستعمار الفرنسي . نسوا كل الدعم وكل المساعدات التي كانت تاتيهم على مدار الساعة من الجهة المغربية ونسوا حتى الشهداء المغاربة الذين سقطوا في ساحات المقاومة . اي نوع من هذا البشر ، فكيف تقتل تقتل . اتمنى الاستقلال قريبا لاشقاءي الاحرار القبايليين من قبضة ابناء بورديلات فرنسا

  2. ابو نووووووووووووووح

    امرأة وحيدة مثل حنون احسن وافضل الف مرة من كل أفراد الحكومة الفاسدة الغير الشرعية التي يحكمها العجوز المنكوح  ( الشاذ جنسيا ) المدعو شنقريحة والمامور العربيد السكير صاحب الجعة والوسكي والكوكايين المدعو تبون . حنون امرأة صراحة داءما الاحظها تدافع بكل حرقة على مصلحة بلدنا وخصوصا على تلك الاموال التي تبتلعها البوليزاريو  (بيرمودا ) ميزانية البوليزاريو التي لا يعرفها الا عسكر الخرخورية . عسكر الجزاءر والبوليزاريو والزمن الطويل

الجزائر تايمز فيسبوك