المواطن الجزائري يستهلك 42 كيلوغرام من السكر سنويا

IMG_87461-1300x866

كشف رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، الحاج الطاهر بولنوار، أن متوسط استهلاك مادة السكر في الجزائر بلغ 42 كيلوغرام للمواطن الواحد سنويا.

وأكد بولنوار خلال ندوة صحفية عقدها بالتنسيق مع مصالح وزارة الشؤون الدينية والأوقاف أنه في كل بيت جزائري يوجد شخص أو شخصين مصابين بداء السكري.

وكشف ذات المتحدث أن مصالحه تعمل بالتنسيق مع مصالح وزارة التجارة وجمعيات حماية المستهلك من أجل محاربة الاستهلاك المفرط لمادتي السكر والملح في المواد الغذائية.

وفي هذا الصدد أفاد بولنوار أن مصالح بصدد مناقشة إمضاء اتفاقية مع وزارة الشؤون الدينية من أجل القيام بنشاطات تحسيسية خاصة بالزكاة وأيام دراسية لمعرفة الشروط الأخلاقية للممارسة المهنية عبر العديد من الملتقيات الجهوية.

كما عرض رئيس الجمعية على مصالح الوزارة اقتراحًا لمحاربة التبذير، باعتبار ان التبذير آفة دينية واقتصادية في آن واحد، حيث قال:” لو بقيت المواد المبذرة في المحلات والأسواق لانخفض سعرها تلقائيًا”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك