"بريد الجزائر" يعلن عن إجراءات جديدة

IMG_87461-1300x866

أعنت المديرية العامة لبريد الجزائر، اليوم السبت، جملة من الإجراءات عقب اجتماع جمع المديرة العامة وإطارات المؤسسة مع أعضاء اللجنة الوطنية لتحضير الندوة الوطنية لانتخابات النقابة.   

ويأتي هذا الاجتماع في ظل محاولات المؤسسة إلى تهدئة الأوضاع وإقناع عمال مكاتب البريد على العودة إلى العمل في ظل إضراب دخل يومه السادس.

وأكد بيان المؤسسة أنه مخرجات الاجتماع تمثلت في تفعيل نظام تقييم منحة المردودية الفردية والجماعية وبداية صبها انطلاقا من شهر جويلية 2021، موزعة كالاتي: 25 بالمائة من الأجر القاعدي بالنسبة لمنحة المردودية الفردية وفقا للتقييم الفردي، 15 بالمائة من الأجر القاعدي بالنسبة لمنحة المردودية الجماعية ووفقا لنتائج تقييم المردود الجماعي.

كما أعلنت المؤسسة تمكين كل عامل من يومين راحة خلال الأسبوع عقب شهر رمضان وفق برنامج مناسب يضمن استمرارية الخدمة البريدية.

وخلص الاجتماع، كذلك، إلى تسوية وضعية جميع العمال الذين يشغلون مناصب غير تلك المحددة في مقررات تعيينهم قبل 31 ماي 2021، إضافة إلى العمل على توضيح المادة 104 من النظام الداخلي للمؤسسة المتعلقة بحالات التوقيف التحفظي بما يضمن حماية العامل من التوقيف التعسفي.

وجددت مؤسسة بريد الجزائر تهديداتها للعمال الذين يواصلون إضرابهم مؤكدة أنها ستباشر كل الإجراءات القانونية المعمول بها.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك