مغاربة يكسرون قرار الاغلاق الحكومي في عدة مدن مطالبين بفتح المساجد لصلاة التراويح

IMG_87461-1300x866

كسر عدد من الاشخاص قرار الاغلاق الحكومي شمال المغرب في ظل الوضع الوبائي، وأوقفت السلطات الأمنية عدة اشخاص على اثر ذلك.

ووفق تقارير اعلامية محلية، تجمع عشرات الاشخاص بمدينة طنجة للاحتجاج على قرار الحكومة الغاء صلاة التراويح بمساجد المملكة.

  وأوقفت عناصر الأمن المغربي، 7 أشخاص بعدد من المدن كسروا الحظر رفضا لإلغاء صلاة التراويح بمساجد المملكة في إطار قيود مواجهة فيروس كورونا.

وعرفت مساء أمس منطقة بني مكادة بمدينة طنجة، في ثاني ايام رمضان، مواجهات بين رجال الأمن، وعدد من المتظاهرين، المطالبين بإقامة صلاة التراويح.

وقال موقع “اليوم 24” المغربي ان العناصر الأمنية اضطرت إلى التدخل لفك تجمع لعشرات الشبان بينهم قاصرين، كما رشق عدد من المتظاهرين العناصر الأمنية بالحجارة، ما أدى إلى اعتقال بعضهم.

وفي نفس اليوم تدخلت السلطات الأمنية بمدينة وزان، لمنع عدد من الأشخاص حاولوا إقامة صلاة التراويح أمام باب مسجد “حليمة السعدية” في حي القشريين.

 واضاف المصدر ان العشرات في بعض المدن، مثل آسفي، وفاس، تحدوا حظر التنقل الليلي، وخرجوا في مسيرة محدودة للمطالبة بإقامة صلاة التراويح.

وأمام مخاوف من موجة ثالثة خاصة بعد تزايد عدد الاصابات بالسلالة الجديدة لفيروس كورونا، قررت الحكومة المغربية “حظر التنقل الليلي على الصعيد الوطني يوميا من الساعة الثامنة ليلا إلى الساعة السادسة صباحا، باستثناء الحالات الخاصة، مع الإبقاء على مختلف التدابير الاحترازية المعلن عنها سابقا”.


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. غاندي

    شعب لم ينفك بعد من الفكر الصحراوي الرملي الكلسي الذي اصيب بمرض التدين النفاقي. انه انفصام شخصية الفرد المغربي بصفة عامة يفعل كل شيء في الخفاء لكن في العلن من احسن ماخلق بلحيته وهندامه وكلامه. لكن في الظلام ضبع مفترس ياكل كل شيء وجده امامه. لابد من مراجعة انفسنا لاننا شعب تركه قطار العلم والمعرفة والتحرر من افكار الربع الخالي التي مازال اصحابها يتقاتلون على على السجود القبلي والبعدي شعوب تفصلها سنوات ضوئية على ماوصل له العلم والعلماء في العالم وليس علماء ابن عاشر ونواقض الوضوء يامة ضحك الجهل من جهلها

الجزائر تايمز فيسبوك