لفرامجي شرفي يؤكد استمرار التحضير للتشريعيات في موعدها

IMG_87461-1300x866

أكد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات، محمد شرفي، أنه لا يوجد عنده مؤشر لتأجيل التشريعيات ولا يمكنه التعامل مع الشائعات، مضيفا: “نحن ماضون في التحضير لموعد 12 جوان”.

ووصف شرفي خلال نزوله ضيفا على إذاعة جيل أف أم منتصف نهار اليوم الحديث عن تأجيل الانتخابات التشريعية بأنه “إشاعات”، مؤكدا أن الدولة قائمة الدولة وتسير لتجديد مؤسساتها.

وكشف المتحدث عن التحضير لتنصيب لجنتين مكلفتين بمتابعة السير الميداني للحملة الانتخابية وكذلك متابعة تغطية وسائل الاعلام في الحملة الانتخابية، لتضاف إلى اللجنة التي نصبت لمراقبة تمويل الحملة الانتخابية.

وأدرج رئيس سلطة الإنتخابات تجديد الثقة فيه من قبل رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، كـ”تقدير للمسار الذي قطعته السلطة منذ تأسيسها يوم 15 سبتمبر 2019”.

وبخصوص تجديد المندوبيات الولائية، قال شرفي إن العدد الذي تم اعتماده في الانتخابات الرئاسية كان مبالغا فيه، وقد تم تقليصه وفق احتياجات المنسق الولائي وعدد الهيئة الناخبة والمعطيات التي توفرت في الوقت الحالي.

وكشف رئيس السلطة الوطنية للإنتخابات أنه تم اختيار “أبصم” كشعار للانتخابات التشريعية المقررة يوم 12 جوان.

وذكر أيضا أن الهدف التسراتيجي الذي وضعته السلطة الوطنية المستقلة للإنتخابات هو الوصول إلى الاقتراع الإلكتروني، مستندا إلى نجاح عمليات التسجيل في القائمة الانتخابية عند بعد.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك