ربراب: أزمة الزيت “سيفتال لا تتحمل المسؤولية”

IMG_87461-1300x866

قال مالك مجمع “سيفتال” الصناعي الملياردير يسعد ربراب معلقًا على أزمة الزيت أن” سيفيتال لا تتحمل المسؤولية حيال الأزمة الحالية”، مؤكدًا أن “الإنتاج لم يتوقف على مستوى كل المصانع”.

وأوضح ربراب أنه على عكس ما يتم الترويج له فإن مؤسسته تملك فائضًا في الإنتاج و التخزين.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ابي بشاريا البشير

    هدا هو حال الجزائر في كل شيء الفائض موجوج والتخزين مملوء ولكن النقصان والازمة موجودين .نعم بالجزائر نجد الشيء يتزامن ونقضيه الجزائر دولة واسعة غنية بترواتها في نفس الوقت دولة صغيرة وجد فقيرة انها القاعدة العامة لدى السلطة الفاسدة بالجزائر الرئيس الطبون الدي لايهمه الشعب الجزائري بقدر مايهمه تشتيت وحدة الدولة الجارة وكانه مسيلمةالكداب حتى اصبح يطلق عنه كدبون .شنخريحة وجه الخنزير هدفه اشعال البلبلة والفتنة بشمال افريقيا . بوقادوم وجه لغريلا همه ان يصب الزيت على النار. اوصلوا الجزائر الى حافة البؤس والفقر والانهيار . حتى ان احد برلمانيي الجزائر يصرخ على اشده بانه حرم من اكل الموز طوال حياته هده هي جزائر الرفاهية ..ناهيك عن طوابرالمواطنين وراء حصص الحليب والسميد والماء نحن نلاحظ بان الجزائر دخل ازمة في كل الميادين والقطاعات والغلاء في كل شيء حتى المازوط الدي تنتجه الجزائر بون تكلفة ولكونه معطى ولن تكون ازمة الزيت الا نقطة من حزمة المشاكل الموجودة والتي تزيد السلطة الحاكمة الفاسدة في عمقها فلتاخد السلطة الاستبداية الفاسدة العبرة من اسيادها في المغرب الدي لايدعي ماتدعيه السلطة الجزائرية الفاسدة من اوهام .ورغم انه لايتوفر على بترول ولا غاز فهو يوفر لشعبه العيش الرغيد والكريم وهدا بب من اسباب غلق الحدود حتى لايعي الشعب الجزائري الرفاهية التي يعيشها الشعب المغربي الدولة بدون نفط ولا غاز ولا دهب .والغريب في الامر ان الواقع الجزائري مؤزم والسلطة الفاسدة تصرف ملايير الدولارات على مرتزقة البوليساريو بتندوف انها السلطة الفاسدة الكارتية . . .

الجزائر تايمز فيسبوك