ياقوم بوصبع أبشرو الاتحاد الأوروبي يتصدق على الجزائر بـ 43 مليون يورو لمواجهة كورونا

IMG_87461-1300x866

أعلن برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، أنه بدأ تزويد وزارة الصحة الجزائرية بتجهيزات طبية لمواجهة فيروس كورونا، بتمويل من الاتحاد الأوروبي بقيمة 43 مليون يورو (نحو 52 مليون دولار).

وقال البرنامج، في بيان إنه “شرع في تنفيذ اتفاقية تمويل بـ43 مليون يورو بين كل من الاتحاد الأوروبي وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ووزارة الصحة الجزائرية”.

وأضاف أن التمويل، الذي جاء تحت مسمى “الاستجابة التضامنية الأوروبية ضد كورونا”، “سيوجه لدعم مجهودات الحكومة الجزائرية في احتواء انتشار الوباء والتخفيف من آثاره”.

وأوضح البرنامج الأممي أن التمويل يشمل تجهيز منشآت الصحة الحكومية في الجزائر، واقتناء معدات الكشف المبكر عن الفيروس وأخرى وقائية للكوادر الطبية.

ولفت إلى وصول أولى شحنات معدات الكشف المبكر عن الفيروس وتوزيعها على مستوى مصحات في أرجاء مختلفة من البلاد.

ونسب البيان لوزير الصحة الجزائري عبد الرحمن بن بوزيد القول إن “المبادرة الأوروبية تمثل دعما هاما لمنظومتنا الصحية، والجهود التي تبذلها السلطات منذ عدة أشهر لاحتواء انتشار الوباء والتخفيف من عواقبه”.

فيما لم يصدر تعليق فوري من جانب السلطات الجزائرية حول الموضوع.

وحتى الثلاثاء، سجلت الجزائر 109 آلاف و559 إصابة بكورونا، منها 2,994 وفاة، و75,057 حالة تعاف، وفق إحصاءات رسمية

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Sud

    Des dons qui ne servent plus à rien, dans quelques semaines, le COVID , ça sera du passé. On se moque du gouvernement incompétent et ignorant. Les pays sont avancés dans le processus de vaccination et ont déjà les programmes pour l'après COVID, nos escrots dorment encore. Regardez le Maroc, nous sommes toujours derrière. .

  2. هبة للجزائر مقابل صفقات مربحة لاوربا

    ادا حسبنا عدد الايام التي سيقضيها طبون العضيم في المانيا و كل ليلة في المستشفى تكلف ميزانية الفقاقير عشرة الاف اورو سنجد في الاخر ما صرف على طبون اكثر مما اعطى الاتحاد الاوربي و هده الهبات ليست صدقة بل لدعم الجزائر في ازمتها الخانقة من حليب غبرة ولقاح و قلة المواد الاستهلاكيةةمقابل ان يبعون لاوربا خيرات الجزائر على شكل صفقات في الغاز او البترول او استخراج المعادن بدون مقابل اوربا لاتعطي شيئا في سبيل الله لانها لا تعرف الله بل تعرف الارباح

  3. LE M TAGNARD

    ET LE MINISTRE ALGEIEN EST C TENT IL N A PAS H TE LA PREMIERE PUISSANCE ET F ORCE REGI ALE EN AFRIQUE ET LE PAYS PETROLIER ET GAZIER ET IL N A PAS H TE DE VOULOIR ACCEPTER LES D S EUROPEENS PAUVRE ALGERIE CE D  DEVAIT ETRE ACC ORDE AU YEMEN OU AU SOUDAN CAR LE M TANT DE CE D  SERA DEDUIT DE BUDGET ET PASSERA DANS LES POCHES DES CAP ORAUX ALGERIENS FRANCAIS VERT KAKI QUELLE BASSESSE

  4. النيف و التسول

    شعب النيف وحكومة النيف و عسكر النيف يدخل مرحلة التسول و ما أدراك ما التسول لذا الغرب ... الدراهم تر وح لبوليزبال و جنوب افريقيا و الحكومة تستعمل مآسي الشعب لتتسول بها ...انها القوة الكرطونية العظمى يا قوم بوصبع ... القادم أسوء فقط انتظروا قليلا ...ان للصبح قوم لناظروه قريب ...

  5. جزائري

    انه الفساد بأم عينيه. دولة غنية بمعادنها و بترولية تزاحم الدول الفقيرة باقتسام المساعدات الدولية. و المشكل توزع اموال شعبها بكل سخاء في قضايا لا تخدم الشعب لا من قريب و لا من بعيد .و الشعب غارق في النوم . أغبى شعب في العالم .

  6. 1 Euro par Algérien

الجزائر تايمز فيسبوك