مع تآكل نصف احتياطات البلاد من النقد الأجنبي الجزائر تدخل دائرة الإرباك السياسي والاجتماعي

IMG_87461-1300x866

تعيش الجزائر على وقع أزمة غير مسبوقة اقتصادية وسياسية زادها الظهور الباهت للرئيس عبدالمجيد تبون والوحيد عبر تسجيل على تويتر بعد غياب أكثر من شهرين عن الظهور، قتامة. ولا يبدو في الأفق ما يشير إلى أن الأزمة الراهنة ستنتهي قريبا والطريق إلى الاستقرار لا يزال طويلا.

وسيكون على مكتب الرئيس عندما يعود للجزائر ملفات كثيرة عالقة. وتدفع الحكومة ببرنامج إصلاحات اقتصادية تعتبره ضرورة لتجنب انهيار مالي وشيك بعد أن تآكل نصف احتياطي العملات الأجنبية في خمس سنوات.

وكانت أول إطلالة لتبون منذ دخوله المستشفى بألمانيا مصابا بكوفيد-19 في أكتوبر، تهدف إلى طمأنة بلد طال انتظاره لقرارات سياسية كبيرة وسط حالة من التململ السياسي والشعبي ولا يبدو أن في جعبة الرجل شيئا يقدمه للجزائريين.

لكن الناس في شوارع العاصمة يكشفون بلا مواربة، عن شعور متزايد بنفاد الصبر بعد رسالة الفيديو التي أرسلها الرئيس يوم الأحد ومدتها خمس دقائق قال فيها إنه سيظل بعيدا لما يصل إلى ثلاثة أسابيع.

قال أحمد عباشي وهو عضو في الحركة الاحتجاجية المعروفة باسم الحراك التي ليست لها قيادة معروفة "معظم مطالبنا ما زالت تنتظر إجابة".

وتعاني الجزائر من اضطرابات منذ أوائل العام الماضي عندما أطاحت احتجاجات حاشدة بالرئيس السابق عبدالعزيز بوتفليقة وبالكثيرين من دائرته المقربة، لكنها تركت قسما كبيرا من النخبة الحاكمة على رأس السلطة.

وعرقلت الاضطرابات وجائحة كورونا هذا العام جهود الجزائر في معالجة أوجه خلل منهجية تلوح في أفق الاقتصاد، في الوقت الذي يمثل فيه تراجع عائدات النفط والغاز تهديدا للإنفاق الذي كان يتسم بالبذخ لجهة شراء الولاءات والسلم الاجتماعي.

وبدا الرئيس وهو مدخن شره يبلغ من العمر 75 عاما، هزيلا في رسالته التي مثلت أول ظهور له منذ أن ذهب إلى ألمانيا.

وأثار غياب أي صور أو مقاطع فيديو له شائعات بأن الحالة الصحية للرئيس أسوأ مما تكشفه نشرات الأخبار الرسمية التي تقول إنه بخير.

وأحيا هذا الوضع في أذهان الكثيرين ذكريات السنوات الطوال التي كان فيها بوتفليقة عاجزا بسبب المرض، تاركا الحكومة بلا قيادة تقريبا بينما تتصارع الكتل المتنافسة داخل النخبة الحاكمة على النفوذ.

وقبل ظهور فيديو تبون قال سباك يدعى عنتر عيساوي "بوتفليقة كان عاجزا تماما عن الكلام والمشي وقالوا لنا مرارا إنه قادر على قيادة البلاد".

ولا يزال الحراك في الشوارع غير مقتنع بجهود تبون لطي صفحة اضطرابات العام الماضي، بل إن الحراك الشعبي يرى أن الرئيس الحالي هو إعادة إنتاج للمنظومة السياسية التي حكمت الجزائر لعقود والتي استشرى في عهدها الفساد والمحسوبية ونهب ثروات البلاد.

وفي حين لم تخرج أي مظاهرات منذ بدء إجراءات العزل العام بسبب مرض كوفيد-19 في مارس، فإن الاستفتاء الذي دفع به دفعا في نوفمبر لإجراء تعديلات دستورية لم يحظ بمشاركة سوى ربع الناخبين المسجلين.

وقال المدرس رشيد شلبي إن "الجزائر تمر بواحدة من أصعب فترات تاريخها. التهديدات تحاصرنا من كل الاتجاهات"، في إشارة إلى الأزمة السياسية الداخلية والتهديدات الاقتصادية والصراعات في الدول المجاورة.

وقال المهندس جميل طيبي (37 عاما) "سيواجه تبون أكبر التحديات بعد التعافي. كل شيء يشير إلى أن الطريق إلى الاستقرار لا يزال طويلا".

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. brahimi

    في ورزازات ما زال بدمة رئيسكم الهواري بومدين  + + بوخروبةة + + مازال بدمته ثمن إصلاح سيارته . كان يأكل وييشرب مدة عطلته عند اسيادك المغاربة كما كنت في زيارتك الاخيرة للمغرب . هذا كرما منا لا خوفا منكم .

  2. عبدالإلاه الفاسي

    و مع ذلك إذا طرد الشعب الجزائري عصابة المرادية السراقين الخونة من الجزائر فكل الامور ستتحسن. كلنا مع الشعب الجزائري الشقيق و الخزي و العار للشنخريقيين الاوغاد الذين حولوا دولة غنية بالثروات إلى دولة على شفى حفرة.

  3. Une guerre civile va éclater en Algérie comme dans les années 90

  4. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    المقال طرح مغالطة او خطا غير مقصود ربما لكن غير مقبول في امور الاقتصاد عندما تحدث الكاتب ان الجزائر فقدت نصف احتياطاتها من العملة الصعبة لايا بن عمي انا تكوين اقتصادي وكل ارقام الجزائر اتتبعها من سنوات الحقيقة الجزائر فقدت كل رصيدها من العملة الصعبة واخر الارقام ان الجزائر وصلت الى 44 مليار دولار من 214 مليار دولار في سنة 2011 يعني قرابة 85% من الرصيد باح باي باي رغم علمي ان الرقم المتبقي الذي اعلنوا عنه غير صحيح فالنظام الكابراني مشهور بالتزوير و بتضخيم الارقام واخفاء نقط الضعف لانه يعتبرها بمثابة سر امن قومي و لان ارقام الاقتصاد عندهم مثل ارقام الانتخابات يتلاعبون بها بشكل عادي دون الانتباه لخطورة ذالك الخزينة حسب اعتقادي الان مدخراتها قد تتراوح بين 20 و 27 مليار دولار في احسن الاحوال مع التنبيه ان ثلثي هذا المبلغ ليس سيولة متاحة بيد النظام هي عبارة عن اصول وسندات دولية او ذهب و من الصعب سحبها او بيعها او التصرف فيها وقت ما شاءوا و هذا ما يجعلهم في رعب تام و ايقاف منذ سنتين لاي استثمار وطني سواء تنموي او اجتماعي اي ان الجزائر منذ اكثر 24 شهر هي مشلولة تماما ولا ورش واحد يشتغل لان السيولة ما فيش اذا علمنا ان كل مشاريعها تعتمد على مواد مستورة او خدمات مستوردة واخر خبر يظهر جحم الكارثة اقتراض صندوق التقاعد الوطني من الصندوق الوطني للاستثمار 68 ألف مليار سنتيم لتسديد معاشات المتقاعدين لسنة 2021 يعني افلاس الصندوف الذي ينفق على فئات عريضة من المجتمع الجزائري فئة المتقاعدين والارامل والايتام فهو الان بدا بالانفاق عليهم من قروض لكن الى متى الى جانب افلاس كثير من الشركات الخاصة والعمومية والزحف يسير نحو افلاس الشركات الكبيرة والتي توظف اعداد هالة من العمالة و بالالاف من العمال مثل الجوية الجزائرية ونفطال و الحجار وغيرها من الشركات المعروفة باي باي نانجيري ماشيري هاذي البداية ومازال مازال

  5. المصطفى

    انا كمغربي لا اتشفى في ما وصلت اليه الجزائر من انهيار على كل المستويات رغم ما خلقه هذا النظام من متاعب للمغرب . حال الجزائر ليس بجديد بل هو نتيجة مجموعة من التراكمات بدءا من 1962 ويمكن تلخيصها فيما يلي : - الصراع حول الحكم منذ اعلان الاستقلال بين الاجنحة المتصارعة انتهى بانقلاب بومدين على بن بلة . - تبني بومدين لنظام كلياني لم يختر له الاليات المناسبة . - نهج سياسة اقتصادية خاطئة من خلال تبني الصناعات الثقيلة تطلبت اموالا ضخمة وجلب خبراء من الخارج كلفوا ميزانية الدولة الشيئ الكثير - اغفال التنمية البشرية خصوصا على مستوى التعليم فرغم مجانيته ظل رهين اديولوجية النظام - تحكم الجيش في دواليب الدولة تحت قيادة عناصر تفتقر لاي رؤية سياسية او اجتماعية او اقتصادية باستتناء تجربة متواضعة في المجال العسكري اكتسبوها من حربهم بجانب الجيش الفرنسي في كثير من المواقع . - معاداة المغرب منذ حرب الرمال وتبني اطروحة الانفصال ودعمهم للبوليزاريو منذ 1975 والذي كلفهم ملايير لا تحصى - ضعف الرؤساء الذين تم تنصيبهم من طرف الجيش والتحكم فيهم : اجبار الشادلي على الاستقالة - اغتيال بوضياف - ارغام بوتفلقة على الاستمرار في الحكم وهو لا يدري - تنصيب تبون دون ارادة الشعب .. - هزالة مؤسسات الدولة بكل دواليبها . - حراك شعبي فولكلوري يحمل شعارات بئيسة كل جمعة ويعود من حيث اتى . - دور المغرب في افشال جميع مخططات نظام الجزائر في اضعاف ما يسمونه بنظام المخزن . - تضرر خزينة النظام من انهيار اسعار المحروقات مما ادى ال تآكل الاحتياطي من العملة الصعبة . - اعتماد الاقتصاد الجزائري على المحروقات ابان عن هشاشته بعد ان علات ازمة كورونا عن سلبياته . = اتمنى للنظام الجزائري اعادة النظر في مختلف سياساته واعطاء المبادرة للشعب في اطار دولة مدنية واقتصار الجيش على حماية البلاد دون التدخل في شؤون البلاد والجيران

  6. محمد بومرداس

    احتياطات المغرب تقارب 40مليار دولار و احتياطات الجزاءر 15مليار دولار لتختغدفي كلبا في شهر مارس المديونية الذاخلية للجزاءر تتجاوز 96مليار دولار

  7. محمد بومرداس

    هل توجد دولة تتوفر على احتياطي مهم من الدولار و تقوم بطباعة الدينار بكثرة مادا يعنى دلك الجزاءر تقوم بالطباعة لتوفير السيولة هدا تناقض كبير

  8. حان الوقت لإنقاذ الجزائر.... تقولها أنت يا أخ بلقاسم الشايب بنية صافية لأنك تحب الخبر فعلا للجزائر والجزائريين.... أما من لا يحب لهم الخير مثل عصابة الحاكمة والدناصرة من السراقين والجنرالات والشياتين المتملقين لهم من شعب الحلوف يقولون بان كل شيء على ما يرام و كل ما يقومون به على صواب.... ليستمر النزيف والانهيار لتتمة تنفد خطة ادناب المستعمر التي خططوا لها والمتمثلة غتبدير الثروات ونهبها لتخريب الإقتصاد و تقرير مصير الشعوب الذي سيؤدي إلى تقسيم البلاد إلى خمسة بلدان

  9. الكتامي

    اقتصاد المسماة الجزاىر ينتحر على اسوار المرادية و العسكر يحاول طمس معالم الحريمة و يحرف وقاىعها متهما الايادي الخارجية و يدخل القضية الى المساجد لالهاء العامة وتمويها بان الجزاىر لم تنتحر و انما قوسوا عليها جيرانها و قالوها بأعينهم من كثرة الرخاء و البحبوحة التي كنتم تتغنون بها،هذه الخطبة لفقهاىكم لا بقر مفعولها على المغاربة لانهم كلهم مفوسخين بالعمل و التوكل على الله و لا يومنون بالتقواس كما جاء في كلامكم المغاربة حكروكم،انتم حكرتوا بعضكم على بعض بالسرقة مثل ذلك الطفل الناقص التربية يسرق و يتهم جيرانه و امه تصدقه عوض ان توبخه و تراقبه و عندما يصير محترفا في السرقة و يقبض عليه لا تريد امه ان تستعرف تزيد في قولها بانه مظلوم ،،و عندما بسجن ابنها السارقة تبدأ في زيارة الفقهاء التاجرين في الدين ليكتبوا لابنها حجابا لعله يبعد أعين الحساد عن ابنها المعصوم من السرقة و المتهوم فقط، إنتم قوم عاص و ينقصكم العقل و التربية اما المغرب بريء مما تفعلون و لا يبالي بكم و عجلة التنمية فيه تسير بسواعد كل المغاربة لا تحتاج لبنزين مخروض كلكم تخرويض الله يستر ،

  10. الكتامي

    اقتصاد المسماة الجزاىر ينتحر على اسوار المرادية و العسكر يحاول طمس معالم الحريمة و يحرف وقاىعها متهما الايادي الخارجية و يدخل القضية الى المساجد لالهاء العامة وتمويها بان الجزاىر لم تنتحر و انما قوسوا عليها جيرانها و قالوها بأعينهم من كثرة الرخاء و البحبوحة التي كنتم تتغنون بها،هذه الخطبة لفقهاىكم لا بقر مفعولها على المغاربة لانهم كلهم مفوسخين بالعمل و التوكل على الله و لا يومنون بالتقواس كما جاء في كلامكم المغاربة حكروكم،انتم حكرتوا بعضكم على بعض بالسرقة مثل ذلك الطفل الناقص التربية يسرق و يتهم جيرانه و امه تصدقه عوض ان توبخه و تراقبه و عندما يصير محترفا في السرقة و يقبض عليه لا تريد امه ان تستعرف تزيد في قولها بانه مظلوم ،،و عندما بسجن ابنها السارقة تبدأ في زيارة الفقهاء التاجرين في الدين ليكتبوا لابنها حجابا لعله يبعد أعين الحساد عن ابنها المعصوم من السرقة و المتهوم فقط، إنتم قوم عاص و ينقصكم العقل و التربية اما المغرب بريء مما تفعلون و لا يبالي بكم و عجلة التنمية فيه تسير بسواعد كل المغاربة لا تحتاج لبنزين مخروض كلكم تخرويض الله يستر ،

  11. لمرابط لحريزي

    اين هو المنطق عندما يصرف جنرالات الجيش نصف مداخيل أي شعب؟ هل هناك شعب؟ ففيما يتعلق بشعب بومدين الحلوف ذلك الحساب يناسبه. الشعب الخرائري لقيط من كل انحاء المنطقة لا يفهم لا حساب ولا حروف. اما ما يطلق على انفسهم لقب "الأحرار" فاين هم؟ مرة مرة يطلو يقولو انهم احرار، يساندو النظام الخرائري كباقي شعب بومدين الحلوف في قضية ما، ليتضح لنا اليوم وبعد عملية الكركرات ان جمهورية صندالستان كان دائما هي الجمهورية الخرائرية. ملي تايبان ليك الضو دخل فيه باش تخرج من الظلام، قبل ما يضربك يا المغربي. وقيل عليك النصائح خصوصا فيما يتعلق بيا شخصيا.. وزايدون واتا دير اسم خاص بك أو ان الثقافة الخرخورية طلعات ليك مع المسّاطة؟؟؟ وا تا مالك كاتحن في الخرخوريين الذين يختصو في الاعتداء على الشعب المغربي؟ دير نفس أو سير حفر حفرة ورقد فيها باراكا من التمحليس يا الجبان

  12. كتامي

    نعم مقال ناقص بكل الجوانب كما تفضل ابن بلادي لمرابط ولا انصح الكاتب الذي يحن في شعبه الخرايري الجبان والراضي بالذل ،مقال بلقايأسم الشايب لا فيه معنى ولا شيء يتملحس على جبن بني عمه الخرايري الجبان و يتناقض ،اقتصاد الخراير الى الهاوية و مليار مرحبا الى الهاوية و المغرب فيه الخير و الشبعة الحمد لله،

  13. عبدالإلاه الفاسي

    على حكام الجزائر ان يتداركوا الاوضاع الاقتصادية و المالية بشكل جدي و إلا لا قدر الله سيؤدي بالجزائر لإلى الإفلاس البين و تغدية الحراك و دفعه للعنف خصوصا مع السخط العارم للشعب الجزائري على السياسات المنتهجة مند الاستقلال ، و هذا واقع يمكن استقراءه من بعض المؤشرات . و على سبيل المثال فإن استفحال العجز التجاري -الذي بلغ خمسة مليارات دولار خلال 2018- واستمراره إلى غاية الربع الأول من سنة 2020 حيث ارتفع بما قدره 26,21 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من العام المرجعي واستنزاف الاحتياطي من العملة الصعبة بوثيرة رهيبة ، فإن الجزائر تسير نحو الحائط بحيث حتى صندوق النقد الدولي سيفرض عليها شروطه إن هي لجأت إليه حيث هناك ترتيبات في هذا الشان للجوء للاستدانة الخارجية . و في غياب رؤيا اقتصادية واضحة لدى العسكر المتحكم في كل شسء، فإن القروض في الغالب ستوجه لتمويل مؤسسات مفلسة ، و مشاريع غير دات جدوى اقتصاديا و بالتالي سوف لن تساهم في خدمة الدين و لا في تغطية فوائده . و حسب المحللين الاقتصاديين المستقلين طبعا عن حكام المرادية و الإعلام المتواطئ فإن سبب هذا الوضع الكارثي يعود لاعتماد الجزائر على تصدير المحروقات ، حيث مثّلت هذه الاخيرة خلال الثلث الأول من العام الجاري 92,40 بالمئة من إجمالي حجم الصادرات، و مازاد الطين بلة هو تراجع قيمة هذه الصادرات بنسبة 25,78 بالمئة. فإلى أين انتم سائرون بهذا الشعب الذي يستحق كل الخير.

  14. Mansour Essaïh

    يا سيدي  ! يجي ولا ما يجيش، هذا لن يغير في الوضع شيئاً. ط...ن، رجلٌ إداري، لا يفقه في السياسة و لا في تدبير شؤون الدولة و لو زفتة. سُئِلَ رئيس دولة، يوماً، عن الطريقة السيئة التي يُعَيَّنُ بها رئيس البلاد و عن الطريقة الأسوء التي تُصْرَفُ بها أموال الشعب في الجزائر، فرد على الصحافي الذي سأله بِجَوابٍ دَوَّخَ طُغْمَةَ العسكر الحاكمة و تركهم فارغين أفواههم كالسمك حين يختنق، حيث قال : هذا شُغْلٌ لا يهمني، و لكن لن أخفي عنك أنه يعجبني  ! إوى ؟ ! ها حنا وصلنا ليها  ! ! لك الله يا شعب الجزائر  !

  15. محمد بومرداس

    النظام الجزاءر ي بداء في بيع حصص في شركة سوناتراك لشركات ايطالية و إسبانية و إسرائيلية

  16. مختار

    اصحح خطأك تفويت و ليس بيع لشركات فرنسية سابقا و إيطالية هذه الايام فقط اما اسراىيلة فخطأ ،راجع دروسك جيدا يا محمد بومرداس

  17. المهدي

    على الدول المجاورة للجزائر اتخاذ الإجراءات الضرورية لحماية حدودها من الهجرات المحتملة إليها خاصة و ان بوادر انفجار داخلي بالجزائر اصبح يقترب اكثر و هو شبييه بما حصل في فنيزويلا . لك الله يا شعب الجزائر

الجزائر تايمز فيسبوك