محكمة ليبية تعيد سيف الإسلام القذافي لسباق الانتخابات الرئاسية

IMG_87461-1300x866

أعادت محكمة ليبية، الخميس، سيف الإسلام القذافي إلى سباق الانتخابات الرئاسية المقررة في 24 ديسمبر الجاري بعد طعن قدمه ضد استبعاده، وفق إعلام محلي.

وذكرت قناة “ليبيا الأحرار” (خاصة) أن “محكمة استئناف سبها (جنوب) قبلت الطعن المقدم من سيف الإسلام القذافي وأعادته إلى سباق الانتخابات الرئاسية” دون مزيد من التفاصيل.

والثلاثاء، انسحبت قوات مسلحة تابعة لمليشيا خليفة حفتر من محيط محكمة سبها عقب يومين من حصارها لتعطيل النظر في طعن قدمه القذافي، على قرار استبعاده من الانتخابات الرئاسية.

وأعلنت مفوضية الانتخابات، في 24 نوفمبر الماضي، “قائمة أولية” تضم 73 مرشحا للانتخابات الرئاسية، بينهم خليفة حفتر، إضافة إلى قائمة أخرى شملت 25 مستبعدا، منهم سيف الإسلام القذافي.

ويعود سيف الإسلام إلى الواجهة السياسية في ليبيا بعد نحو 10 أعوام من مقتل والده معمر القذافي على يد محتجين إبان ثورة 17 فبراير 2011، التي أنهت نظام حكمه (1969 ـ 2011).

ونهاية 2011، ألقت مجموعة مسلحة القبض على سيف الإسلام، ونُقل إلى مدينة الزنتان (غرب)، وقُدّم للمحاكمة أمام القضاء. وصدر بحقه في 2015 حكم بـ”الإعدام” رميا بالرصاص؛ لإدانته بارتكاب “جرائم حرب”، خلال محاولة قمع احتجاجات في 2011 أسقطت حكم والده معمر القذافي (1969-2011).

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك