المرزوقي: سعيّد سيُغرق تونس في الفوضوي والصراع الطائفي

IMG_87461-1300x866

دعا الرئيس التونسي الأسبق منصف المرزوقي الأحزاب والنقابات التونسية إلى الوقوف معا ضد مشروع الرئيس قيس سعيد، الذي قال إنه سيُغرق تونس في الصراعات الطائفية والقبلية.

وفي خطاب توجه به للتونسيين عبر صفحته في موقع فيسبوك، قال المرزوقي “نحن نعيش في دولة الحكم الفردي، والرئيس سيدعو الناس للتصويت على شهادة موت دولة القانون والمؤسسات التي تستند إلى الدستور. كما أن القانون الانتخابي الذي ينوي سعيد وضعه أخطر بكثير من القانون الحالي لأنه سيفضي لانتخابات فردية بعد الغاء الأحزاب، فالأحزاب رغم كل مساوئها هي مدارس لتعليم السياسية، وبالتالي سيصبح هناك (ضمن البرلمان) معارك طائفية وقبلية وجهوية، بدل أنه يكون معارك على البرامج بين الأحزاب”.

وأضاف “من يسوقون لهذه الفكرة (الديمقراطية القاعدية) سرقوها من بعض المثقفين الفوضويين الروس في القرن التاسع عشر. وهذه الفكرة تمت تجربتها في الصين عبر ما يسمى “الثورة الثقافية” في عهد ماو تسي تونغ والتي دمرت البلاد، وتم التخلي عنها لاحقا، كما تم تجريبها في ليبيا، وأفضت إلى عدم وجود دولة وبالمقابل كانت اللجان الشعبية هي من يحكم البلاد، وإذا تم تطبيقه في تونس فسيصبح لدينا عشرة آلاف قيس سعيد موزعون في مؤسسات الدولة، وإذا وصل هؤلاء للحكم فسيصبح وضعنا أسوأ بكثير من اليمن ولبنان”.

ودعا المرزوقي المؤسسات العسكرية والأمنية والقضائية إلى الدفاع عن الدولة وليس عن برنامج سعيد لإسقاطها، كما دعا الأحزاب والنقابات إلى “تناسي خلافتها والتوحد لإنقاذ البلاد والدستور والاقتصاد التونسي، عبر حوار وطني مختلف عن حوار سعيد يفضي إلى انتخابات رئاسية وتشريعية تعيد البلاد الى السكة ونعود إلى دولة القانون”.

وأضاف “لا بد من تحرك الشعب التونسي (شعب المواطنين) للتظاهر في الشوارع لعزل هذا الرجل ومحاكمته بتهمة تخريب الدولة والانقلاب على الدستور والشرعية، ليس هناك حل آخر، وإلا فسيكون مصيرنا دولة فاشلة”.

وكان الرئيس قيس سعيد توّعد بسحب جواز السفر الدبلوماسي للمرزوقي بعدما اتهمه بالتآمر على أمن الدولة الداخلي والخارجي، ورد المرزوقي بالقول “لا أحد يعطينا دروسا في الوطنية”، نافيا دعوتها لفرنسا للتدخل في تونس.

 

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. المرابط الحريزي

    على الشعب التونسي ان يهتم بما يقوله السي المرزوقي وان يناقش الافكار في هدوء تام. لان تونس دولة لجميع التوانسة ومن طبيعة الحال التعاون هو سر النجاح. كايعرف آش كايقول هذا السيد وعندو علاقات جيدة يقدر يعتق تونس من الأزمات. وانا كمواطن مغربي عندي ما نقول عليه من خير ومستعد دعمه بالدفاع على تونس حسب سياسات السيد المرزوقي. كانعرفوه وعندو الكفاءة وفيه الثقة وعندو العلاقات. المرزوقي ماكايبيعش الماتش لأي كان وكايدافع على تونس بكل قناعة بكل واقعية وبكل روح وطنية. خاصكم في تونس لي يجمع الشمل ويتحرك نحو الامام، ونحن في المغرب مادا بينا لو يكون في المنطقة لي يتعاون معانا اقتصاديا وامنيا. .الميصاج هو، لا تتعاون مع نظام عسكر بنوخرخر، راه رغم الثرومات الباطنية المواطن مسكين عايش في الطوابير. سياسة المشاعر الجميلة والثورات الشاعلة غير خضرة فوق طعام. خاصك توضع في الصحن اللحم  (الاقتصاد ) والأمن هو باقي المكونات. لو تمشي في خدعة الامن المزوّر  (خطة عسكر بنوخرخر ) غادي تبقى فيها 100 قرن وماتحقق ولا شيئ. خاصك تهتم بالاقتصاد الداخلي وفي كل خطوة يتعاون الجميع على المسألة الامنية مرحلة مرحلة. كل شيئ ممكن ~ ماتنساوش أن نظام عسكر بنوخرخر تأسس سنة 1839 ليكون اليد الخفية للاستعمار، والسياسة الاقتصادية الجزائرية باينة انها كلها في مصلحة الدول الاوروبية ولا شيئ للمواطن المغاربي، اما غير لي بغى يكذب على راسو. الخيار واضح. يجب ان تكون مغاربي وإلا فلن تكون

  2. رجوع الحق لأصحابه

    لا يمكن للمغرب التفاوض مع أشخاص لا نعرف اصلهم ولا جنسيتهم يجب على المغرب ان يطلب إحصاء من يسكن المخيمات قبل أي تفاوض مستقبلي الجزائر هي من صنعت جمهورية الوهم بمساعدة القذافي اما الصحراء المغربية فقد حررها المغرب من الإستعمار الإسباني سنة 1975 بمشاركة جميع الدول في مسيرة سلمية خضراء، وانتقاما من الحسن التانى رحمه الله قام القبور بومدين نعلة الله عليه إلى يوم الدين بطرد 350 الف مغربي ومغربية اطفال نساء شيوخ كبار السن يوم عيد الأضحى المبارك، تصوروا اذا كان الزوج مغربي يطرد هو وأبنائه، اذا كان الزوج جزائري الطرد يكون من نصيب الزوجة فرق وشتت عائلات باكملها جعل الله كل من ساهم في هذه المأساة في جهنم خالدين فيها، واقول للمعتوهين حكام الجزائر من الذي يمكنه ان يطلب الإعتذار،المغرب ام الجزائر، المغرب نفسه طويل وأنتم في الطريق الصحيح لتدمير ذاتكم الله المستعان، اما بخصوص شركتكم الجمهورية الوهمية العضوية التي حصلت عليها في منضمة الوحدة الإفريقية بشراء الدمم والرشاوي جمهورية لقبائل أولى بها فهي على الاقل كل الشروط متوفرة فيها عدد السكان 10 ملايين نسمة، لها أرض، لها تاريخ نحن نستغرب لماذا تأخر القبائلين لوضع طلب العضوية في الإتحاد الافريقي، ستتفجؤن بكثرت الاعترافات بمجرد وضع الطلب،وموازات مع وضع الملف أمام المحكمة الدولية، يجب أيضا وضع ملف الأراضي الشرقية المحتلة، المغرب كان ساكت عن هذه الملفات على الله وعسى الجزائر ترجع إلى رشدها ونعمل اليد في اليد لبناء مستقبل زاهر للأجيال المقبلة لاكن فات الأوان بدء العد العكسي ليرجع الحق لأصحابه وتغير خارطة شمال أفريقيا بالكامل لتصبح  ( المغرب العربي الامزيغي ) بي ستة دول، الدولة السادسة ليست في جنوب المغرب بل في شمال المغرب الأوسط

  3. عمر

    تونس تعيش هذه اكبر أزمة سياسية و تهي في حالة إفلاس اقتصادي و سياسي ...قيس سعيد أقحم العسكر في السياسة وفقد لغة الحوار .....بهذه الطريقة أطفئ ثورة الياسمين

الجزائر تايمز فيسبوك