ياقوم القوة الغارقة العصابة لم توفر حتى بطاطا تريد أن تصبح الحاضنة للصيرفة الاسلامية في إفريقيا

IMG_87461-1300x866

أشرف وزير التجارة كمال رزيق، اليوم الإثنين، عن افتتاح اليوم الإعلامي حول الصيرفة الإسلامية.

وقال الوزير في كلمة له إن هذه الصيغة أصبحت أكثر استقطابا من دول العالم، وضرب مثالا على ذلك بالمملكة البريطانية التي تعد أول دولة اعتمدت الصيرفة الإسلامية في بنوكها.

وأكد الوزير أن الحكومة تسعى من خلال البنك المركزي الى إعطاء دفع قوي للتمويل الاسلامي، من خلال الصيرفة الاسلامية، مبرزا أهميتها في الاقتصاد الحالي.

وأضاف رزيق، أن الآليات موجودة لإعطاء المكانة الحقيقة لها في الجزائر، وتحويل الجزائر العاصمة مستقبلا إلى حاضنة إفريقيا لمثل هذه التمويلات بربي فهموني دولة بغازها و بترولها لم توفر حتى بطاطا تريد أن تصبح الحاضنة للصيرفة الاسلامية في إفريقيا.

وأكد الوزير أن جزء من برنامج رئيس الجمهورية يتمثل في ترسيخ الصيرفة الاسلامية وكل الإمكانات موجودة لذلك من جامعات وأساتذة و طلبة إضافة إلى الإطار المنظم لها.

وأشار الى أن هناك تجاذبات كبيرة على مستوى العالم من طرف الدول في استقطاب هذا النوع من التمويلات، مضيفا أن اكثر من 100 دولة فيها الصيرفة الاسلامية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عماد

    آه يا جزائر آه... ماذا عساي أن أقول، إقتصاد جزائري مدمر كليا بسبب عجائز المرادية، الخطوة التالية تدمير إقتصاد إفريقيا. كان يجب على أن تكون كإحدى دول الخليج ولكن سوء التدبير جعلها أكثر فقرا من إحدى دول شمال إفريقيا.... الله غالب الظراركة حقرونا و البوليزاريو حلبونا

  2. ولد السبعي

    هل فعلا لا توجد بطائق بنكية إلكترونية في الشقيقة الجزائر ؟؟؟؟ ! ! ! ! إدا كان هدا فكيف ستصبح العاصمة قطب إفريقي في الصيرفة الإسلامية ،مشاريع فضفاضة لا تتناسب مع إمكانيات الجزائر ،وموجودة فقط على الورق ،لتلميع الصورة ،ماهي إلا سنة أو سنتين ،ويقف الشعب على حقيقة هدا .

  3. احمد احمد

    هذا الوزير اما جاهل او يخرط في واضحة النهار انضمام الجزائر لمنظمة العالمية الحرة بعد أظن بعد أكثر من15 سنة لم تقدر على مطابقة قوانينها مع هذه المنظمة فكيف لها ان تصبح مركزا ماليا افريقيا الذي يتضمن قوانين صارمة وشفافة وبدون ان نتحدث عن سمعة الجزائر الملوثة بالرشوة والسرقة

  4. ابو نووووووووووووووح

    كل شيء لدى القوة المضروبة من الخلف بالطوابير ، ويخرجون يوميا امام الاعلام المنبطح بوجوح فولاذية ويتبجحون بمنجزات لا يرونها حتى في الاحلام ، ولا يعلم بها احد ، ولا توجد الا في مخيلتهم ، والمواطن لا يجد في بلده حتى البطاطا التي لا تساوي شيئا في المغرب . والواضح والمعروف لدى الرأي العام ان القوة المضروبة من الخلف قوتها تكمن في قيمة عملتها التي هي الدينار وقيمة الدينار يعرفها الجميع امام الدرهم المغربي الذي يتوفر على اقتصاد متنوع  ( الفلاحة ، الصناعة ، الثروات الطبيعية ...  ) إنه يساير اليورو والدولار حسب تقلبات الاقتصاد العالمي ، الدينار الجزائري عملة منهارة والغريب في الامر والمخزن في نفس الوقت ان القوة المضروبة من الخلف تؤدي الفواتير الثقيلة التي تخص ناكحيهم والذمم التي يشترونها بالعملة الصعبة ، اما الصحراء المغربية فهي لاهلها ولمغربها ولسكانها . وما يسمي بالبوليزيرو المرتزقة الزناديق اللقطاء فهم من نصيب الجزاءر

  5. elgarib

    حديث عائشة -رضى الله عنها- قال: سمعت رسول الله ﷺ يقول في بيتي هذا: اللهم من ولي من أمر أمتي شيئاً فشق عليهم فاشقق عليه، ومن ولي من أمر أمتي شيئاً فرفق بهم فارفق به[1]، رواه مسلم. قوله ﷺ: اللهم من ولي من أمر أمتي شيئاً، هذه الصيغة تدل على العموم، فيدخل في ذلك كل من ولي ولاية من الولايات سواء كانت هذه الولاية ولاية عامة، أو كانت ولاية جزئية خاصة، فإنه داخل في هذا.

  6. L E M O N T A G N A R D

    AL ORS LA JE VOUS ARRETE... BOUGEZ PAS LE PAYS DE LA M NAIE DU SINGE VEUT ETRE MENEUR DES ACTIVITES DES BANQUES ISLAMIQUE EN AFRIQUE OH QU IL EST C  MADAME VOTRE FILS LE PAYS OU LA LIQUIDITE EST QUASI ABSENTE LE PAYS OU LA DEVALUATI  DU DINAR EST EFFECTIVE CHAQUE SEMAINE LE PAYS QUI EST DESERTE PAS TOUTES LES GR ANDES FIRMES ET SOCIETES ETRANGERES DE TOUTES DIMENSI S LE PAYS OU L ABSENCE DE SECTEUR BANCAIRE A LA PERFECTI  DU TOP M DIAL LE PAYS OU UN MANQUE DE TOUT EST RESSENTIE PAR LA POPULATI  AVEC DES TAB ORS A L GEUR DE JOURNEES A TRAVERS TOUTE L ALGERIE VEUT ETRE MENEUR DE JEU EN AFRIQUE MAIS AVEC QUOI LE TERR ORISME D ETAT LE MENS CE L EMPRIS NEMENT DE GENS INNOCENTS LA CRIMINALITE PAUVRE ALGERIE BASTA

الجزائر تايمز فيسبوك