إنهاء مهام وتعيينات جديدة في رئاسة الجمهورية

IMG_87461-1300x866

تضمن العدد الأخير من الجريدة الرسمية إنهاء مهام وتعيينات جديدة على مستوى رئاسة الجمهورية.

وتضمن العدد الـ15 الصادر في 2 مارس، مرسوما رئاسيا مؤرخا في 23 فيفري الماضي يتضمن إنهاء مهام إلهام مرغوب مكلفة بالدراسات والتلخيص برئاسة الجمهورية وإحالتها على التقاعد.

بالمقابل تم تعيين إبراهيم صدوق مكلفا بالدراسات والتلخيص برئاسة الجمهورية.

كما صدر مرسوم ثان بنفس التاريخ يتضمن إنهاء مهام حسين بوالروايح بصفته نائب مدير برئاسة الجمهورية “الأمانة العامة للحكومة” لإعادة إدماجه في رتبته الأصلية.

وتم تعيين محمد جرموني مكلفا بالدراسات والتلخيص برئاسة الجمهورية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Hmidoch

    اتنحاوى قاع . كليتو البلاد والعباد الوصوووووص

  2. كلشي يمشي يكون هو الأول وشنقريحة

  3. salk

    كلنا كشعب نحب الجزاير لاكننا سئمنا من القمع والحقرة واستغلال النفوذ والظلم في توزيع الثروة واحد ياكل حتى يخرج من عينيه واحد يقولوا لو زير السمطة وقيادة الجيش محتكرة من طرف شيوخة لا يهمهم مستقبل الجزاير ، نصيحة للسيد الرئيس ان يعبر بالملموس عن حسن نيته لبناء الجائر الجديدة - اولا شرط تشبيب قيادة الجيش الشعبي الوطني - ثانيا وضع الكفاءات الشابة على رأس الوزارات - ثالثا اصدار قرار يضمن لكل فرد من الشعب حقه في ثروة البلاد بشكل عادل - رابعا اعطاء الأمر بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسين واعطاء هامش من الحرية للشعب للتعبير عن متطلباته - غير هذا لا تنتظر اي هدنة من الحراك وسنبقى في الخارج إلى ان تتحقق هذه المطالب وليكون ما يكون حتى تقوم القيامة علينا وعلى اعدائنا

الجزائر تايمز فيسبوك