السجن المؤبّد للعقيد ولطاش في قضية مقتل علي تونسي

IMG_87461-1300x866

 أصدرت محكمة الجنايات بمجلس قضاء الجزائر، صبيحة اليوم الجمعة، حكم السجن المؤبد ضد العقيد شعيب ولطاش المتهم بقتل المدير السابق للأمن الوطني علي تونسي.

وبعد محاكمة ماراطونية دامت 17 ساعة، استمعت فيها هيئة المحكمة إلى 20 شاهدًا من مسؤولين وإطارات سابقين بمديرية الأمن الوطني، وعقب مرافعات هيئة الدفاع، نطق القاضي بعقوبة المؤبد في حق المتهم ولطاش.

واتهم ولطاش بالقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد، وجناية محاولة القتل العمدي مع سبق الإصرار، وجنحة حيازة سلاح وذخيرة من الصنف السادس من دون رخصة من السلطات المؤهلة قانونًا.

وأدلى العقيد بتصريحات ثقيلة عن الجريمة التي وقعت بالمديرية العامة للأمن الوطني سنة 2010، محاولاً التنصل من التهم المنسوبة إليه؛ مؤكدًا أنه لم تكن له أية عداوة أو اختلاف مع علي تونسي.

وعرفت جلسة المحاكمة حضور مدير مجمع النهار محمد مقدم المدعو أنيس رحماني، المتواجد بالمؤسسة العقابية القليعة، حيث أدلى بأقواله في القضية.

والتمس النائب العام لدى محكمة الجنايات بمجلس قضاء الجزائر تسليط عقوبة الإعدام في حق شعيب ولطاش.

وطالبت هيئة دفاع المتهم تطبيق المادة 156 من قانون الإجراءات الجزائية، والتي تخص وجود تناقض بين تصريحات الشهود مع مضمون بعض تقارير الخبرة المنجزة بمسرح الواقعة.

ورفضت أيضًا محكمة جنايات مجلس قضاء الجزائر طلب هيئة دفاع ولطاش من أجل إعادة "معاينة الأدلة ودليل الإقناع" ذات الصلة بالقضية.

يذكر أن محكمة جنايات مجلس قضاء الجزائر أدانت العقيد شعيب أولطاش، في 27 فيفري 2017 بعقوبة الإعدام عن التهم المشار إليها.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك