وزير الداخلية الليبي يؤكد أن محاولة اغتياله كانت مدبرة و ليست من قبيل الصدفة

IMG_87461-1300x866

قال وزير الداخلية الليبية فتحي باشاغا، إن محاولة اغتياله كانت عملية تم التخطيط لها وليست من قبيل الصدفة.

جاء ذلك في تصريح متلفز لباشاغا أوردته وسائل إعلام محلية، غداة نجاته من محاولة اغتيال غرب العاصمة طرابلس.

وأوضح باشاغا “العملية لم تكن من قبيل الصدفة بل تم التخطيط لها جيدا”.

وأضاف “عندما وصلنا إلى جزيرة جنزور (غرب طرابلس)، إذ بسيارة (تويوتا 27) مصفحة بها فتحات لإطلاق النار، بدأت تضايق الرتل (الموكب) وتطلق النيران”.

وتابع “حاول الحرس الخاص بي إبعاد هذه السيارة عن الرتل، فحدثت المطاردة واستمروا بإطلاق النار، حتى انقلبت السيارة وأصيب أحد حراسي”.

وبشأن المهاجمين قال باشاغا “توفي شخص وقبض على اثنين آخرين” دون تفاصيل أكثر.

ومساء الأحد، أعلنت وزارة الداخلية الليبية، في بيان، نجاة “باشاغا” من محاولة اغتيال، أثناء عودته إلى مقر إقامته بمنطقة جنزور (غرب طرابلس).

وأكدت الوزارة أن “مهاجمين استخدموا سيارة مسلحة نوع (تويوتا 27) مصفحة، قامت بالرماية المباشرة على موكب وزير الداخلية، باستعمال أسلحة رشاشة”.

وعقب ذلك استنكرت السلطة التنفيذية الليبية الجديدة، في بيان مشترك للمجلس الرئاسي والحكومة، محاولة اغتيال باشاغا، مطالبة الجهات القضائية والضبطية لفتح تحقيق نزيه وشفاف في ملابسات الحادث وملاحقة مرتكبيه.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. نضام الكبرانات صانع الارهاب

    نعرب ان المخابرات الجزائرية وراء الاغتيال كعقاب لعدم انصياع الليبيين لاملاءات الخرائر وهده الاغتيالات ضهرت بعد افتتاح سفارة الجزائر مصنع الارهاب نفس السيناريو لسفير المغرب في افريقيا يجب تتبع المجرمين ثم تغريم نضام العسكر يجب على الدول الافريقية سحب سفرائهم من الجزائر لانه نضام غير شرعي لا يعترف به شعبه

  2. سعيد

    المالحض البسيط يرى بأن من له مصلحة في عدم استقرار ليبيا هي جمهورية العسكر الجزائرية لان استقرار ليبيا يعني نجاح الثورة الليبية وهدا يشكل خطر على الديكتاتورية العسكرية في الجزائر، العسكر الجزائري مند 2011 وهو يحارب الثورة الليبية و يشكل القاعدة الخلفية لنظام القدافي .

  3. ابوعثمان

    لا استبعد ان تكون المخابرات العسكرية الجزائرية وراء هذه العملية والسبب بسيط جدا وهو عدم استقرار ليبيا الشقيقة ونجاح ثورتها المباركة والتي اطاحت بالدكتاتور القذافي المساند الرسمي للعسكر الجزائري في خلق الفتن داخل افريقيا وتمويل الجماعات الإرهابية والانفصالية حيث بعد مقتل القذافي اصبحت الجزائر تتحمل وحدها فواتير الرشوة على حساب مواطنيها وخصوصا في معاكسة وحدة المغرب الترابية

  4. ابوعثمان

    لا استبعد ان تكون المخابرات العسكرية الجزائرية وراء هذه العملية والسبب بسيط جدا وهو عدم استقرار ليبيا الشقيقة ونجاح ثورتها المباركة والتي اطاحت بالدكتاتور القذافي المساند الرسمي للعسكر الجزائري في خلق الفتن داخل افريقيا وتمويل الجماعات الإرهابية والانفصالية حيث بعد مقتل القذافي اصبحت الجزائر تتحمل وحدها فواتير الرشوة على حساب مواطنيها وخصوصا في معاكسة وحدة المغرب الترابية

الجزائر تايمز فيسبوك