وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية ينجو من محاولة اغتيال

IMG_87461-1300x866

تعرض موكب وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية، فتحي باشاغا، لإطلاق نار في طرابلس و اعترضت سيارة مسلحة طريق موكب وزير داخلية الوفاق واشتبكت مع حمايته.

وأدى الاشتباك لمقتل شخص من المجموعة التي هاجمت موكب باشاغا. ويؤكد عدد من التقارير نجاة باشاغا من الهجوم.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. يجب غلق السفارة الجزائرية وطردها

    السفارة الجزائرية من دبر الاغتيال انها دولة ارهابية لا تريد نجاح اي دولة حولها قاومت الحكومة المؤقة بدعمهم لحفتر الارهابي يجب على السلطات الليبية طرد سفارة الجزائر و كل الجزائريين لانهم ارهابيون يصنعون الارهاب في ليبيا و تونس و في حدود المغرب انها دولة الارهاب و لا تعيش الا بنشر عدم الاستقرار

  2. عدو الحكارة

    إلى : الجزائر الارهابية هي من دبرت العملية الارهابية ...... لقد عبرت عن الحق ووفيت جزاك الله خيرا ... للتوضيح : ليس المقصود الشعب الجزائري لكن جنرالات فرنسا الحاكمون في الجزائر الذين أصبحوا معروفين في العالم ...مؤخرا أمريكا تنصح رعاياها بعدم السفر إلى الجزائر لأنها بلد إرهابية

  3. لن تجدوا العصابة الحاكمة بالجزائر بعيدة عن هذه المحاولة، وستجدونها وراء كل الاغتيالات بالجزائر و افريقيا عموما

الجزائر تايمز فيسبوك