جراد: اليوم نمضي في مشروع وطني من أجل الجزائر الجديدة

IMG_87461-1300x866

قال الوزير الأول، عبد العزيز جراد، إن اليوم الوطني للشهيد المصادف لـ18 فيفري من كل سنة يُذكرنا أن التحرر من الاستعمار هو تضحية رجال ونساء أحبوا الجزائر أكثر من أنفسهم.

وكتب جراد في تغريدة له على حسابه بتويتر: “اليوم نمضي في مشروع وطني من أجل جزائر جديدة، متحررة من كل العراقيل المثبطة للمبادرات”.

وأضاف الوزير الأول: “الجزائر المؤمنة بوحدتها والمعولة على شبابها تحتاج منا رص صفوفنا، ذلكم هو الوفاء الحقيقي لذكرى الشهداء.”

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك