السلطات المغربية ترفع من مستوى المراقبة لتفادي أي تسرب لوباء انفلونزا الطيور من الجزائر

IMG_87461-1300x866

سارعت السلطات المغربية بالتحرك و قامت برفع مستوى المراقبة واليقظة لتفادي أي تسرب لوباء انفلونزا الطيور من الجزائر إلى البلاد،

و تأتي هذه التحركات بعد رصد عدد من البؤر عبر العالم وأقربها إلى المغرب تم تسجيلها في الجزائر حيث رصدت وزارة الفلاحة هناك بؤرة لأنفلونزا الطيور في منطقة عين الفكرون شرقي البلاد، ما تسبب بنفوق أكثر من 50 ألف دجاجة، كما أفادت الإذاعة الرسمية.

ونقل موقع الإذاعة الجزائرية عن مدير المصالح الفلاحية بأم البواقي مولود بوجردة “نفوق 51 ألف فرد من الدجاج بإحدى المستثمرات الخاصة ببلدية عين فكرون جراء إصابتها بإنفلونزا الطيور”.

بعد الاعلان عن البؤرة قررت موريتانيا التي تستورد الدواجن من الجزائر “بعد ظهور معطيات تؤكد ظهور وباء إنفلونزا الطيور شديد الخطورة هناك” وقف عملية الاستيراد مؤقتًا كإجراء وقائي بحت.

ووجه وزير التنمية الموريتاني، الدي ولد الزين، رسالة للجهات المختصة، أكد فيها على ضرورة تعزيز المراقبة على المنافذ البرية خاصة مع الجزائر، من خلال ميناء نواكشوط ومطار أم التونسي الدولي لمنع أي استيراد للداوجن من الجزائر.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لا لفتح الحدود نريد بناء صور الصين العضيم

    يا ملك المغرب نريد الصوررالعضيم والاغام في حدودنا مع الجزائر فلا يدخل منها الا الارهاب والاقراص المهلوسة والشركي والزوابع الرملية والجراد فلا لفتح الحدود الى الابد لن يفيدوا المغربة في شيء الانفلونزا الفيروسات و حمى الحشارت

  2. لمرابط لحريزي

    شكرا للجزائر تايمز على نشر الخبر الأصلي في هذا الموضوع. أما الفائدة المشتركة فهي كالتالي: اولا ~ الحد من انتشار الفيروسات مصلحة عاليمة لان لا حدود توقف الفيروسات. ثانيا ~ بالنسبة للجيل القادم، يجب ان يجدو اقتصاد قوي في المنطقة. الاقتصاد سيكون هو مصدر الحياة لابنائنا وأبنائهم.. أما الذين سيعولون على نظام بنوخرخر، فالتاريخ لا يترك اي شك منذ 1830. المعركة العسكرية شيئ والحياة المدنية شيئ آخر مختلف تماما. المغرب هو المستقبل اما الجزائر الحالية تحت النظام الحالي فهي مجرد همزة لا اكثر

  3. شرق مملكه الازبال راه يموت بي الجوع والعطش . ويدخل الي الجزاءير لاجيء اجتماعي . ومرحبا في بلده الجزاءير

الجزائر تايمز فيسبوك