الأمن التونسي يعتدي عبد الناصر العويني صاحب عبارة “بن علي هرب” بالضرب

IMG_87461-1300x866

أثار اعتداء عناصر أمن على المحامي والناشط الحقوقي عبد الناصر العويني، صاحب عبارة “بن علي هرب” خلال التظاهرات الأخيرة، جدلا واسعا في تونس.

وتداولت وسائل إعلام وصفحات اجتماعية فيديوهات وصورا توثق اعتداء قوات الأمن على العويني خلال مشاركته في التظاهرات الأخيرة التي نظمتها أحزاب ومنظمات مدنية بمناسبة الذكرى الثامنة لاغتيال السياسي المعارض شكري بلعيد.

ودون الكاتب ناجي الخشناوي “يا عبد الناصر: بن علي لم يهرب. والتونسيون لم يعرفوا حتى الآن كيف يتنفسون الحرية. يا عبد الناصر: بن علي مات والبوليسية دخلوا تحت جناح السفاح تاجر السلاح، يا عبد الناصر طريق الحرية ما زال طويلا”.

وكتب الناشط حسني الغزواني “هكذا فعل رئيس الحكومة ووزير الداخلية بالنيابة اليوم بعد عسكرة شارع الحبيب بورقيبة والاعتداء على أحد رموز الجبهة الشعبية والمحاماة عبد الناصر العويني. ما حدث اليوم مع الشباب المحتج سلميا ومع المحامين في شارع بورقيبة هو مهزلة وإهانة للرموز التي تناضل وتدافع عن حق التوانسة في الكرامة والعدالة”.

وكتب لطفي العرفاوي “الأستاذ المحامي عبد الناصر العويني الذي صرخ ذات ليلة من جانفي (كانون الثاني) 2011 (يا توانسة يا للي ظلموكم. يا توانسة يا للي قهروكم: بن علي هرب) موجها كلامه اليوم لقوات الأمن. هل يعيد التاريخ نفسه؟”.

ودعا أكثر من خمسين حزباً سياسياً ومنظمة مدنية وهيئات شبابية إلى تنظيم احتجاجات واسعة في العاصمة للتنديد بالانتهاكات المستمرة لعناصر الأمن، تزامنا مع الذكرى الثامنة لاغتيال شكري بلعيد.

 


 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    الديموقراطية لا تنال بثورة او بالصياح والبهلوانيات و ثرثرة البلاطوهات امام الكاميرات الديموقراطية هي ممارسة يومية تنال على جرعات حسب مدى وعي المجتمع وتطره الفكري والحضاري او كما قال الجسن الثاني يوما في حوار له  ( الديموقراطية هي الانتصار على انفسنا  ) لو بحث التونسيين جيدا سيجدون بن علي يعشش فيكل مكان في مخ الغنوشي وجماعته وفي الكثير من سياسيي تونس الديموقراطية لا تعطى صدقة ولا هدية في عيد الميلاد ولايتم ربحها في لعبة تيرسي بل هي بناء يشيده المجمع باكمله لبنة لبنة ويتطلب ذالك وقت لاباس به و وعي مجتمعي كبير

  2. سعد

    و اين صاحب المقولة المشهورة : هرمنا من اجلهذه اللحظة التاريخية هذا دليل على ان الطريق الى الحرية و الانعتاق و الديموقراطية الحقيقية لا زال طويلا و يحتاج لمدة زمنية مهمة و تضحيات جسام و وعي مجتمعي خارق .

  3. Hakim

    دولة تونس استفادت من الخبرة الجزائرية في محاربة الارهاب...ودشنت دخولها تحت البرنوس..وقد هرم الخنرالات من اجل هذه اللحظة..

الجزائر تايمز فيسبوك