محمد تجدايت خارج أسوار السجن

IMG_87461-1300x866

نطقت محكمة باب الوادي في الجزائر العاصمة اليوم، بالأحكام المتعلقة بنشطاء في الحراك الشعبي من بينهم محمد تجدايت المعروف باسم “شاعر الحراك”.

وأدانت المحكمة تجدايت بستة أشهر منها أربع أشهر حبسا نافذا بجنحة القيام بالتمييز ونشر خطاب الكراهية عن طريق استعمال تكنولوجيا الإعلام والاتصال.

كما أدين خيمود نور الدين بأربعة أشهر حبسا نافذا وعبد الحق بن رحماني بثلاث أشهر حبسا نافذا بعد متابعتهم بجنحة المساس بسلامة الوحدة الوطنية جنحة النشر والترويج العمدي لأخبار وأنباء من شأنها المساس بالنظام والأمن العمومي.

وينتظر أن يغادر المحكوم عليهم السجن اليوم بعد قضائهم لفترة العقوبة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك