هل تستطيع عودة تبون أن تخفف قليلا من الرُّعْبِ الذي هيمن على مافيا الجنرالات أثناء غيابه ؟

IMG_87461-1300x866

من المعروف عندنا في الجزائر أن مافيا الجنرالات هي التي تختار رئيس البلاد ،لكن المعروف كذلك هو أن هذه المافيا مكونة من أطراف تناقش موضوع الرئاسة وخاصة التوافق بينهم  على " المخلوق " الذي  يتفقون حوله  ليكون  رئيسا للجزائر ، ومعلوم  كذلك لدى  كافة  الشعب  الجزائري أن  المافيا  العسكرية  لا يمكن  أن  يتفق  كل  عناصرها  100  %  على  "  مخلوق "  واحد  لذلك  يكون  التوافق  نسبيا  وحسب  مزاج  كل  جنرال  وعلاقته  " بالمخلوق "  المتفق  عليه ،  وهذا  من  الدلائل  التي  نقدمها  دائما على أن المؤسسة  الوحيدة  في  الجزائر هي  مؤسسة  العسكر وهي  الحاكمة  وحدها  والتي  تقوم  بدور  الرئيس  ومجلس  الأمة  والمجلس  الدستور ي  بل والدستور  نفسه  هو (  مزاج  مافيا  العسكر  الجزائري )  وعليه  يكون  " المخلوق  الذي اتفقوا  عليه  المدعو  تبون  مثله  مثل  الذي  كان  قبله  ،  فقد  غاب مدة  60 يوم  وربما  أكثر  والدستور  يحدد  45  يوم  غياب  فقط  لغياب الرئيس لتطبيق المادة  102  التي تنص  على  أن يتولى  رئيس مجلس الأمة  منصب  الرئاسة  لمدة  أقصاها 90  يوما  تنظم خلالها  انتخابات رئاسية .لكن  في حالة  غياب تبون  ووجود  مؤسسة  العكسر الحاكمة  فالجزائر  دولة  حالة  استثائية  عن  بقية  الدول ،  فقد  كانوا  يرددون  أنه  في  نقاهة  وهو  يدير شؤون البلاد من  الخارج  وذلك من أجل  تكسير  المدة  القانونية  لحرمانه  من  الرئاسة  وهي  45  يوم  ..

بعد  عودة  تبون اجتمع  مع  شنقريحة  وحده  الذي  قدم  له  حسب وكالة الأنباء الجزائرية  " تقريرا عن الوضع الداخلي والمستجدات بالنسبة لما يجري في دول الجوار وعلى مستوى الحدود".

على مستوى الوضع الداخلي  لا شيء  جديد  فالشعب لا يزال  يعيش  حالة  التخدير التي  يعيشها  منذ 1962  فلا هَـمَّ  له سوى  أن يبقى  آمنا  من  تسلط  الطغاة  الحاكمين ( عسكر ومدنيين )   والبحث  كما  هي  عادته  على  القوت  في  انتظار  الموت ، وقد  نجحت  المافيا  في  ضبط  حرية  التعبير بالاعتقالات  والمحاكمات  وقد ساعدهم  كوفيد 19  في  ذلك . لم  يبق  لشنقريحة سوى المستجدات بالنسبة لما يجري في دول الجوار وعلى مستوى الحدود.

أولا: الضربات الكبرى التي أصابت حكام الجزائر بالرُّعْبِ وأفقدتهم  صوابهم وكَسَّرَتْ بَوْصَلَتَهُمْ في غياب  تبون  : 

1) في 21  أكتوبر 2020  تعلن البوليساريو أنها  أغلقت معبر الكركرات  بصفة  نهائية  وسلمت للمينورسو رسالة في  الموضوع .

2) بعد أسبوع  أي في 28 أكتوبر  تم نقل  تبون إلى ألمانيا  للعلاج من  وباء كورونا .

3) بعد صدور قرار مجلس الأمن  2548  في نهاية أكتوبر 2020  رَكِبَ السُّعَار مافيا  الجنرالات  الحاكمة  في  الجزائر وقُطَّاع  الطرق ( البوليساريو )  فدخلوا في نزاع  مع الأمم المتحدة  وفي  مسارها  للبحث  عن حل  يضمن  لهم  تحقيق  أحلامهم  وتخاريفهم . ورفضوا  القاموس الجديد الذي أصبحت  تعتمده كل تقارير مجلس  الأمن منذ  2016 وعلى الخصوص تركيزها على (حل  سياسي  واقعي  براغماتي متوافق  عليه  ويرضي  جميع  الأطراف ) وانقراض  قاموس السبعينيات من القرن الماضي من تقارير الأمين  العام  وقرارات  مجلس الأمن  مثل ( الاستفتاء – الاستقلال ).

4) في 13 نوفمبر 2020 استطاع  الجيش المغربي فتح معبر الكركرات الذي أغلقه البوليساريو 21 يوما وأصبحت للجيش المغربي  وحده السيطرة  المطلقة على  كل  منافذه  وبذلك  يكون قد صفع مافيا  الجنرالات صفعة لم يكونوا  ينتظرونها وتركهم في حيص بيص، لقد  تَمَّ  فتح  معبر الكركرات بحركة  سحرية  سريعة  قامت بها  الهندسة  العسكرية  المغربية  أبهرت  العالم  وأصبحت غصة  جديدة في حلق العصابة الحاكمة في الجزائر ( عسكر ومدنيين ) ..

5) في غياب تبون  وربما  قبل  ذلك نبتت  القنصليات كالفِطْرِ  في  الصحراء المغربية  بمدينتي العيون والداخلة  لكثير من الدول أغلبها  إفريقية  وبعضها  عربي  وواحدة من  الكارايبي وهي دولة ( هايتي ) ..

6) في 10 ديسمبر 2020  ترامب يعترف  بمغربية الصحراء بمرسوم رئاسي تَمَّ توثيقه وتسجيله في السجل الفديرالي ، أي بات في الكتلة التشريعية الأمريكية .كما أعلن عن فتح قنصلية لأمريكا بالداخلة  المغربية  في القريب  العاجل .

7) أصبح الكثير من مؤيدي البوليساريو بالأمس يتخلون عنهم وعن  جنرالات الجزائر في سعيهم الشيطاني لتقسيم المغرب. وهكذا  فَـقَـدَ  حكام  الجزائر حليفين مهمين من مرتزقة الأمس و هم رئيس حكومة الباسك بإسبانيا، و رئيس لجنة الدفاع عن جمهورية الوهم بالبرلمان الأوربي اللذين قررا  معا  و في نفس الأسبوع التخلي عن الطرح الإنفصالي الإجرامي الذي يقوده  جنرالات الجزائر ضد المغرب .

8) بعد  هذه  المستجدات على أرض واقع  الصحراء المغربية  تَمَّ الإعلان عن عقد اجتماع  استثنائي لمجلس الأمن  لدراسة الوضع الجديد  في  21 /12 / 2020  باقتراح من المستشارة  الألمانية  أنجيلا  ميركل .

9) يصادف  كل ذلك غموض الوضع  العام في  الجزائر ما بين الانهيار الاقتصادي والاجتماعي وغياب رئيس  غير شرعي ودستور مُلَفَّقٍ  ومَنْخُورٍ  وَمُعَلَّقٍ ، ومصائبَ  عديدةً  تنزل على مافيا  جنرالات  الجزائر من  كل حدب وصوب  مما  زاد  وثيرة الرعب من تطور الأحداث  في المنطقة  المغاربية .

10) مافيا جنرالات  الجزائر تراقب المغرب  وهو يهيمن  على  وكالات  الأخبار الدولية  في  مسعاه  النبيل للبحث  في تقريب الفرقاء الليبيين ، في حين افتضح  أمر جنرالات  الجزائر  بأنهم  يسعون لإطالة النزاع في ليبيا  بمؤامراتهم ، كما أن عملية فتح معبر الكركرات  جاءت  بعكس ما كان  يتمناه حكام الجزائر والبوليساريو أي أيدت  كثير من الدول ما قام به  الجيش المغربي  لفتح معبرٍ دولي كثيرا ما نهى غوتيريس البوليساريو عن  إغلاقه .

11)  السفير الأمريكي  بالرباط  يمحو  بيده  الخط  الوهمي  الذي يفصل  الصحراء عن  بقية  المغرب ويوقع  فوقه  على طريقة  ترامب ..

12) لم يعد يعترف بالبوليساريو في الاتحاد الافريقي  سوى  12  دولة  فقط ، أما  مسألة  الاعتراف  بسيادة المغرب كاملة  على صحرائه  قانونيا  فقد أصبحت  مسألة وقت  فقط . وأنه  ضَـمِنَ  طوفان  الدول  الإفريقية  أولا  وبعدها  دولا  أخرى  ستتسابق  لفتح  قنصلياتها  في  أراضيه  الصحراوية  المسترجعة  عام  1975  ، وما  أن  بدأت  الدول  الإفريقية  تعلن  عن  فتح  قنصلياتها  في  العيون  أو الداخلة  حتى  أصبح  حكام  الجزائر ( عسكر ومدنيين )  يعيشون  كوابيس  الرعب  الواحدة  تلو الأخرى ، وقد  شرعنا  في  عملية  احتساب  الدول  الإفريقية  التي  فتحت  قنصلياتها إلى أن  ضاعت  منا  عملية  العد ، نظرا  لتوالي  افتتاح  القنصليات في العيون والداخلة في الصحراء المغربية .

13) بعد الإعلان عن اجتماع استثنائي لمجلس الأمن لمناقشة قضية الصحراء يوم  21 /12 / 2020  زاد  الرعب  يتجذر  في أحشاء مافيا  جنرالات الجزائر، ومع  ذلك خرج  جهابذة الجهل  المُرَكَّبِ  لحكام  الجزائر بتحاليل خرافية من مثل نحن متأكدون أن جو بايدن سيلغي قرار ترامب بسهولة  !!!وكأن الأمر  في  أمريكا  مثله  مثل الأمر في الجزائر،لأن آلاف القرارات تصدر اليوم في  الجزائر وتتبخر غدا...

14) ستة أيام من الرعب والفزع عاشها حكام الجزائر قبل  تداول أخبارٍ عن مُخْرَجَاتِ هذا الاجتماع الاستثنائي  أغلبية  الساسة  الذين  يتابعون  مجريات  أحداث  الصحراء المغربية  لم  يعيروا  هذا  الاجتماع  الاستثنائي أي  اهتمام بما  فيهم   المغرب  المعني بالأمر  ، خاصة  بعد أن  علق غوتيريس  على  قرار  ترامب بأنه "لا تغيير على وضع الصحراء الغربية والحل بتنفيذ قرارات مجلس الأمن " ، وحينما  يقول  غوتيريس  هذا  الكلام  فإنه  يقرر  واقعا  لا خلاف  فيه  إلا  عند  حكام الجزائر  الذين  يعيشون  طول  عمرهم  وهم  يَـقْـلِـبُونَ  الحقائق ، فطيلة  ستة أيام  وهم  ينشرون  أخبارا  وتخاريف  منها  مثلا : أن  مجلس  الأمن  في  هذا  الاجتماع  الاستثنائي  سَـيُدِينُ  قرار  ترامب  كما  سَـيُدِينُ   المغربَ  الذي  خرق اتفاق وقف إطلاق  النار عندما  فتح معبر الكركرات ، وكذلك سيخرج  بقرار  في  صالح  البوليساريو بأن  ترامب  ارتكب  خطيئة  الاعتراف  بمغربية الصحراء ،كما أن مجلس الأمن سيدين الدول التي  فتحت  قنصلياتها  في مدن الصحراء  المغربية !!! ..

15) لكن  في نفس الوقت  لاشك  أن الرعب  قد ركب  جنرالات  الجزائر  خوفا من  إصدار  قرار إدانة  لما قامت به البوليساريو في معبر الكركرات وتمزيقها اتفاقية وقف إطلاق النار لعام 1991 وإعلانها  الحرب على المغرب منذ 13 نوفمبر 2020  بإطلاقها  ألعابا  نارية  بعيدا جدا عن الجدار الأمني المغربي لأن المرة الوحيدة  التي  جربت اقتراب آلية عسكرية وحيدة من الجدار الأمني المغربي تفتت  لدرجة أن البوليساريو  لم  يعرف  لحد الساعة  كيف وبأي سلاح تَـمَّ  تدميرها  بمن  فيها  ولا  حتى من أين جاءت  من السماء أم من الأرض . 

16) كما  تداول  بعضهم  الحديث  عن  صفقة  بين  المغرب و أمريكا  تتضمن  مقايضة  اعتراف  ترامب  بمغربية   الصحراء  مقابل  اعتراف  المغرب  بإسرائيل (  ومعلوم  لدى  المهتمين  السياسيين أن المغرب  وإسرائيل  كانا قد  تبادلا  مكتبين  للاتصال  في  كِلَا  البلدين  ما بين  1994 و 2000 )  وحتى إذا  كان الأمر  كذلك  فالصحيح  هو أن  المغرب  أعاد  علاقته  العلانية  مع  إسرائيل  لأنه  لم  يقطعها  مع إسرائيل  أبدا  لأنه  كان  وما  يزال  هو  الخيط  الذي  يربط  إسرائيل  ببقية  الدول  العربية  ، وقد  جاء  هذا  الخيط الرابط  بنتائج  مبهرة  حيث اعترفت  كل  من  الامارات  والبحرين  والسودان  ولا يزال  الباب  مفتوحا  أمام  دول  عربية  أخرى ، هل أخطأوا أم أصابوا  فهذا  شأنهم  والتاريخ  سيحكم  على كل  واحد .

17) حسب  وجهة  النظر الأخيرة  وبسبب عودة العلاقة  بين المغرب وإسرائيل قد يخرج هذا  الاجتماع  الاستثنائي بقرار نهائي  يعترف  فيه  مجلس  الأمن  بمغربية الصحراء  بضغط  من  أمريكا  وحلفائها  رغم  أنهم  سمعوا  غوتيريس  يقول " لا تغيير على وضع الصحراء الغربية والحل بتنفيذ قرارات مجلس الأمن " ، كل  ذلك  وخلال  ستة  أيام  وحكام الجزائر  مرعوبون  ويعيشون  الهلع  والفزع  والجزع   وقد  أصابتهم  جميع  أنواع  المغص  في  الأمعاء  والجمجمة .

ثانيا : الاجتماع الاستثنائي لم يكن سوى :" تقييم للأوضاع الجديدة في الصحراء المغربية بعد قرار ترامب فقط":

1)  الصحراء الغربية: مجلس الأمن يطلق رصاصة الرحمة على صفقة ترامب والمخزن  :  هذا  مانشيط  طويل  عريض  تَصَدَّرَ  الصفحة  الأولى لجريدة  الشروق  أون لاين الجزائرية  بتاريخ  22 /12/2020  يفضح  جهل حكام  الجزائر ( عسكر ومدنيين )  والضَحَالةَ  والقَحْطَ  والجفاف الذي يُمَيِّزُ  أمخاخ  حكام الجزائر ومزابل الإعلام  الجزائرية الكريهة ، ويكشف  مدى  الرعب  والخوف  والذعر الذي كانوا يعيشونه جميعا  تخوفا من  مُخْرَجَاتِ  انعقاد الاجتماع  الاستثنائي لمجلس الأمن  الذي  انعقد  يوم  21 /12/200  الذي ربما قد يتراجع فيه غوتيريس عما قاله في تصريحه ، إنه الرعب.

2) عَـمَّ  الفرح  والسرور  ( شعب  بومدين  الحلوف )  وعلى  رأسهم  مافيا  جنرالات  فرنسا  من  أصل  جزائري وكذلك  ما يسمى  بالدبلوماسية  الجزائرية  التي  تُرَاكِمُ  الفشل  والهزائم  تلو  الأخرى ،  بالإضافة  إلى مزابل  الإعلام  الجزائري  الكريهة ،  فرحوا  أشد  الفرح  لمجرد أن  مجلس الأمن قد  خرج  أعضاؤه  من  هذا  الاجتماع  كما  دخلوا أي  لم  يُصْدِرْ عنه أَيَّ  قرار ....

3) وفي  الحقيقة  هذه  وحدها  طعنة  في  قلب  جنرالات الجزائر ،  حيث  كان  الأمر لا  يعدو  كونه  تقييما  للأوضاع الجديدة في الصحراء المغربية  بعد قرار ترامب  (Évaluation des nouvelles conditions au Sahara marocain après la décision de Trump)) ،  بالإضافة  إلى  موقف  مجلس الأمن  من  تدفق  فتح  سلسلة  من  القنصليات  الدولية  في الصحراء المغربية  بشكل  مُبْهِرٍ يفوق  الخيال ومع  ذلك  أبدى  حكام  الجزائر  فائضا  من  الفرح  وهذا  دليل  أنهم  كانوا  مرعوبين  مفزوعين  من إصدار  قرار يحطم  أحلامهم  نهائيا .

ثالثا : مؤشرات  استمرار  الرعب  في  دواخل  حكام الجزائر بعد هذا الاجتماع الاستثنائي :  بعد  أيام  ظهر  لحكام  الجزائر الجهلة  أن  الأمر  لن  يمر دون  أثر  مرعب  لهم  ولمرتزقتهم  البوليساريو  وأنهم  كانوا  يسيرون  عكس  التيار  و يتكبرون  على  كل  حركة  ودية  تصدر من  الجانب  المغربي ، أدركوا  أن اعتراف  ترامب  بمغربية  الصحراء لا بد  سيقلب  موازين  القوى  نحو  المغرب  التي  كانت  علاماتها  ظاهرة  منذ  2008  في قرارات  مجلس الأمن  التي  تتولى  الولايات  المتحدة  صياغتها  وكتابتها ، إذن  فليترحموا  على  ألاعيبهم  التي  كانوا  يستحمرون  بها  بعض  الدول  المغفلة  أصلا  ويمكن  إيجاز  ما  أدخل  اليأس  في  صدور  مافيا  حكام  الجزائر ( عسكر ومدنيين ) :  أنه  قد  بدأت  تتسرب  أخبار عما  دار  في  هذا  الاجتماع  وأهمها :

1. " الفشل  الذريع  الذي  لقيته  جنوب  إفريقيا  في  استصدار ولو  كلمة  واحد  مباشرة  أو غير  مباشرة  تدين  قرار  ترامب  باعترافه  بمغربية  الصحراء أو إدانة  السيل  الجارف  للقنصليات  التي  نَـبَـتَـتْ  كالفِطْرِ  في  الصحراء المغربية  وسيتزايد  عدد  هذه  القنصليات مثلا  ينتظر فتح  ( مصر – إيطاليا – إنجلترا )  قنصلياتها  في  القريب

2. ظهرت  جنوب  إفريقيا  رئيسة هذا  الاجتماع  الاستثنائي  عاجزة  وذليلة  بل  قزما  إفريقيا  ضحك  عليه  حكام  الجزائر  وَوَرَّطُوهُ  في  قضية  خاسرة  لأن  ممثلها  جيري ماتجيلا  كرر  أمام  الصحافة  ما  قاله  الأمين  العام  للأمم المتحدة  " أن أي  حل  سيكون  عن طريق  مجلس  الأمن  وقراراته  فقط  لا غير "  لكنه  بعد ذلك  استدرك  موضحا  للصحافيين  بأنه  الآن  سيتكلم  معهم بصفته  ممثلا  لجنوب  إفريقيا  وليس  رئيسا  لمجلس الأمن  لشهر دجنبر 2020  وعبر عن موقف دولة إفريقيا من قضية الصحراء  بالأسطوانة  المشروخة إياها .

3. كانت  معظم  تدخلات أعضاء  مجلس الأمن  تصب  في  دعم  وتثمين  مبادرة  ترامب  وتدفق  فتح  القنصليات  في  الصحراء المغربية . وباستثناء  جنوب إفريقيا  تكاد  تكون  كل  الدول  الأخرى  تؤكد  أن  الحل  الوحيد  لقضية  الصحراء  المغربية  هو مقترح  المغرب  تحت  السيادة  المغربية ..

4. تكاد  تتفق  أغلب  دول  مجلس الأمن  في  هذا الاجتماع  على  عدم  إمكانية  قيام  دويلة  بين  المغرب  وموريتانيا ، وهكذا  سيستمر  الرعب  والجزع والذعر والهلع والرهبة  تركب  قلوب  حكام  الجزائر  من  كل  حركة أو سكنة  تقترب  من هذا  الملف  ولو من  بعيد خاصة  وأن  تسعة  أشهر  القادمة  ستكون  أياما  ولياليا  سوداء  ستحرم  حكام  الجزائر  من  النوم ...

رابعا : هل تستطيع عودة تبون أن تخفف قليلا من الرعب الذي هيمن على مافيا الجنرالات أثناء غيابه ؟

لاشك أن تبون كان  قبيل عودته يتتبع أخبار التطورات التي حدثت  بالجوار الجزائر ، لكن لا أظن أن  الركام  الثقيل جدا والذي وجده  بعد عودته  هو أكبر منه  وأكبر حتى من مافيا  الجنرالات الذين تجاوزتهم الأحداث  الخطيرة جدا  كما  تجاوزت  تبون نفسه  ، ففي الداخل وجد عجز الميزانية  يفوق 22  مليار دولار بالإضافة لتبعات كورونا التي دمرت أعتى اقتصاديات العالم  فما أدراك  باقتصاد يعيش يوما بيوم ( vivre au jour le jour) دون أن ننسى تهديد الحِرَاكِ  بالخروج  للشارع  بعد  كرونا ، أما على الصعيد الخارجي  فالعدو الكلاسيكي  المغرب قد كسب  مراحل تاريخية  تُـقَاسُ  بالزمان وليس بالأحداث ، فقد  قفز  قفزة  نوعية  في التاريخ  تُـقَاسُ بالسنوات الضوئية ، فلا الحرب  تنفع  معه لأننا  أصلا  دولة  منهارة  وهو يعلم  جيدا أن أي حرب  تدخلها  الجزائر في  هذه  الظروف  المزرية  ستكون  انتحارا  قاضيا  ولن  تغامر مع  حكام  الجزائر دول  أخرى  تعتبرهم أصدقاء أو حلفاء لأن الظروف مرعبة للجميع  مع  كرونا ، فالحرب  ضد المغرب  لن تقع أبدا على مدى  قرن من الزمن على الأقل لأن  كثيرا من  علماء السياسة  تأكدوا من أن الحرب  بالطرق  الكلاسيكية  قَدْ وَلَّى  عَصْرُهَا ، فيمكن  أن تكون هناك مناوشات  هنا وهناك  لكن  الحرب  التي  تنهي  بمنهزم  ومنتصر  فقد  انتهى  عصرها  ولم  تعد  قابلة  للإنجاز ... المهم عند مافيا  الجنرالات  وتبون  حاشكم  هو البحث  على كيفية  تهدئة  الوضع  الداخلي  الذي لم يعد يقتنع  بما تنشره  مزابل الإعلام  الجزائري ويعرف الحقيقة من قنوات  أخرى ، والدليل أن  جزائري نشر فيديو لمراسل إحدى القنوات المصرية  الخاصة بعد دخول البوليساريو  في  حربه  مع  يديه  ورجليه بعد 13 نوفمبر 2020  وأرسلت هذه  القناة المصرية الخاصة  مراسلها إلى مدينة  المحبس التي  تنشر مزابل الإعلام  الجزائري بأن البوليساريو قد  دمرها  تدميرا  لكن مراسل القناة  المصرية  وجد المحبس مدينة  صغيرة  يعيش أهلها في أمن وسلام  وأخبره  أهلها أنهم  لا يصدقون  عيونهم وآذانهم  حينما  يسمعون القنوات  الجزائرية تتحدث عن  المحبس بأنها قد  تدمرت وكذلك مدنا مغربية أخرى ، فكيف سيواجه تبون ومافيا الجنرالات مطالب  شعب الحراك الذي سيستأنف  حركته  بعد  كرونا ... كيف سيواجه  حالة  الوضع  في منطقة الصحراء المغربية  بعد أن غير الجيش المغربي  الوضع  في  منطقة  الكركرات  وتم  إغلاق  المرور  نهائيا  إلى  المحيط الأطلسي  حلم  العصابات  التي  حكمت  الشعب  طيلة  59  سنة ، وكيف سيواجه  قرار ترامب  بمغربية  الصحراء،  وبعد غزو القنصليات الأجنبية  لمدينتي  العيون والداخلة في الصحراء المغربية ، وبعد أن لوح المغرب بأنه لا مفاوضات مع  قطاع الطرق بل يجب أن تكون المفاوضات مع الجزائر مباشرة ، وهل  سيمشي تبون ومافيا الجنرالات  وراء  صبيانيات  البوليساريو التي بعد أن  انتحرت  في غياب تبون ولم يبق منها إلا الضجيج فها هي اليوم تدعي أنها لا تقبل أي مفاوضات مع المغرب إلا  بعد أن يعترف المغرب  بالجمهورية  العربية الصحراوية ، طبعا هذا  مستحيل  قطعا ، لست أدري قد يكون ذلك إحدى إملاءات  شنقريحة  عليهم  وهو الذي  يقدم  لتبون  التقارير عن أوضاع  الجوار لا ندري  محتواها ، فتبون لن يستفيق من  غيبوبته  أبدا  وربما  سينتهي به الأمر في  القريب  العاجل إلى  التحرك  على  كرسي  مثل  سالفه  بوتفليقة  لأن  هذه  أحداث  داخلية  وخارجية  تشل العقل والبدن ، وهي  حصاد  الفساد  الذي  عاد  أهله  إلى  الواجهة  في الجزائر  بعضهم  خرج  من السجن مثل توفيق مدين وبعضهم دخل دخول  الزعماء من الخارج مثل  الجنرال خالد نزار ، فاستعد يا شعب  الجزائر للذبح  لأن بطل الذبح  في الجزائر قد عاد إليها ..

إذن هناك ما بعد كورونا ، وما بعد  فتح  معبر الكركرات ، وما بعد اعتراف ترامب بمغربية الصحراء ، وما بعد عودة  تبون من ألمانيا  بعد علاجه من كورنا  ....

سمير كرم  خاص  بالجزائر تايمز

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. في مشهد درماتيكي في احد الصفقات لزوارق بحرية عسكرية جزاءرية انفجرت فضيحة كبرى حيث اتضح ان اناس توصلوا باموال من الشركة الفرنسية لاختيارها كشركة لبيع الزوارق غير ان من حصل على الاموال اتضح انهم متورطون في عمليات ارهابية والغريب ان هؤلاء لهم علاقات وطيدة مع جنيرالات العسكر وهو ما يعني ان العسكر الجزائري متورط في جراؤم خطيرة التحقيق انتهى في 2014 اكد انهم تواصلوا مع القضاة الجزاءريينن للبحث في الموضوع واعتقال المتورطين غير ان العسكر رفض الرد على القضاء الفرنسي وستعود الموضوع

  2. الملاحظ

    بارك الله فيك استاذ سمير تحليل كرونولوجي رائع

  3. Halim

    أصبحت الجزائر كراس الاقرع أينما تضرب يسيل الدم كل شيء فاسد الإدارة فاسد الجيش فاسد الحكومات السابقة و لاحقة فاسدة حتى جزء من الشعب فاسد وهو يؤيد قرارات حكامه الفاسدين المفسدين انها نهاية الجزائر لان الإصلاح ولو بداء الآن لتطلب عدد السنين التي أاضاغها حكام الجزائر في التذخل في شؤون الآخرين ونسوا بلادهم ومواطنيهم أعماهم مال قارون المستخلص من عائدات الغاز والبترول ولم يفعلوا شاء للبلاد ضامنين أن المال دائم مع ان دوام الحال من المحال ولكل بداية نهاية.

  4. لمرابط لحريزي

    لكي تفهم صفة أخرى عن نظامك وعن عهد الاستعمار... من 1830 إلى 1962 كان الحاكم هو جنرال الاستعمار الفرنسي  (نفس هرم السلطة، أي إستعمار )، وحكومته أو عناصر نظامه هم الضباط والجنود الفرنسيي، ولكن ولكن ولكن ولـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن كانت هناك هوية عند ذلك الاستعمار. والاستعمار لا يمكنه ان يحكم بدون معاونين محليين. المعاونون هم الهوية ديال الاستعمار التي بواسطتها يستطيع الاستعمار إيصال الرسائل إلى المجتمع. يعني جد وجداك وأجداد الأجداد كانو في حقيقة الامر يتعمالون مع ذلك المتعاون المحلي، وذلك كان هو الاستعمار. الجـــــــــــــــــــنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرال الفرنسي وجنوده وضباطه ماكانوش هم من يخطط ويبتكر السياسات. المتعاونون هم هوية الاستعمار الحقيقية. وأولئك المتعاونون اي الاشخاص المحليين الذين فرضو عليك ان تعيش مذلول ويفرضون عليك اليوم ان تعيش مذلول هم الحركي  (وهذا ليس سر فأنت تعلم ذلك وتفهمه ) ولكن ما لا تفهمه هو ان من 1830 كانت الهوية يحدد معالمها الحركي المحلي. نفس نظام اليوم أي شنقريحة خالد نزار التوفيق محمد مدين البشير طرطاق، عندهم نفس الهوية التي حكمت منذ 1830. هوما هوما. إلى غادي تفلت فهم هذه النقطة فسوف لن تحل مشكلتك. يجب ان تفهم ان من فتح الابواب للاستعمار ليدخل الجنرال الفرنسي سنة 1830 هم من حكمو معه وكان دورهم هو تحديد معالم هوية النظام الحاكم كي يبدو على انه نظام محلي. الـــــــــــــــــــــــواقــــــــــــــــــــــــــــــــــع

  5. أيت السجعي

    علمنا والله أعلم أن جارتنا الشرقية "الشقيقة" قد قررت في اجتماع استثنائي عاجل الإستجابة لطلب إستغاثة إسكتلندا بالجزائر قصد مساعدتها على نيل استقلالها عن الإنجليز وفي هذا الإطار تقرر تخصيص قطعة أرضية من التراب الجزائري نواحي قسنطينة  (لأن الأورويين لا يتحملون حرارة تندوف ) لإقامة مخيمات للاجيئين الأسكتلنديون الأشقاء تقرر تسميتهم على التوالي بولاية بلفاست وولايةليفيربول وولايةمانشيستر وولاية لندن كما تقرر تحوير "علم" البوليزاريو  (هو علم فليسطين في الاصل تمت إضافة رموز العلم الجزائري عليه ) بأن يوضع عليه صليب . من جهة أخرى تقرر إعلان الجمهورية الأسكتلندية الديموقراطية وإسناد رئاستها لإبراهيم غالي مؤقتا في انتظار أن تجري انتخابات حرة ونزيهة بالمخيمات الاسكتلندية قر ب قسنطينة . كما قرر ت الجزائر منح الجيش الوطني الشعبي الأسكتلندي مجموعة من صواريخ سكود وصواريخ أسكندر من أجل ممارسة الأقصاف على القوات الإنجليزية الغازية ودك معاقلها خلف خطوطها الدفاعية . وفي إطار التظامن الدائم بين الشعب الصحراوي والشعب الأسكتلندي قرر إبراهيم غالي التبرع بمجموعة من شعارات البوليزاريو تتم ترجمتها للإنجليزية حتى يتم ترديدها قي مخيمات اللجوء قرب قسنطسنة وهكذا تقرر أن تترجم الشعارات التالية:" بالبندقية ننال الحرية" الإستقلال الإستقلال سلما أو بالقتال " حرب التحرير اتظمنها الجماهير" هذا وقد علمنا بأن القوات الإنجليزية قد أصيبت بالرعب وهي حاليا تستعد للرحيل عن أسكتلندا في حين حل الندم بكل من كورسيكا وكاطالونيا وكرورديستان وبلاد القبائل لعدم تفكيرها في الإستعانة بالجزائر لنيل استقلالها..

  6. Algerien Libre

    فخامة الرئيس تبون والمؤسسة العسكرية هم جزء لا يتجزأ من الشعب.. كفاية من التشويش على المؤسسة العسكرية الضامنة الإستقرار الجزائر والإقليم كونها قوة اقليمية ارعبت العدو الكلاسيكي حتى تخلى عن من مناطق المحبس، السمارة، العرقوب، العيون، الداخلة للمقاومة الصحراوية بقيادة فحل المخيمات غالي. كيف يعقل انكم تتكلمون على الجزائر وانتم لم تستطيعو مواجهة حفنة من جيش التحرير. من هد المنبر نخبركم ان جيس التحرير في طريقه لمدينة وجدة عن طريق تندرارة. استعدو يمغاربة يا إما تكونو صحراويين او جزائريين لأن نزار لن يقبل عير ذلك.

  7. لمرابط لحريزي

    بدون تغذية المخ بمعلومات صحيحة كاملة، لا يمكن للعقل ان ينتج آراء مفيدة. تفضل لا سلام على طعام https://youtu.be/rqE5X4kEyAU بالصحة والراحة

  8. djamel

    دولة الجزائر العظمى = شعب نائم  +عسكر بوال  +رئيس معطوب

  9. مهاجر

    كل تعاليق تعك كلها تزوير وكدوب الله يقول فنجعل لعنت الله علي الكادبين algerien براك من احس برطكال يكفيك انك مندو صلات الفجر أنت شاد صفوف الأمامية علي شكره حليب غيره أو كيلو بطاطس حلوف أو شكره سميد أو شكره قرينة وافيات الأجل أنك خائن تخون أحرار الجزائر

الجزائر تايمز فيسبوك