المجتمع الدولي ينتظر انتفاضة للأحرار ليدعمها وهذه هي الفرصة لإسقاط نظام الجنرالات فقوموا للثورة يرحمكم الله

IMG_87461-1300x866

بات المجتمع الدولي في السنوات الأخيرة يرى أن نظام الجنرالات بالجزائر نظام متعطش للسلطة وعفا عنه الدهر وانه نظام فاسد فالجيش في الجزائر لم يعد صالحا لحماية البلاد من أعداء الخارجيين بل للسيطرة على المواطنين والفجوة بين الجيش كرمز للنظام والمجتمع المحروم من التعبير عن رأيه تعمقت وتوسعت وعلى أساس التفكير في لعبة حسابية بسيطة إذا أعطيت الآخر شيئا فسيبقى لي القليل لذلك الجنرالات يحرمون المواطن الجزائري من كل شيء كما أن بلادنا التي يسيطر عليها الجنرالات لا تقدم فرص الاستثمار والأمان لشركات الدولية والتي هي أساس نهضة أي دولة في العالم والصين خير مثال…

ومن هنا المجتمع الدولي ينتظر أي انتفاضة للأحرار ليدعمها لأنه لا يمكن أن يتدخل في شؤون دولة شعبها راضي بالمهان والعبودية وخانع لنظام الديكتاتوري… فالتاريخ علمنا أن شعباً يؤمن بالحرية إيمانه بحياته أقوى من أن يتحكم فيه شرذمة من الجنرالات وأن شعباً يخلع عن نفسه رداء المذلة والهزيمة والهوان هو صخرة يتحطم عليها كل جنرال مستبد وأن شعبا يتمسك بحقه في الحرية لن ينال منه جنرال ظالم فلن يرضى بالمذلة إلا الذليل ولن يقنع بالخنوع إلا جبان ولن يستسلم للقهر إلا العبيد فالذين يحسبون أن الاستبداد هو مصدر الاستعباد واهمون والذين يظنون أن القهر هو السبيل للعبودية مخطئون والذين يرون أنه لا سبيل لمقاومة جنرالات فرنسا مهزومون والذين يرفعون شعارات الاستسلام للجنرالات منافقون والذين يرددون مزامير النفاق للجنرالات كاذبون وليدرك أولئك جميعاً أنه لولا الاستسلام لما وجد الجنرالات ولولا الاستعباد لما وجد الاستبداد ولولا سكوت الناس على الظلم لما وجد ظالم ولولا العبيد لما وجد الأسياد ولولا رضاء الناس بالقهر لما وجد طاغية وجلاد فالذين ينافقون الجنرالات وصولاً إلى نفع أو تجنباً لأذى إنما ينزلون بأنفسهم إلى منزلة العبودية لأنهم يتخلون عن فضيلة الحرية التي وهبها الخالق للإنسان فقوموا للثورة يرحمكم الله .

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ابو نووووووووووووووح

    هذه هي الحكومة الغريبة التي رايتها في حياتي . انها حكومة دولة عضوة في الاوبك . حكومة امية وعجوزة ومتعفنة وزهيمرية ، تفكيرها محدود جدا . لا آفاق لها ولا اهدافا ، لا حاضرا ولا مستقبلا . عقليتها تدور في فلك معين ومحدد جدا من طرفها ، همها الاكبر هو الفساد ثم الفساد ولا غير الفساد . السرقة ثم السرقة ، والنهب ثم النهب . والعسكر الشاذ جنسيا هو سيد البلاد والعباد . هو المشرع والمفتي . هو القاتل والجلاد . حكومة غريبة لم ارى مثلها قط . تحرم ابناءها من كل شيء وتعطي ما لذ وطاب للغريب . دولة دعمت وتدعم دولا وكيانات اخرى ولا تمد شيءا لابناءها الذين يخاطرون ويموتون في البحار من اجل البحث على لقمة العيش . دولة غنية بثرواتها الطبيعية والفقر المدقع يضرب اوصالها . دولة يحكمها العسكر لن تنهض ابدا وخصوصا دولة الجزاءر . اتمنى وهذه امنيتي انشاء الله ان ارى الجزاءر تتخلص من الجنرالات وتحاكمهم كما حاكموا ويحاكمون بعض الأطراف التي لا يرغبونها في السلطة . وان تحققت امنيتي هذه اكيد ان المغرب العربي سوف ينتقل من مرحلة الركود الى مرحلة التقدم والازدهار

  2. الشعب لن ينتفض مادام هناك خونة منافقين خوافين لن ينتفضوا ابدا... فقد حكمهم العثمانيين قرون وبعدها فرنسا قرن ونصف القرن عن أي انتفاضة تتحدث سبدي..... راضين بالكل وألوان منذ الأزل الا قلة قليلة وهم الاحرار... العسكر الشرير المعتوه همه الوحيد استفزاز المملكة المغربية وغزو مالي والسيطرة على موريطان ههه عروبية عجزة مرضى... لو كان الرئيس شرعيا مثقفا شابا مؤهلا لالتفت إلى الشعب وبنا وشيد عوض وهم الدولة الإقليمية والقارة والمليون ونصف قتيل الله يبدهلهم

  3. الحرية

    أمتنا واحدة و أعداؤنا هم حكامنا، لماذا لا نحرم العنصرية بيننا هناك الكثير مما يجمعنا أولا تاريخنا واحد و ديننا واحد و أفكارنا واحدة، أتمنى يوم لا يقال هذا قسنطيني و هذا وهراني هذا جزائري و ذاك تونسي أو مغربي كلنا واحد، لنبحث عن تحالفات بيننا و لا نهدر طاقتنا، العدو واحد لنكن واحد إنشاء الله.

  4. عصابة الدناصرة المجرمين نستعين بفيروس كورونا لقتل الشعب وكبح جماح الأحرار عن المظاهرات... "ضعف الطالب والمطلوب" صدق الله العظيم/  ( الطالب هنا هي العصابه و المطلوب هو الفيروس  )

  5. ALGERIEN AN0NYME

    LE M0NDE ENTIER ET EN PARTICULIER LES PAYS OCCIDENTAUX N'IGN ORENT GUÈRE QUE L' ALGÉRIE EST DIRIGÉE PAR UNE B ANDE DE DICTATEURS MILITAIRES CRIMINELS ,QUI C0NTINUENT COMME PAR LE PASSÉ ,DE TOUJOURS PRENDRE LE PAYS ET S0N PEUPLE EN OTAGE. COMPTE TENU DES INTÉRÊTS ÉC0NOMIQUES COLOSSAUX QUE DÉTIENNENT CES PUISSANCES OCCIDENTALES EN ALGÉRIE ,CELLE DES DICTATEURS DE KABRANAT FRANCA QUI ASSASSINENT DANS LEURS SINISTRES PRIS0NS DES JOURNALISTES ET DES MILITANTS DES DROITS DE L' HOMME COMME D'AILLEURS CEUX QUI MILITENT POUR LES DROITS DES MIN ORITÉS D0NT LA LISTE EST L0NGUE,CES PAYS OCCIDENTAUX D0NT MAMA FRANCA EN PREMIÈRE LIGNE ,QUI PROFITENT DES RICHESSES DU PEUPLE ALGÉRIEN C0NFISQUEES PAR LES FILS DE HARKI,CES PAYS HYPOCRITES SE LIVRENT A UN MUTISME TOTAL SUR LES CRIMES C0NTRE L 'HUMANITÉ QUI SE PRODUISENT EN ALGÉRIE SOUS LEURS YEUX. . LES INTÉRÊTS ÉC0NOMIQUES ÉGOTISTES REPRÉSENTENT LA PRI ORITÉ DES PRI ORITÉS POUR CES PAYS OCCIDENTAUX POURTANT ,QUI SE DISENT DÉMOCRATIQUES ET DÉFENSEURS DES DROITS HUMAINS DANS LE M0NDE ,MAIS QUI AUX YEUX DU PEUPLE ALGÉRIEN MEURTRI,NE SERAIENT QUE DES COMPLICES A PART ENTIÈRE DU RÉGIME MILITAIRE DICTAT ORIAL ALGÉRIEN SUR SES EXACTI0NS BARBARES . A TRAVERS LE MUTISME DES PAYS OCCIDENTAUX QUI EST OPAQUE ET TOTALEMENT INCOMPRIS OBSERVÉ SUR LES CRIMES C0NTRE L’HUMANITÉ QUI SE PRODUISENT EN ALGÉRIE ,DES CRIMES ABJECTES QUE NE CESSE DE COMMETTRE LE RÉGIME MAFIEUX ET CRIMINEL EN PLACE, LE PEUPLE ALGÉRIEN RESTE SIDÉRÉ ET PERPLEXE DE LA POSITI0N NÉGATIVE DES DITS PAYS FACE AU DRAME ALGÉRIEN.. FERMER LEURS YEUX SUR LES EXACTI0NS BARBARES QUE F0NT SUBIR LES FILS DE HARKI ASSASSINS AU PEUPLE ALGÉRIEN ,EST PIRE QUE SC ANDALE USE A PLUS D'UN TITRE

الجزائر تايمز فيسبوك