على حمروش أن يأخد موقفاً صريحاً بعيدا عن الطلاسم السياسية أو الازدواجية في المواقف

IMG_87461-1300x866

قرأت بيان رئيس الحكومة الأسبق مولود حمروش بتمعن ثلاثة مرات، بيان يؤكد أنه عاجز عن إتخاذ موقف صريح مع السُلطة غير الشرعية و الحراك لكن في نفس الوقت يبعث بإيحاءات للنظام بقالب تحذيري من باب النُصح، أن الإستمرار في نفس المسار العبثي غير الشرعي يؤدي إلى الإنهيار و العواقب الوخيمة.

كذلك حمروش لا يزال يعيش "برستيج" رجل الدولة المترفع و قليل ا
لكلام و الخرجات الإعلامية أي يريد الحفاظ على ما تبقى من أسهم الإحترام الذي تكنه له الساسة و شريحة من الشعب الجزائري ، أي لا يزال يعيش حياة البروتوكولات و تفضيله عدم النزول إلى الشارع و الإحتكاك مع كل أطياف المجتمع خصوصاً الطبقة الحراكية.

البيان كان طويلاً محشو بمصطحات "الفلسفة السياسية" التي زادت من تعقيده لكان المطلوب منه أن تكون رسائله الموجهة مرة أخرى مفهومة و واضحة المعالم بدون التلاعب في المصطلحات لأن الموجودين على مستوى قصر الرئاسة نكاد نجزم أنهم قرأوا الرسالة من منظور الإشادة بمسار بناء دولة الديكتاتوريات الذي تنتهجه سُلطة الأمر الواقع.

نريد موقفاً صريحاً بأفعاله و مسك العصى من المنتصف هو الضرر بعينه بعيدا عن الطلاسم السياسية أو الازدواجية في المواقف.

عبد المنجي خلادي
صحفي و مدون قسنطينة 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك