وزير الداخلية بلجود الحراقة الجزائريين ليست إلا بعثة إستكشافية الى الخارج وعددهم قليل جدا

IMG_87461-1300x866

أكد وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، كمال بلجود، استعداد الجزائر للعمل على تطوير العلاقات التي وصفها بـ “المميزة” مع إيطاليا.

وقال الوزير بلجود في تصريح على هامش اسقباله نظيرته الإيطالية اليوم: “إن البلدين تربطهما علاقات مميزة، و نحن على أتم الاستعداد للعمل على تطوير العلاقة في مختلف الميادين”.

وأشار وزير الداخلية إلى أن المحادثات الثنائية تمحورت أيضا حول العديد من الجوانب التي تهم الطرفين، كظاهرة الهجرة الغير شرعية، مؤكدا في نفس الوقت على أن عدد الجزائريين المهاجرين بطريقة غير شرعية إلى ايطاليا “قليل جدا” مقارنة بدول أخرى، كما تتحمل الجزائر مسؤولياتها وتتخذ ما هو واجب اتخاذه في ذات الشأن.

من جهتها، أعربت الوزيرة الايطالية عن أمل بلدها في تعاون أوسع مع الجزائر، قائلة: “أنا متيقنة بأننا وضعنا أسس تعاون ثنائي جديد بين بلدينا اللذين يعملان دائما في إطار شراكة وجو من الصداقة”.

وتابعت لوسيانا لامور غيز: “إن الجزائر وإيطاليا تملكان كل المؤهلات للمضي قدما في علاقاتهما من خلال إرساء تعاون واسع في مختلف المجالات، لا سيما عندما يتعلق الأمر بتدفق المهاجرين وكل المساعدات التي يمكن للحماية المدنية أن تقدمها في مجالات الزلازل وحالات الطوارئ”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. الحراقة الجزائريين بجونيف يتسولون ويبيتون بالحدائق مع العلم ان هناك قنصليات و ملحقات جزائرية بارقى المناطق فارغة كبيل في، شان بيزي سانسي

  2. محمد بومرداس

    الجزائر تهين مهاجرين عرب وافارقة على اراضيها وتتودد لبلدان اوروبا بتفهم مصير مهاجريها السريين النفاق شيء في adn فيه خلل

  3. soundous

    ولماذا يهاجر الجزاري ما دامت الدولة غنية لم افهم لماذا فعامة المهاجرين يهاجرون من دول فقيرة فهل هو مخطط للنظام للاستلاء على بعض المليارات بتشجيع كل اصناف الهجرة البلد قارة ويزخر ببحار من الغاز والنفط و الذهب والماس والفضة فكل الثروات متوفرة فقط في فرنسا يستقبل البلد اقل من نصف مليون فيزا التي تكبد الجزائر ثروة من رسوم الفيزا المرتفعة والعملة الصعبة وقلة قليلة تعاود البلد لتختفي البقية في مصير مجهول فعندما الغت تركيا الفيزا امتلأت بالشبان الجزائريين الذي كان مرادهم الخلاص والفرار والهجرة اتساأل لماذا شبابنا يهاجر في ظل ثراء واقتصاد قوي واحتياطي من العملة الصعبة فهل هو راجع لفساد او سوء تدبير او سياسية تنهجها الدولة مند 60 لاستغلال موارد الدولة لصالح فئة معينة فكل شاب عند النظام خاضع لاحصاء اقتصدي عند هجرته يتم الاستيلاء على حقه في الغذاء والسكن وغيرها لذ ا يجب ان تستقل الجزائر و ينعم الجزائريون بثرواتهم بعيدا عن الدولة المنتفعة ذاخل الدولة الفقيرة

الجزائر تايمز فيسبوك