نجاح المغرب في إحتضان كافة الأطراف الليبية المتناحرة هبل الجزائر

IMG_87461-1300x866

أكد وزير الشؤون الخارجية، صبري بوقادوم، استعداد الجزائر لاحتضان حوار حقيقي بين كافة الأطراف الليبية، من أجل إطلاق المسار السياسي وتوفير كل متطلبات نجاحه في إطار التنسيق مع  دول الجوار على أساس الشرعية الدولية.

وقال بوقادوم في كلمة ألقاها أمام الدورة 154 لجامعة الدول العربية: “استبشرنا خيرا بالتطورات الايجابية الأخيرة، بعد إعلان رئيس المجلس الرئاسي، فائز السراج، ورئيس مجلس النواب، الأخ عقيلة صالح، وقف اطلاق النار في كل الأراضي الليبية والدعوة إلى تفعيل العملية السياسية لإنهاء الأزمة الليبية”.

كما ذكر المتحدث بموقف الجزائر المثمن لوقف اطلاق النار في ليبيا، قائلا: “عملت -أي الجزائر- منذ بداية الأزمة على التحرك على جميع  المستويات الإقليمية والدولية ولدى كل الأطراف الليبية وفق مقاربة تهدف إلى إيقاف نزيف الدم في هذا البلد الشقيق والولوج إلى الحل السياسي، وعبرت مرارا عن رفضها القاطع للتدخلات الأجنبية وتوريد الأسلحة إلى ليبيا”.

بخصوص الوضع في سوريا، أشار وزير الخارجية إلى أن “الجزائر التي ما فتئت تدعو منذ بداية الأزمة إلى ضرورة تغليب لغة الحوار ووقف العنف واطلاق حوار سياسي بين الأشقاء السوريين، تسجل بارتياح استمرار الجهود الدولية الرامية إلى حل الأزمة والتوصل إلى اتفاق نهائي يحفظ وحدة سورية واستقرارها وسيادتها”.

وبالنسبة للوضع في اليمن، دعا صبري بوقادوم الفرقاء إلى ضرورة الإسراع في تطبيق بنود اجتماع “ستوكهولم” و “اتفاق الحديدة” الذي قبلت بموجبه الأطراف المعنية البدء الفوري في إجراءات كسب الثقة والتقدم في تنفيذ بنوده بما يكفل الحفاظ على وحدة الشعب اليمني وسيادته وسلامة أراضيه -حسبه-.

كما جدد موقف الجزائر الثابت تجاه القضية الفلسطينية، وضرورة استعادة الشعب الفلسطيني لكافة حقوقه الوطنية المشروعة وغير القابلة للتصرف، وعلى رأسها إقامة دولته المستقلّة على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشريف، ليسترسل: “إن هذا الموقف الثابت والذي عبرت عنه بلادي في كل والمحافل العربية والدولية إنما هو نابع من قناعتها بعدالة وشرعية القضية الفلسطينية التي لن تعرف طريقها إلى الحل العادل والدائم إلا بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي لجميع الأراضي العربية المغتصبة”.

وفي نفس السياق، أشار الوزير إلى أن “هذا الوضع الدولي غير المسبوق لم يُثنِ الاحتلال الإسرائيلي عن التمادي في استباحة الحقوق الفلسطينية وفرض سياسة الأمر الواقع غير آبِهٍ بقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. أيت اودرويش

    إنه العناد المرضي شافى الله النظام الجزائري من مرض إسمه المغرب . إنهم ينظرون لكل تحرك مغربي على أنه موجه ضد الجزائر والحقيقة غير هذا ذلك أن المغرب والمغاربة لا يريدون الإ العيش في سلام لأن السلام هو وحده الكفيل بخلق الظروف المواتية من أجل تنمية مستدامة تجعلنا نلج دائرة الدول الراقية. إن حقد النظام الجزائري يجعله يعمل بكل قوة ضد مصالح المملكة المغربية وهو في نفس السياق يعمل ضد مصالح الشعب الجزائري نفسه نحن على يقين بأننا سنتخطى جميع المعيقات عندما يفهم النظام الجزائري بأن الهدم سهل و بأن البناء يتطلب الصبر والمثابرة و الإصرار وحسن النية قبل ذلك وبعده

  2. Chakran

    اول مر بقدومة لم يشر الى البوليزارو. اكيد انه فقد الوعى بالنجاح المحقق ببن الفرقاء الليبين.

  3. صقر الاطلس الصحراوي المغربي

    هذا اللقيط الذي تسمونه وزير نحن نسميه قواد ومنكوح وزامل وابن عاهرة وتربى بين العاهرات في بورديل وكان يرى امه تنكح امامه وهكذا كبر وفي عقليته نوع من الحقد الدفين لانه يحس بالنقص والدونية لما خلفه البطل السيد الوزير بوريطة المغربي الفحل الصنديد وهنا ومما لا يترك مجالا للشك وكما لاحظ العالم كله خبث وخسة اللقطاء سلالة البورديل ويظهر ايضا ان الدبلوماسية المغربية المحنكة تركت وشهة سوداء في مؤخرات عاهرات المرادية وافتضحت سواتهم الوسخة ولم يعودا يستطيعون اخفاء حقدهم وخستهم وعهرهم تجاه الامبراطورية المغربية ولكن نحن على العهد وسنبقى يقظين لمؤامرات اللقطاء الشواذ وسنفضحهم فب كل محفل وسنتصدى للعاهرات بكل الوسائل حتى بالرشاش والاباتشي . ان الاخوة الليبيين فهموا اللعبة وقالوا للشواذ في المرادية نحن لا نقبل الجلوس مع لواطيين منبوذين غير شرعيين وجاؤوا الى المغرب بكل رحابة وعزة وتركوا سلالة العهر في المرادية تتالم من حقدها ودناءتها ووساخة عقولها وان زوالها قريبا باذن الله

  4. مغاربي

    حكام الجزاير معروفين بانوفهم المخننة والعنترية الفارغة وحب الظهور مع العلم انهم جثث فارغة ميتة عديمة.... الحكام الذين يتباهون بالساحة وعدد الجنود القتلى وهمهم تفرقة الشعوب وتشجيع الإرهاب ودعم المرتزقة .... لا يصلحون لقيادة دولة لأنهم ناقصي تربية وعلم... المغرب في الطريق الصحيح والله مع المثابربن الجادين في الصلح بين الأشقاء ولم شمل المسلمين والتاني في اسعدهم ومد يد العون لهم....

  5. محمد

    المغرب يحتضن اللقاءات والمؤتمرات التي لها وقع في العلم وتم الترحيب على ما يقوم به من المنظمات القارية والدولية والدول العظمى وغيرها والجزائر تحتضن المرتزقة الراغبين في تقسيم الدول وخلق البلبلة في المنطقة . وهده نتيجة الحكم العسكري الدي سوف يبقي الجزاءر في مؤخرة الدول رغم ما يطبل له الإعلام الجزاءري ابل نهار والمسير من طرف العسكر .فاحتضان البوزبل سوف يبقي الجزاءر ضعيفة الى الابد.

  6. fi

    المغرب يتشبت بحل واقعي للخلاف الليبي و هو وفي لمعاهدة مراكش الدفاعية التي تعود ل 1989 و التي تحرم اي تذخل اجنبي خارج دول المغرب العربي في حل الخلافات وان اي تهديد لاي بلد مغاربي هو تهديد لجميع اعضائه معاهدة مراكش الدفاعية التي تعود ل 1989 وفي ميدان الدفاع نصت معاهدة مراكش على صيانة استقلال كل دولة من الدول الأعضاء وإن كل اعتداء تتعرض له دولة من اتحاد المغرب العربي يعتبر اعتداء على باقي الدول الأعضاء. ومن جهة أخرى تتعهد الدول الخمس بعدم السماح بأي نشاط أو تنظيم فوق ترابها يمس أمن أو حرية تراب أي منها أو نظامها السياسي. كما تتعهد بالامتناع عن الانضمام إلى أي حلف أو تكتل عسكري أو سياسي يكون موجها ضد الاستقلال السياسي أو الوحدة الترابية للدول الأعضاء الأخرى. وتنص المعاهدة على أن لدول المغرب العربي حرية إبرام أية اتفاقات ثنائية فيما بينها أو مع دول أو مجموعات أخرى ما لم تتناقض مع أحكام هذه المعاهدة.

  7. handrose

    لماذا عارضت الجزائر مقترح المرحوم الحسن 2 القبول بحدود 1967 وانشاء دولة فلسطينية تدافع عن وجودها كدولة وجها لوجه ضد اسرائيل و قد ناقش ذلك الملك الحسن 2 مرارا وامام تعنث الجزائر لم يحصل الفلسطينيون على شيء قام الحسن 2 في مؤتمر 1986 و دعا لذلك لتقم الجزائر بمؤتمر1987 و تجهض ذلك وقام بعدة محاولات فحثى بيت مال القدس لم تساهم فيه الجزائر و لو بدولار واحد و غيرها و يذكر ان للحسن 2 دور كبير في حماية القدس بعد احراقة كان له الفضل في اطلاق المؤتمر الاسلامي للحفاظ على القدس الشريف و غيره وكان الملك الحسن يقارب الطرفين لانه يؤمن بان الارض هي ارض مقدسة تخص جميع الاديان الثلاثة وهو منطلق تاريخي وديني فكما ان الارض ملك لليهود فهي ملك للمسيحيين وملك للمسلمين وعندما اصبح الحسن 2 فاعلا في ايجاد حل اراد بومدين اغتياله باسأجار مجرم محترف يدعي كارلوس اعترف بذلك و بمخططه

  8. بنعمرو

    لو نستحضر التاريخ في إنشاء الدول من طرف المستعمر، أكيد هناك مقارنة بين نشأة إسرائيل والجزائير، الأولى بوعد بلفور والثنانية باستفتاء دوكول وكلاهما وجهان لعملة واحدة بفارق صغير إذ الصهاينة لا يقتلون من هم من لحمتهم بينما ضباع المرادية لا يذخرون جهدا في إبادة كل الشعب. بينما الدولتين المخلوقتين متفقتين في تذمير الجيران خدمة لأسيادهما تمهيدا لإرجاع المستعمر والاستحواذ على خيرات هذه الأوطـــــــــــان. قبح الله الجزائر وإسرائيل وأذلهما وأعز دول الجوار وبارك فيهم.

  9. mohammed

    استبشرنا خيراً...و نحن نثمن...و عبرنا مراراً...ما فتأنا ندعو... نسجل بارتياح ...و ندعو الفرقاء...كما نجدد... و ضرورة الشعب الفلسطيني الدي هو حقيقتاً  (الفلستيني ) لكافة حقوقه... و عبرنا عنه في كل المحافل ثم أشار الوزير .عفواً  (الكراغلي ) عن التمادي للحقوق  (الفلستينية ) ... بالله عليكم هل استنتجتم أو حتى استنبطتم أي شىء فعّال سوى ديماغوجية لا تسمن ولا تغني من فعل..؟؟؟؟؟؟

  10. ahmed sadky

    لا احد يتق في حكام الجزائر فهم نشروا في الوكالة الجزائرية للانباء اخبارا مزورة عن الامم لحقوق الانسان المتحدة .الكل يكرهم الشعب الجزائري اقصد الاحرار ودول الجوار وحتى دولة ليبيا لان الجزائر كانت تدعم القذافي والان تدعم حفتر في خفاء ,وموقفها تشوبه الضبابية فهي اصبحت تابعة للامارات التي تدعم حفتر . والدليل على ذلك الكلام الاجوف والشعارات الفارغة على ان الجزائر تدعم الشعب الفلسطبني,لم تستطع ان تصدر بيانا استنكاريا ضد تطبيع الامارات مع اسرائيل.جميع الدول ارسلت رسائل تشجيع على ما قام به المغرب لجمع شمل الليبين رسائل من الامم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة الاتحاد الافريقي وتركيا والتحاد الاوروبا كلهم ينوهون ويشكرون المغرب ويدعمونه وكان المغرب صرح بانه لا اجندة له ونجاح الليبيين من نجاح المغرب وكانت الجزائر ان تبارك هذا الاجتماع وان تنجحه كل حسب امكانياته . لك الخبث والحقد الدفين خرج فاضحا ديبلوماسية الجزائرية على انها طفولية وغير محترفة وانها من الاحسن ان تترك الليبيون وشأنهم لانها لو تدخلت فستزيد المشكل تعقيد لان رئيس الجزائر التافه لوح فيما قبل على انه سيقوم بتسليح القبائل فماذا تنتظر من هذا الرئيس الذي لم يستطع حل مشكلته العائلية حيث كان ابنه قابع في السجن لتجارته بالمخدرات , لم يستطع ان يحسن تربية ولده ولم يستطع حل مشكلة الشعب الجزائري فكيف له ان يحل مشكل الليبيون.

  11. ahmed sadky

    جميع الدول ارسلت رسائل تشجيع على ما قام به المغرب لجمع شمل الليبين رسائل من الامم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة الاتحاد الافريقي وتركيا والتحاد الاوروبا كلهم ينوهون ويشكرون المغرب ويدعمونه وكان المغرب صرح بانه لا اجندة له ونجاح الليبيين من نجاح المغرب وكانت الجزائر ان تبارك هذا الاجتماع وان تنجحه كل حسب امكانياته . لك الخبث والحقد الدفين خرج فاضحا ديبلوماسية الجزائرية على انها طفولية وغير محترفة وانها من الاحسن ان تترك الليبيون وشأنهم.لان الجزائر عندما تتدخل في مشكل فانه ستعقده . دولة الموز

  12. handrose

    منظمة التعاون الإسلامي ولقد تأسست المنظمة في الرباط في 25 أيلول 1969، إذ عقد أول اجتماع بين زعماء دول العالم الإسلامي، بعد حريق الأقصى في 21 آب 1969. حيث طرح وقتها مبادئ الدفاع عن شرف وكرامة المسلمين المتمثلة في القدس وقبة الصخرة، وذلك كمحاولة لايجاد قاسم مشترك بين جميع فئات المسلمين، وبعد ستة أشهر من الاجتماع الأول، تبنى المؤتمر الإسلامي الأول لوزراء الخارجية المنعقد في مدينة جدة السعودية في 1392هـ/ آذار 1970م.إنشاء أمانة عامة للمنظمة، كي يضمن الاتصال بين الدول الأعضاء وتنسيق العمل. عين وقتها أمين عام واختيرت جدة مقرا مؤقتا للمنظمة، بانتظار تحرير القدس، حيث سيكون المقر الدائم. عقد المؤتمر الإسلامي لوزراء الخارجية جلسته الثالثة، في فبراير 1972، وتم وقتها تبنى دستور المنظمة، الذي يفترض به تقوية التضامن والتعاون بين الدول الإسلامية في الحقول الاجتماعية والعلمية والثقافية والاقتصادية والسياسية.

  13. Chakran

    إذا قبل بوقدومة رعي الابل والمعز في سكيكدة. ستكون لك اجرة جد مغرية، مع مسكن وسط الابل.اما السياسة انت لا تفهم شيئ وجد متخلف.

  14. handrose

    لجنة القدس لجنة القدس تشكلت بقرار إسلامي برئاسة الملك الحسن الثاني ملك المغرب عام 1975. تأسست لجنة القدس بتوصية من المؤتمر السادس لوزراء خارجية البلدان الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي المنعقد في جدة عام 1395 هـ الموافق 1975م. وقد قرر المؤتمر العاشرالمنعقد بفاس إسناد رئاستها إلى جلالة الملك الحسن الثاني ملك المغرب. وقد ترأس اللجنة بعد وفاة الملك الحسن الثاني ابنه الملك محمد السادس الهدف العام حماية القدس من المخططات و المؤامرات الصهيونية و خطط تهويدها. جاء تكليفها ليشمل أهدافا معينة تتلخص فيما يلي: 1. دراسة الوضع في القدس. 2. متابعة تنفيذ القرارات المصادق عليها والتي ستصادق عليها مستقبلا مؤتمرات وزراء الخارجية للبلدان الإسلامية. 3. متابعة القرارات المصادق عليها حول القدس من مختلف الهيئات والمحافل الدولية. 4. الاتصال بالمنظمات الدولية الأخرى التي قد تساعد على حماية القدس. 5. تقديم مقترحات للبلدان الأعضاء ولكل المنظمات المعنية بالأمر تتعلق بالخطوات المناسبة التي يجب اتخاذها لضمان تنفيذ القرارات لمجابهة التطورات الجديدة.

  15. le Maroc vient encore et pour une unième fois de porter un coup fatale au régime des kabranates harkis et vlan un coup en plein dans les gencives et que pourraient faire bougamgoum et son chef boukedboune le garde champêtre du parc de la mouradia contre cette calamité qui vient de s'abattre sur leurs têtes un ouragan qui vient de balayer leurs rêves et leurs espoirs de se créer une légitimité même éphémère et ils ne peuvent qu'admirer désarmés l'ampleur des dégâts la tête sous l'eau a l'heure où Alger baigne sous les flots avec les crottes et les colombiens de ses égouts bouchés c'est la nouvelle Algérie de Tebboune l'Atlantide du futur l'île engloutie avec ses rêves et ses espoirs et ne manque point de liquidité hormis celle de ses banque qui s'est tarie dans un pays qui coule et qui croule sous le poids de la faillite qui veut se la jouer pour sauver la Libye du chaos autant dire un noyé qui vole secours d'un autre noyé

  16. handrose

    وأفاد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية الجزائرية حينها أن رغم عدم عضوية الجزائر في لجنة القدس، فإن طلبات تفعيل لجنة القدس ‬يجب أن تُسمع وتطبق لأنها لجنة مكوّنة من البلدان العربية والإسلامية". المجهودات التي يقوم بها المغرب من خلال "مبادرات ومشاريع حيوية لحماية المدينة المقدسة، والحفاظ على موروثها الديني والحضاري، ودعم صمود أهلها أمام كل محاولات التهويد". تمكنت وكالة بيت مال القدس على امتداد 20 سنة الماضية من تحقيق مشاريع مؤسسة ومهمة مجالات الصحة والتعليم والإسكان، فضلا عن مشاريع استهدفت المرأة والشباب والطفولة، وبرامج المساعدة الاجتماعية التي شملت كل أنحاء القدس وهمت جميع كل الفئات الاجتماعية بها مسيحية ومسلمة. أن المملكة تساهم بما يفوق 85 في المائة من ميزانية الوكالة، مسجلا أن هذه المؤسسة يمكن أن تشكل “الأداة المثلى” لتنسيق العمل الإسلامي العربي المشترك في نصرة القضية الفلسطينية ودعم سكان القدس الشريف. عمل الوكالة يجسد إمكانية حضور الجسم العربي الإسلامي في القدس، وآفاق احتواء التحديات التي يعيشها المقدسيون بشكل يومي، مشيرا إلى أن هذه التحديات تمس الهوية والحضور ساكنة المدينة والعنصر العربي بدياناته الاسلامية والمسحية. الأولويات أصبحت تهم ، بالأساس ، تكوين الشباب وتمكينهم من الاستفادة من تمويلات لمشاريع مدرة للدخل، وتمكين المرأة على جميع الأصعدة، ومشاريع المساعدة الاجتماعية ومشاريع مؤسسة أخرى تهم الحفاظ على التراث والهوية والذاكرة الاجتماعية الفلسطينية

  17. ahmed sadky

    لا احد يثق في حكام الجزائر فهم نشروا في الوكالة الجزائرية للانباء اخبارا مزورة عن الامم لمتحدة لحقوق الانسان .الكل يكرههم الشعب الجزائري الحر ودول الجوار وحتى دولة ليبيا لان الجزائر كانت تدعم القذافي والان تدعم حفتر في خفاء ,وموقفها تشوبه الضبابية فهي اصبحت تابعة للامارات التي تدعم حفتر . والدليل على ذلك الكلام الاجوف والشعارات الفارغة على ان الجزائر تدعم الشعب الفلسطبني,لم تستطع ان تصدر بيانا استنكاريا ضد تطبيع الامارات مع اسرائيل.جميع الدول ارسلت رسائل تشجيع على ما قام به المغرب لجمع شمل الليبين رسائل من الامم المتحدة والجامعة العربية ومنظمة الاتحاد الافريقي وتركيا والاتحاد الاوروبى كلهم يهنئون ويشكرون المغرب ويدعمونه على نجاحه في لم شمل الليبيين وكان المغرب صرح بانه لا اجندة له ونجاح الليبيين من نجاح المغرب و لو كانت للجزائر نية صادقة وصافية لباركت هذا الاجتماع ودعمته كل حسب . لكن الخبث والحقد الدفين للعسكر خرج بتبخيس نجاح المغرب والليبيين وبينت غيرتها القاتلة اتجاه المملكة المغربيةوصرحت ديبلوماسياتها بكلام يبن الشعور بالخيبة والدنيوية امام المغرب. من الاحسن ان تترك الجزائريون الليبيون وشأنهم لانها لو تدخلت فستزيد المشكل تعقيد لان رئيس الجزائر التافه لوح فيما قبل على انه سيقوم بتسليح القبائل فماذا تنتظر من هذا الرئيس الذي لم يستطع حل مشكلته العائلية حيث كان ابنه قابع في السجن لتجارته بالمخدرات , لم يستطع ان يحسن تربية ولده ولم يستطع حل مشكلة الشعب الجزائري فكيف له ان يحل مشكل الليبيون.

  18. le Maroc n'accorde ni importance ni attention au régime algérien qui a ses yeux ne vaut pas une rognures d'ongles et là il vient de le flinguer a bout portant deux bastos de gros calibre spéciales gros gibier dans le bide et que pèsent un boukedboune et une chengritta la maîtresse de bouhali sur la balance que Dale pas lourds même tous mouillés par leurs sueurs et leurs fuites urinaires ça gesticule et ça se trémousse et au final ça ne ne vaut pas grand chose résultats des courses les deux maboules vont finir victime d'AVC ou pensionnaires dans un asile psychiatrique

  19. au lieu de se mêler des affaires libyennes qui ne sont pas de son ressort le régime algérien ferait mieux de s'occuper des égouts bouchés et sous dimensionnés d'Alger la capitale de Tebboune marine sous les eaux avec les crottes et les colombins et qu'à t'il trouvé de mieux a faire le pilier des comptoirs concurrencer le Maroc c'est a croire que la folie des glandeurs n'a pas de limite et leur incompétence sans bornes

  20. LE M TAGNARD

    POUR UNE FOIS LE MINISTRE ALGERIEN DES A E A UN TROU DE MEMOIRE  ( DEBUT DE L ALZHAIMER ) CAR IL A OUBLIE DANS S  DISCOURS LE MAROC ET LE POLISARIO QUI EST LA CA USE NATI ALE DES CAP ORAUX ET DES GOUVERNANTS ALGERIENS EXCEPTI  FAITE POUR UNE PARTIE DU PEUPLE ALGERIEN INTEGRE ET RE4C NAISSANT DU BIEN QUE LE MAROC A FOURNI A L ALGERIE AVANT DURANT ET APRES S  INDEPENDANCE LES GENS PARLENT DE LA LYBIE QUE VIENT FAIRE LA SYRIE ET LE YEMEN DANS CETTE AFFAIRE PAUVRE C  PAS DE C FIANCE DANS LES RESP SABLES ALGERIENS ET CELA EST M TRE ET DEM TRE PLUSIEURS FOIS

  21. راشد

    الجزاءر تغرق في الطين لا تكاد تخرج ساقا حتى تزداد الساق الثانية غرقا سياستها اصبحة مكشوفة ودبلماسية طفولية بنفس الشعارات الناصرية التي تجاوزهل الزمان

  22. hamdi

    الجزائر لا تريد حكومة مدنية في ليبيا ولن تسعى في تحقيق السلم في هذا البلد الشقيق لانه كان يضايقها ابان حكم القذافي فالمرادية تعلم على ان ليبيا سترجع لسابق قوتها وستزدهر وهذا ما نتمناه لاخواننا الليبيين الوحدة والاستقلال الشامل على جميع المستويات ان شاء الله لن يكون الا الخير اذا ما قطع الليبيون راس الافعى حفتر اللذي يريدها عسكرية دكتاتورية وهذا ما يتمناه حكام المرادية فتدخل الجزائر في ليبيا سيبقي هذا البلد حافي القدمين ومشتتا الى ابد الابدين اللهم اجمع شمل اخواننا الليبيين قريبا ان شاء الله.

الجزائر تايمز فيسبوك