هل أدرك الليبيون من الشرق ومن الغرب الليبي متأخرين أنهم أضحوكة للطامعين في خيراتهم ؟

IMG_87461-1300x866

قلتُ  في  الليبيين كلاما  مُوجِعاً  نُـشِرَ في الجزائر  تايمز يوم  23  يوليوز 2020  في  ركن  للأحرار  فقط  في موضوع  بعنوان ( فشل ثورة 25 يناير 2011 في مصر تُعِـيدُ تَغَوُّلِ حكم العسكر فيها مما يضع المنطقة المغاربية على صفيح ساخن )  أرجو  العودة  إليه  لأنه  من  الصدف  الغريبة أن يصل بعد أربعة أيام من نشر الموضوع  أي يوم  الاحد  26  يوليوز 2020  إلى  المغرب  رئيس  البرلمان  الليبي عقيلة  صالح ،  ومقر هذا  البرلمان  في  طبرق  في  شرق  ليبيا  ، وكان  قد  زار  عقيلة  صالح  الجزائر  يوم  13  جوان /  يونيو  2020  والتقى  بالمدعو عبد  المجيد  تبون ، كما  أن موقع "أخبار ليبيا"  كان  قد نقل يوم الجمعة  17  جويلية /  يوليوز   2020  أن  عقيلة  صالح  سيعود  لزيارة  الجزائر  يوم  18  جويلية  2020  وقد  نقل  ذلك  " عن المستشار الإعلامي لرئيس مجلس النواب الليبي، حميد الصافي  حيث قال "  إن الزيارة  ستستغرق يومين يناقش خلالها عقيلة صالح مع الرئيس عبد المجيد تبون مستجدات الوضع على الساحة الليبية ودور الجزائر في حل الأزمة ، لكن هذه الزيارة قد تم  إلغاؤها لأسباب لا تزال  مجهولة  .... و بالمناسبة  فإن  هذا  الشخص  المدعو  عقيلة  صالح  رئيس  مجلس  النواب  في  طبرق   كان  أكبر  عنصر  ليبي  من شرق  ليبيا  يحمل  مِعْوَلِ  هدم  أي  لَبِنَةٍ  من  لَبِنَاتِ  بناء  اتفاقية  الصخيرات  ( وهي  مدينة  مغربية )  التي كانت  برعاية  الأمم  المتحدة  وتحت  إشراف مبعوثها  الأممي  مارتن  كويلر ،  ومعلوم  أن  هذه  الاتفاقية  لم  يوقعها   كل  أطراف  النزاع  الليبي  وأغلبهم  من  الشرق   الليبي  من أتباع  عقيلة  صالح  أو ما يسمى  ببرلمان  طبرق الذي  يضم  - بالمناسبة -  أكثر  من  100  عضو  من  غرب  ليبيا  أو  ما  يعرف  بمنطقة  طرابلس  عاصمة  حكومة  فايز  السراج  التي  يعترف  بها  العالم  و الأمم  المتحدة .... كان توقيع  هذه  الاتفاقية  يوم  17  ديسمبر 2015 ..

أولا : ماذا قلت ُ في  الليبيين  يوم 23 يوليوز 2020  وبعد أربعة  أيام  يزور رئيس برلمانهم  المغرب ؟:

خاتمة : على  كل  ليبي ( في  الشرق أو  الغرب )  أن  يفكر بعد  قراءتها    ألف  مرة  قبل  أن  يتخلى  عن  وطنه  للأوباش  من  مرتزقة   مصر  وأعراب   الخليج  : 

"  أنا  أستغرب  حينما  أسمع  عسكريا  من  شرق  ليبيا  وهو  يخطب  في  قناة  من  القنوات  الناطقة  بالعربية  ويقول (  أيها  الليبيون ) ...حينما  أسمع  منه  هذا  التعبير أكاد  أصاب  بالجنون  لكنني  أحكم  عليه  فورا  بأنه  خنزير  جبان  رعديد  لا نخوة  له  ولا  شهامة  ولا يستحق أن  يكون  مواطنا  ليبيا  بل  هو  مجرد  كلب  لقيط  من  كلاب  الغرب  الاستعماري ... كذلك  أستغرب  حينما  أسمع  عسكريا  من  غرب   ليبيا  وهو  يخطب  في  قناة  من  القنوات  الناطقة  بالعربية  ويقول (  أيها  الليبيون ) ... كذلك  حينما  أسمع  منه  هذا  التعبير أكاد  أصاب  بالجنون  لكنني  أحكم  عليه  فورا  بأنه  خنزير  جبان  رعديد لا نخوة  له  ولا  شهامة  و لا يستحق أن  يكون  مواطنا  ليبيا  هو  مجرد  كلب  لقيط  من  كلاب  الغرب  الاستعماري.....

ليبيا  لا  تستحق  أن  تكون  لأحد  هذين  الطرفين  المتناحرين  لأنهم  ليسوا  شعبا  ليبيا  بل  مجموعة  كلاب  لقيطة  لا تستحق  صفة  (  الشعب ) ... الشعب  هو  الذي  تجمعه  عناصر  الاتفاق  والوفاق  والود  والوئام   أكثر  مما  تفرقه  التخاريف والخزعبلات وأكاذيب  الطامعين  المتآمرين  على  خيرات  الوطن  ،  الشعب  هو  الذي  يضع  الوطن  فوق  أشباه  المشاكل  أو  المشاكل  المزورة ،  الشعب  هو الذي  يقتل  كل  فرد  فيه   الأنانية  في  ذاته  ويرفع  الغيرية  تَاجاً  فوق  رأسه  حتى   يغار  أصدقاؤه  قبل  أعدائه  من  هذا  العشق  للوطن ، أي  حينما  يشاهدون  هذا  الشعب  يتسابق  أفرادُهُ  واحدا  واحدا  على  أن  لا  يكون  الآخرُ  أَكْرَمَ  منه  في  سبيل  وطنه  ولا أَنْبَلَ  منه  في  سبيل  وطنه .... فعلى أي  شيء  يتنازع   الفرقاء  الليبيون اليوم  ؟  على  السلطة  ،  وهل  السلطة  تُعْطَى  أم  تُـؤْخَذُ  ؟   ومن  دفعكم  يا  قومُ   لتتصارعوا  فيما  بينكم  لتأخذوا  السلطة  في  ليبيا ؟  وكل   عنصرٍ من  هذا  الشعب  يطالب  بالسلطة  أن  تكون  له  وحده  لا يستحق  أن  ينتمي  لهذا  الشعب  ،  بل  تصبح  هذه  العناصر إذا  كَثُرَتْ   مجرد  قطيع  من  الخنازير  النتنة  تتمرغ  في  أبوالها  وغائطها  وتعود  لتأكله  بشراهة ... تلك  هي  السلطة !!!  ... الشعب  هو  الذي  تتنافس  عناصره  في  الإيثار  وليس  في  الأَثَرَةِ  ،  وليس  الذي  يلحس  حذاء  مغتصب  الحكم  في  بلده  مثل  (  السيسي )    ويبتزه   أعرابا  جُهَلَاء   ليكون  خادمهم  المطيع   لأداء  عمل  إجرامي  لحسابه  وبعد ذلك  سيذهب  بمئات  آلاف  الأرواح  ،  إنَّ  ما  يفكر  فيه  السيسي  هو  عمل  إجرامي  طلبته  منه  عصابة  وسيقبض  الثمن  لكنه  من  شدة  غبائه  الساطع  من  عينيه  لا يعرف  معنى  شيء  اسمه  (  المجهود  الحربي  )  وهو  الذي  تجره  إليه  نفسه  الأمارة  بالسوء  ولا  تجد  الأعراب  فيه   أي  تردد  أو  لحظة   تفكير  بشري لإنجاز  جريمة  الحرب  على  الشعب  الليبي  ،  لكنه  لن  يعرف  ذلك  حتى  تنتهي  الحرب  ، وعبر  التاريخ   وقف  حكماء   العالم  على  مفهوم  الحرب  فلم  يجدوا   معنى  دقيقا  للمنتصر أو  للمنهزم  بل  هي  أوهام  لا أقل  ولا  أكثر ،  فالمنهزم  يعود  لدياره  ليفكر  في  الانتقام  بمعنى  ( لم  تنته  الحرب)  والمنتصر يعود  لدياره  ليحصي  ثقل  (  المجهود  الحربي )  وكم   كلفه  من  أرواح  وأموال  وجهد  منقطع  النظير.... فالجماعة  القاطنة  فوق  أرض  ليبيا  شرقا  وغربا  شمالا   وجنوبا  إن  لم  يستطعوا  أن  يتوافقوا   ويضحي  أكثريتهم   في  سبيل  جمع  شتات  الوطن  فهؤلاء  يستحقون  قنبلة  نووية  تمحوهم  جميعا  من  تلك  الأرض  الطاهرة ، أرض  عمر  المختار لأنهم  لا يستحقونها  أصلا وهي أرض لا تستحق أَوْبَاشاً  أمثألهم  ...والذي  يطمع  في  شيء لا يستحقه  فهو  لص  ( السيسي + الأعراب )  ،  وهؤلاء  لصوص  سرقوا  أرضا  وخيراتها  وستجدهم   يتقاتلون  من  أجل  أن  يكون  هذا   المسروق  لطرف  واحد  منهم   فقط  ، وتلك  خصال  اللصوص ....أما  الشعوب  المتحضرة  حتى  ولو  كانت  مجموعات  من  القبائل  والمداشر فإنهم  يترفعون  عن  سفاسف  يستغلها  مغتصبوا  الحكم  أمثال  السيسي  في  مصر  ومافيا جنرالات  فرنسا  في  الجزائر لإثارة  فتنة  حرب  تدفع  ثمنها  عصابة  من  الأعراب  الذين  عَزَلَهُمْ   اللهُ  وأخرجهم  من  جماعة   المسلمين  بنص  القرآن  الكريم ... فمنذ  أن  توفي  شيوخ  الخليج  العقلاء  وبقي  في  الحكم  صبيان  المواخير  ودور  الدعارة  يُـنَـفِّـسُونَ  عنهم   كَـبْتَ  عشرات  السنين  وهم  يبحثون  عن  مكان  لإثارة  الفتنة  فيه  فوجدوه   في  المنطقة  المغاربية  ،  فلن  تكونوا  أيها  الليبيون  كما  وَصَفْـتُـكُمْ  من  غيظي  عليكم   ، كونوا أَمْيَلَ  للإيثار  والغيرية  وإنكار  الذات  في  سبيل  وطن  يحسدكم   عليه   حتى   أولئك  الذين  يتسابقون  لخدمتكم  اليوم  لأنهم  غدا  سينقلبون  عليكم  ولن  يدوم  في القبر إلا  صاحبه  ،  وأنتم  أصحاب  القبر ،  تَوَحَّدُوا  يَمُوتُ  طَمَعُ  الغيرِ  فيكم   إلى  الأبد  ...

هل تدخل زيارة  عقيلة  صالح  في باب :" كونوا أَمْيَلَ  للإيثار  والغيرية  وإنكار  الذات  في  سبيل الوطن " ؟

من  المؤكد  أن  الليبيين  في  الشرق  والغرب  قد  استيقظوا  متأخرين ( حوالي  10  سنوات )   من  سباتهم  وأحسوا  بأن  وطنهم  غالٍ  يتقاتل  من  أجله  الغير  ويدفع  من  أجله  الأجانب  الأموال  الطائلة  للسطو  على  خيراته ،  بصفة  مباشرة  أو  غير  مياشرة ،  فمثلا  فايز السراج  رئيس  منتخب  تعترف  به  وحكومته  الأمم  المتحدة  ،  لكن  لماذا  كان  المدعو  عقيلة  صالح  ضد  كل  بند  من  بنود  اتفاقية  الصخيرات  ،  وقد  كنت  متابعا  لهذا  الحدث  عبر  المواقع  الالكترونية  ذات  المصداقية  وليس  الفيس بوك ومواقع  المراهقين  ، كان  الذين  يمثلون  عقيلة  صالح   في  وفد  شرق  ليبيا  يعرقلون  سير  النقاش  بوسائل  صبيانية  ، وكان  أغلب  تلك  العراقيل  الصبيانية  هو  توقيف  مفاوضات  الفرقاء  الليبيين  نهائيا  لأن  عضوا  من  ممثلي  طبرق  ( شرق  ليبيا )  أي  أحد  ممثلي  عقيلة  صالح   كان  يطلب  العودة  إلى  رؤسائه  ليأخذ  الأوامر  منهم  حول   صيغة  نص  من  مبادئ  هذه  الاتفاقية  قبل  وضعه  ضمن  نصوص  الاتفاقية  الأخرى  ،  وقد  كان  العضو  أو أكثر من  ممثلي  عقيلة  صالح  يغيبون  عن  المفاوضات  بالأسابيع  والجميع  ينتظرهم  ،  وفي  غالب  الأحيان  كان  هؤلاء  يعودون  بالرفض  لذلك  المبدأ  غير  المتفق  عليه  ،  والغريب  أن  أغلب  ممثلي  عقيلة  صالح  الذين  يعودون  إليه  للتشاور  لابد  لهم  أن  يزوروا  الجزائر  التي  كانت  تعيش أزهى أيام بوتفليقة ( 2014- 2015 ) في  الأكاذيب  والتخاريف ودبلوماسية  (  جينا  نظحكو  شوية ) ...

فهل  استفاق  الليبيون  على  انفجار  قادفات  القنابل  الروسية  التي  كانت  تدك  الأراضي  الليبية  وتقول  بعض  الإحصائيات  أن  حفتر كان  يملك بضع عشرات من طائرات سوخوي 22، وميغ 21، وميراج آف1،  وأيضا سي 130 هيركيلز (نقل عسكري)، وأنطنوف آن 26 (نقل عسكري)، وطائرات عمودية من نوع ميل مي 2 و8 و14، وإتش 47، وإيه دبليو 139، ومعظمها متهالكة جدا لقدمها، فهي من أيام حكم  القذافي ، لكن  بعد  دخول  مصر الحرب  معه  أصبح  له  عتاد  أحدث  وأكثر  لم  تردعه  سوى  القوة  التركية  التي  هزمته  شر  هزيمة  وفـــر من  المعركة  ولا يعرف  أحد  اليوم أين  يختبئ ...

لقد  جرَّبَ  الليبيون  شرقا  وغربا  وشمالا  وجنوبا  كلهم  جربوا  الحرب  طيلة  حوالي  10  سنوات  وكان  المُخْلِصُونَ  للشعب  الليبي  ينصحونه  بالتفاهم  والتوافق  والتفاوض  حول  المشاكل  بالتنازلات  المتوازنة  فكل  طرف  يجب  أن  يتنازل للآخر  عن  أشياء  وهكذا  هي  المفاوضات ...أما  مافيا  جنرالات  الجزائر  الحاكمين  في  الجزائر  فقد  كانت  الواجهة  الرسمية  للمدعو  تبون  تقول  بأنه  لا حل  للقضية  الليبية  إلا  الحل  السلمي  بالتفاوض  في  حين  كان  الجنرال  شنقريحة  يدعم  جيش  حفتر  بالسلاح  سرا  وهذا  يعرفه  العالم  كله  لأن  عسكر  الجزائر  الحاكم  لا  يريد  أن  تهدأ  الأمور  في  ليبيا  وتقوم  دولة  دمقراطية  في  ليبيا  ،  حكام  الجزائر يريدون  دولة  عسكرية  في  ليبيا  لتعود  كما  كانت  في  زمن  القذافي ، إن  دولة  متحضرة  دمقراطية  بجانب  الجزائر  هي  خطر  على  مافيا  جنرالات  الجزائر  الحكام  الحقيقيون  للجزائر ، فإذا  سقط  الشرق  الليبي  في  حضن  الغرب  الليبي  فسيشكل  خطرا  حقيقيا  على  مافيا  جنرالات  الجزائر  الحكام  الحقيقيون  للجزائر ،  لكذلك  لا  تنتظروا  أي  نجاح  لزيارة  المدعو  عقيلة  صالح  الذي  تعتبره  الجزائر  الضامن  لها  بعودة  الحكم  العسكري  إلى  ليبيا  سواءا  عن  طريق  السيسي  أو  حفتر  أو أي  صيغة  عسكرية  تحكم  عموم  ليبيا .... إنها  عقيدة  مافيا  جنرالات  الجزائر  الحكام  الحقيقيون  للجزائر  ،  فالحكم  العسكري  في  مصر  و الجزائر وموريتانيا   وكان  لمدة  أكثر  من  40  سنة  في  ليبيا  ،  فكيف  ستنام  مافيا  جنرالات  الجزائر  الحكام  الحقيقيون  للجزائر  في  راحة  بال ..... مستحيل ... فانتظروا  شياطين  دبلوماسية  الجزائر  ليعيدوا  تخريب  كل  تقارب  بين  شرق  ليبيا  وغربها  ،  إنها  غريزة  وليست  عقيدة  العسكر  الجزائري  ولن  يتنازل  عنها  أبدا ..

وإن  غدا  لناظره   لقريب ... إلا  إذا  استطاع  حِراك  الشعب  الجزائري  اقتلاع   سلطة  مافيا  الجنرالات  من  جذورها  وليس  ذلك  على  الشعب  الجزائري  بمستحيل .... 

 

 سمير كرم خاص للجزائر تايمز

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. مغربي أطلسي صحراوي

    بصفتي مواطن من المغرب الأقصى الصامد عبر التاريخ وجار للأشقاء الجزائريين... أخشىى ما أخشاه هو أن يلحق المخطط الإستعماري الجاري في ليبيا إلى الجزائر المترامية الأطراف بدورها... قبعد الإستقلال المزعوم مند 1962 ثبت المستعمر الفرنسي نظام الحزب الوحيد  (سليل لمؤسسة العسكرية ) يعبث بثروات البلاد كما يشاء مقابل حصوه على 62./ . من مداخيل المحروقات التي اكتشفها في الصحاري التي ضمنها لبلاد الجزائر.... واستمر دعم المستعمر للنظام على حساب تنمية الجزائر ورفاهية الشعب الجزائري في جميع الأحوال حتى إبان العشرية السوداء وقتل آلاف الجزائريين و إبان تنصيب رئيس معاق دهنيا ومشلول مسير من وراء الستار ويعالج في مستشفياتهم... اقترب موعد تنفيذ المخطط الإستعماري بعد تهاوي ثمن المحروقات ونهاية عصر النفط والغاز الشيء الذي سيؤدي تلقائيا للإضطرابات الإجتماعية في البلاد وتدخل الأيادي الأجنبية لتقسيمها كما يحدث حاليا في ليبيا تماشيا مع المبدأ المزعوم لنفس النظام القاضي بدعم الشعوب في تقرير مصيرها

  2. حميطو

    أخي الكريم كرم: قد يكون جزء مما تقول صحيحا ولكن عندما تحضر الليبيين في فريقي عقيلة صالح وفايز السراج فلربما هنا تكمن المغالطة إما عن قصد أو غير قصد.... إذا كان ممثلوا عقيلة صالح يطلبون الرجوع لرؤسائهم في كل مرة فعلى الأقل قد حضروا لقاء. ومفاوضات الصخيرات.... المشكلة هي في الإخوان المجرمين الذين رفضوا الحضور أصلا وهم الآن محسوبون على فريق السراج بينما هم في الحقيقة طرف ثالث مستقل بذاته لا يوافق حتى على قرارات السراج نفسه... كيف يتصور المرء أن جزءا من الليبيين رفض الحوار في إطار اتفاق الصخيرات سنة 2015 أن يقبل بمخرجات هذا الإتفاق والذي تعتبر حكومة السراج من ضمن مخرجاته.... لقد ظل الإخوان المجرمون يعرقلون دائما أي تنفيذ على أرض الواقع المخرجات منذ عودة الليبيين إلى ليبيا بعد إنجاز اتفاق الصخيرات ولا زالوا يعرقلون إلى اليوم بل أكثر من ذلك فهم يتوفرون على كيان عسكري موازي للجيش التابع لحكومة السراج.. مقاتلوهم وإرهابيوهم لا يخضعون لا إلى سلطة وزارة الدفاع ولا إلى وزارة الداخلية. ولولا وجود الإخوان المجرمين بهذه العقلية ما كان هناك تدخل أجنبي من المهووس بجنون العظمة أردوغان زعيم الإخوان المجرمين.. فتدخله يأتي في إطار النفير الذي يتحدث عنه مجرموا وإرهابيوا مصراتة والزاوية نفير دفعه لنصرة إخوانه المجرمين بآلاف من المرتزقة مدججين بالسلاح...... لو بقي الأمر لعقيلة صالح والسراج لتم تدارك الهوة بينهما سريعا لأن كلاهما يرى أولا المصلحة العامة ولو أن كل منهما ينظر إليها من زاويته الخاصة التي قد تلقى معارضة من الآخر..... أما الإخوان المجرمون فلا ينظرون إلا إلى مصلحتهم هم وكيف يستولون على السلطة: اليوم الإخوان المجرمون يقاتلون إلى جانب الذذراج ضد الجيش الليبي ولكن غدا أو بعد غد إن تمكن السراج من القضاء على الجيش الليبي بقيادة حفتر فسيقاتلون ضد السراج لتصبح لهم اليد الطولى ...الإخوان المجرمون لا يؤمنون بمفهوم الدولة وباختلاف الرأي وإنما يؤمنون فقط بالدولة التي يكونون فيها هم من يحكم سواء طوعا أو كرها... أما عن الجزائر فإذا كانت هناك أخطاء فيما مضى فاليوم أيضا ترتكب أخطاء ذووا ء لن تتفطن لنا حتى تبدأ الفتنة داخل التراب الجزائري : من يعتقد أن استعمار قاعدة الوطية من طرف أردوغان وزبانيته هو حماية الليبيين فهو واهم لأن الإخوان المجرمين في تركيا يحنون للدولة العثمانية والوطنية هي بمثابة عين لهم على تونس وليبيا اللتين يريد زعيم الإخوان المجرمين التمدد نحوهما عندما يستقر له الأمر في ليبيا لإحياء الأمبراطورية العثمانية القديمة بكل مستعمراتها في شمال أفريقيا. إن لم يتحرك الجيش ويعلن عن منطقة آمنة تضم قاعدة الوطية على حدوده كما فعلت مصر في الجهة الشرقية فسيأتي يوم تجد فيه الإخوان المجرمين يعيثون في الجزائر فذادا أكثر من فذاد الطامة الحاكمة اليوم.

  3. سليمان المغربي

    حصلت أحداث جديدة بعد هذا الموضوع : زيارة وزير خارجية السعودية للجزائر وبعدها إلى المغرب ، وصدرت عن الاطراف الثلاثة تصريحات اتفقت كلها على  ( التدخل التركي  ) لكن كما نقول في المغرب  ( هل دخول الحمام مثل الخروج منه  )؟ تركيا مع الحكومة المعترف بها دوليا تساعدها وتدعمها عسكريا ضد مرتزقة عقيلة صالح والتدخل المصري السافر وضد تدفق مرتزقة روسيا وغيرها الذين تمولهم الامارات والسعودية إذن ما هذه اللخبطة ؟ فهل يمكن أن تخرج تركيا من ليبيا بسهولة كما دخلتها دون أن تضمن نصيبها من كعكة بترول وغاز ليبيا وبالوثائق المسجلة في الأمم المتحدة والمحافل المالية الدولية ، فتركيا اليوم بإزاحتها حفتر من ليبيا بالقوة وتخلي السعودية و الامارات عنه صراحة لن يحل المشكلة لأنه عندما يصرخ الجميع بأن الحل يجب أن يكون سياسيا و بين الليبيين وحدهم فهل حفتر ليس ليبيا ؟ فهذا النصاب لن يتخلى عن هذه الفرصة الذهبية بدون مقابل وبآلاف الدولارات وكذلك السيسي كلاهما لص نصاب ومحتال لا يمكن التخلي عنهما بسهولة ، فتركيا وحكومة طرابلس المعترف بها دوليا لن تستطيع أن تزيح تركيا من أرض ليبيا بسهولة ولا بد من الثمن وقد تأخذ الثمن عن طريق  ( وقف  ) جزء من ثروة ليبيا إلى الأبد أي تحبيس جزء من إنتاج النفط أو الغاز الليبي عليها مثل الصدقة الجارية التي لا نهاية لها ...دخلت تركيا ومن سيعوضها لترسيخ حكم عسكري في ليبيا ؟ إنها مافيا جنرالات الجزائر وبدون حرب ..

  4. لعنة الله عليكم أ جمعين ، ولاة الشيطان  ( الفيس ومن ولاه، الرسيدي و الزواف و من مشى معه ). لعنة الله علي من يأكل الغلة و يسب الملة . لعنة الله على النمامين شعالين النيران في الغابات المسقية بدماء الشهداء الأبرار. لعنة الله على الإرهاب بكل فئاته، لعنة الله على الخبثاء الزنادقة في داخل الجزائر والذين هم في رعاية أسيادهم في أوروبا و بلدان الخليج. تحيا الجزائر ، المجد و الخلود لشهداء الجزائر ، يحيا الجيش الجزائري،. الموت والعذاب والذل لأولياء الشيطان. ولعنة الله الدائمة إلى الأبد لأ صحاب هذا الموقع الشيطاني algeriatimes.net .

  5. قادة 13

    الموت والعذاب لشعب بومدين الحلوف ، الموت بكورونا والسيدا والسيفيليس ، والسرطان بجميع أنواعه لهذا الشعب المقيت الذي لا يزال يحلم بزمن الكلب بومدين رغم أنه أقبر منذ 41 سنة ولا تزال زبانيته تاكل غلة الجزائر وتحمد الله أنها راهنت على كلب فرنسا بومدين ، الجزائر ليست للشعب الجزائري بل لشعب بومدين الحلوف الذين يقتات من مافيا جنرالات فرنسا الحاكمين على الشعب أما شعب بومدين الحلوف فكلما أحس بالخطر حرك نعرة العسكر الذي يحميه وحتى تدوم نعمة العسكر على شعب بومدين الحلوف الذي يكره أحرار الجزائر الذين يريدون أن يعيش 42 مليون جزائري نفس المعيشة التي يعيشها شعب بومدين الحلوف أي المساواة بين الجميع ، في الجزائر يكفي أن تلحس صباط عسكري وها أنت قد ضمنت فتات العسكر تعيش به كالكلب بلا كرامة حتى الموت ، اللهم كما نجحت ثورة 22 فبراير 2019 أن تزيل عنا غمة وباء كورونا لنعود للشارع لاقتلاع شعب بومدين الحلوف مع أسياده من مافيا جنرالات فرنسا الحاكمين على 42 مليون جزائري ..... عليكم لعنة الله وملائكته والناس أجمعين يا شعب بومدين الحلوف فأنتم الذين تركتم الجزائر متخلفة طيلة 59 سنة فعليكم سخط الله ولعنته وسلط عليكم كل أوبئة الدنيا يا شياطين تأكلون لحم إخوانكم الجزائريين بصمت تفووووووووووووووووو

الجزائر تايمز فيسبوك