صفحة «إسرائيل تتكلم بالعربية» تنشر فيديو حاخام يهودي يصلّي لشفاء ملك السعودية

IMG_87461-1300x866

نشرت صفحة «إسرائيل تتكلم بالعربية» مقطعاً مصوراً على موقع فيسبوك مرفقا بتعليق يقول: «حاخام يهودي يصلي من أجل سلامة جلالة الملك سلمان بن عبد العزيز الذي يخضع لفحوصات في المشفى».

وأضافت: «وجّه الحاخام دافيد روزين الرئيس الدولي لحوار الأديان في منظمة اللجنة الأمريكية اليهودية دعاء بالشفاء وتمام الصحة لجلالة الملك سلمان ملك السعودية وخادم الحرمين الشريفين» .
وفي المقطع يقول الحاخام: «أتضرع إلى الله عز وجل خالق العالم مفعم بالحنان والرحمة، أن يبعث ببركات الشفاء إلى جلالة الملك سلمان ملك السعودية وخادم الحرمين الشريفين وراعي المقدسات الإسلامية» . وتابع: «عسى أن يعيد إليه تمام الصحة، ويمكنه من المضي في قيادة شعبه، ودفع مبادرات سلمية في المنطقة والعالم برمته» .
وقال: «أنتهز هذه الفرصة بتقديم شكري لجلالته على كرامة الضيافة التي استقبلنا بها نحن أعضاء المجلس الإداري لوفد منظمة كايسيد، المركز العالمي للحوار بين اتباع الأديان والثقافات، على اسم الملك الراحل عبد الله، عسى أن تأتي مثل هذه المبادرات بإدراك أكثر عمقا للاحترام المتبادل بين أبناء إبراهيم عليه السلام ودفع عجلة السلام إلى الأمام في العالم».
هذا وقالت ثلاثة مصادر سعودية إن الحالة الصحية للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز مستقرة، وذلك بعد دخوله مستشفى في العاصمة الرياض الإثنين بسبب التهاب في المرارة، حسب ما ذكرت وسائل الإعلام السعودية.
وكانت وسائل الإعلام الرسمية قد نقلت أمس عن بيان للديوان الملكي أن الملك سلمان (84 عاما) الذي تقلد الحكم في عام 2015 دخل مستشفى الملك فيصل التخصصي لإجراء بعض الفحوص. ولم يذكر البيان مزيدا من التفاصيل.
وقالت ثلاثة مصادر سعودية مطلعة رفضت نشر أسمائها إن الملك «بخير» .
وقال مسؤول في المنطقة طلب عدم ذكر اسمه إنه تحدث مع أحد أبناء الملك سلمان الإثنين وكان «هادئا»، وإنه لا يوجد شعور بالقلق بشأن صحة العاهل السعودي.
وقال مصدر دبلوماسي إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان سافر عائداً إلى الرياض الاثنين من قصره في مدينة نيوم المطلة على البحر الأحمر. وقال المصدر الدبلوماسي والمصدر السعودي الثالث إن ولي العهد لا يزال في العاصمة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. EST CE UN HASARD ,QUI JOUERAIT EN FAVEUR D' ABU MANSHAR DE SE VOIR INTR0NISER ROI D'ARABIE AVANT LES ELECTI0NS AMÉRICAINES DE NOVEMBRE 2020 QUE TRUMP S0N PROTECTEUR POURRAIT PERDRE ET QUITTER LA MAIS0N BLANCHE? PRI0NS ALLAH LE TOUT PUISSANT, POUR QUE LE ROI SALMANE SOIT RÉTABLI DE SA MALADIE ET S ORTIR DE L’HÔPITAL SAIN ET SAUF POUR C0NTINUER A OCCUPER S0N TRÔNE AVANT ET APRES LES ELECTI0NS AMÉRICAINES DE NOVEMBRE 2020 PROCHAIN. WAIT  AND SEE !

  2. hamdane

    جلالة الملك سلمان خادم الحرمين الشريفين شافاه الله وعافاه وادام له الصحة والعافية هذا الملك العظيم الكريم نطلب من الله ان يعيد له تمام الصحة وابقاه دخرا للمسلمين وناصرا للحق انه مجيب الدعاء .

الجزائر تايمز فيسبوك