سلال يُصاب بفيروس كورونا بسجن الحراش

IMG_87461-1300x866

حُكم على الوزير الأوّل الأسبق عبد المالك سلال، بالسجن لمدة 10 سنوات جديدة في قضية محيي الدين طحكوت في 15 جويلية، لكنه لم يكن حاضرًا في الجلسة خلافًا للقضايا السابقة. حيث برّر المدّعي العام غيابه بتلقيه العلاج في المستشفى.

ونقل موقع "جون أفريك"، عن أفراد من عائلة عبد المالك سلال، أنّ الأخير مصاب بفيروس كورونا، وأنه موجود حاليًا خارج السجن في أحد مستشفيات الجزائر العاصمة. وحسب المصدر نفسه، فقد تم إجلاء الوزير الأول الأسبق لأوّل مرة يوم الخميس 9 جويلية، قبل دخوله المستشفى مرة أخرى يوم الأحد.

وتابع الموقع، أن سلال خضع لتحاليل مخبرية الأحد الماضي، بعد الاشتباه في إصابته بفيروس كورونا. حيث ظهرت النتائج موجبة يوم الثلاثاء، ما يؤكّد إصابته بكورونا، والأمر الذي يستوجب نقله خارج سجن الحراش.

ويؤكد موقع "جون أفريك"، أنّ الحالة الصحية المتردية للوزير الأوّل الموجود أيضًا بالمؤسسة العقابية نفسها، أحمد أويحيى، قد تعود أيضًا لإصابته بفيروس كورونا بالإضافة إلى سرطان البروستات الذي يعاني منه. كما يشتبه أيضًا في إصابة ثلاثة مسؤولين سابقين موجودين في السجن، ويتعلّق الأمر بكل من حميد ملزي ويوسف يوسفي.

وفي سياق متّصل، ذكرت المحامية نبيلة سليمي، التي تدافع عن علي غديري، أن موكلها أصيب بفيروس كورونا، وأبلغت بأنها ستقوم بالتحليل أيضًا بعد لقائها به عدّة مرّات في سجن الحراش.

بوبكر بلقاسم


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. احمد

    ههههههه والله نضام العسكر اصبح اضحوكة لم اسمع مرة ان هناك سجين مريض بكرونا او السرطان او اي مرض فقط العاصبة هاكدا يريدون ان يخرجون اصدقائهم من السجن كل مرة واحد بسبب مرض اكيد انا كنت اقول فقط مسرحية كان النضام استعملها ضد الحراك وكدالك لوقف الحراك لانهم كلهم مع بعض كيف لايتهم بوتفليقة والوزراء متهمون اليس هو رئيسهم

  2. سلال عبدالمالك

    اشعر بشيئ من القلق واحساس غريب يشبه المرض. ولكنني طويل القامة يا فقاقير فكما قلت من قبل عندما كنت وزير العلم الجزائري فوق القمامير. هل هذا مرض خطير؟ أنا اسير لا أقف ولا اسير، ثم استمتع بحياة الحمير، وآكل الشعير. أين هو الكوفيتير؟

  3. بوتفليقوس السابع

    نطالب السيد لوفاجان الرئيس الحالي للجزائر ان يتدخل فورا و يطلق سراح السيد عبد المالك سلال الفقاقير. سيدي الرايس المجاهد سي الطبون نرجو ان تطلق سراح المهرج لحلايقي الكبير بو مرميطة لأننا فقدنا واحدا من أحب لحلايقي رحمه الله. فإن وقع مكروه لسلال فستتحملوا كامل مسوولياتكم لأننا لم يبق من يضحكنا و يفرج علينا همومنا إلا السيد سلال الفقاقير و تقبلوا اعز التحيات و القبل سيدي لوفاجان.

  4. محمد صلاح

    السلام عليكم وبعد فالسماء الدى يطرح نفسه هو كيف تسلل الفيروس إلى سجن الشخصيات العامة للجزائر. هل هم مهملون ?...ألم يكن الرئيسان تبون وشنقريحة العنصريين من طينة هؤلاء المسجونين لسبب هدر المال العام والفساد.....في الجزائر؟ هل سجن الحرام الذي يؤم الشخصيات عبارة عن فندق مميز خاص بالشخصيات ومفتوح للأهالي والأصدقاء في اي وقت.... ؟ من جهة اخرى: هل تم إيجاد مخرج لحالهم المدنية ليكونوا الحرية من جديد . كورونا كفيل 19 وقفت إلى جانب الرئيس تبون فاوقفت الحركة وسجلت نشطاء ...الاتستطيع كرونا أن تخرج المديرين السياسيين البائعين والإعلان للجزائر المنجمية والفلاحين والعلمية والاخلاقية والدينية الم يهينوا شعبها الأصيل الكريم المسلم المناضل ...الذي يستحق كل التكريم والتقدير . ...........كوميدي 19....اليد القاتلة لتبون ...ستسقط ضحايا لكن لن تقضي على عزيمة أحرار الجزائر

  5. مغاربي

    لنا اخوة اعزاء في الجزاءر لم نزرهم مند مدة طويلة الحدود مبلعة كما يقولون ؛وكانها الى الابد عدوانية الجيش قاءمة عكس الشعب fln يفرز شيوخا يتدكرون الشر وحده منهم من وضع الكرافيتة في حداء المغرب والمغرب غير حداءه بالبرودكان ولو في الرمال زاطما على رقبة المرتزق في ارض الاجداد ومنهم من بقي يحلم ويحلم ويحلم لعقود الى ان الثصقت مؤخرته بالكورسي بعد ان وعد شعبه اثناء حملة الوءام المدني :"سوف تصل الجزاءر الى سدرة المنته ى" فعلا الى سدرة عين النعجة دالك الافق البعيد ورثه الفريق فمات بسوكة السدرة وشمر بعده شنكريحة يديه بالبدلة العسكرية وهو ينضر الى افق المناورة بالمنضار والى الحدود المغربية ؛هل ارتعش المغرب من الدخيرة الحية

الجزائر تايمز فيسبوك