بكل ثقة في النفس ولد الغزواني يدعو إلى الإلغاء الفوري لمديونية دول الساحل

IMG_87461-1300x866

دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني إلى الإلغاء الفوري لمديونية دول الساحل الإفريقي المتأثرة اقتصاداتها بتداعيات جائحة كورونا.

وأوضح الرئيس الموريتاني الخميس في كلمة ألقاها خلال مشاركته في مجموعة رفيعة المستوى أن دول إفريقيا، وخاصة تلك الأعضاء في مجموعة الخمس في الساحل، “تواجه مشاكل أمنية حادة واقتصاداتها أقل إنتاجية وتنوعا، وزاد من مشاكلها ما خلفته جائحة كورونا من تأثيرات سلبية”.

وأضاف أن هذا الوضع خلف تناميا في نسبة الفقر وزيادة في هشاشة الفئات الأكثر ضعفا، منبها إلى أن الحل الوحيد لدفع اقتصاديات هذه الدول لمواجهة التحديات المتعددة التي تواجهها يكمن أساسا في إلغاء كامل وفوري لمديونيتها.

وقال ولد الشيخ الغزواني إن إفريقيا وأوروبا تربطهما علاقات عميقة وراسخة، يعززها تعاون صلب ومتنوع بالإضافة إلى طموح القارتين في جعل هذه العلاقات شراكة مرجعية متعددة الجوانب.

وناقش اللقاء الذي انعقد عبر الفيديو، وشارك فيه العديد من رؤساء الدول والحكومات والرؤساء السابقين وشخصيات إفريقية وأوروبية رفيعة المستوى، إنشاء شراكة جديدة للتعاون تسمى” إفريقيا- المتوسط- أوروبا” بين القارتين.

وأشار الرئيس الموريتاني إلى أن هذه الأداة المبتكرة ستكون مناسبة لمعالجة القضايا الرئيسية التي تواجهنا مثل انتشار التطرف والعنف، وما ينتج عن التحولات الاجتماعية والاقتصادية والرقمية والبيئية والمناخية.

وأعرب رئيس الجمهورية عن أمله في ألا يكون هذا الإطار الجديد مجرد إضافة “وأن يكون إطارا حقيقيا للتعاون بين مجموعتينا يمكنها من تحقيق نتائج ملموسة تساعد مجتمعاتنا في تحول إيجابي”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك