بلحيمر يستقبل ربراب لبحث سبل إنعاش الاقتصاد الوطني

IMG_87461-1300x866

استقبل اليوم وزير الإتصال، الناطق الرسمي للحكومة،عمار بلحيمر، بمقر وزارة الاتصال، رجل الأعمال و الرئيس المدير العام لمجمع سفيتال ايسعد ربراب.

وأشار بيان صادر عن الوزارة  أن اللقاء المطول، تناول سبل إنعاش الاقتصاد الوطني من خلال خطة الحكومة الرامية لتشجيع المؤسسات الاقتصادية وتلبية حاجيات السوق الوطنية بتشجيع الصادرات و تقليص حجم الواردات في ظل الوضع الراهن الذي تعيشه البلاد..

كما تم التطرق خلال هذا اللقاء إلى وضعية أرباب العمل في الجزائر وبحث آليات إسهامهم في تعزيز الوضع الاقتصادي والاجتماعي.


اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. حميطو

    وهل تثق في هؤلاء يا سيد ربراب ؟ بالأمس القريب يميلون لك الإتهامات واليوم يبحثون معك سبل إنعاش الإقتصاد الوطني. حتى لو انتعش الإقتصاد فسوف لن يكون لذلك تأثيرات إيجابية على المواطن الجزائري عموما لأن كل مداخيل الدولة تصرف فقط على البوليساريو. هل يستطيع أن يجيبك السيد الوزير يا سيد ربراب على السؤال التالي : من أين تأتي الأموال التي تدعمون بها البوليساريو ؟ لن يجيب لأنه يعلم أنها تأتي من الضرائب التي تدفعها أنت وزملاؤك من المستثمرين يا سيد ربراب. فلماذا تستثمرون أصلا أنت وزملاؤك في الجزائر إن كان لا يستفيد من استثماراتكم المواطن الجزائري ؟ أما عن التصدير فلا أعتقد أن السيد الوزير سيخدعك بكلامه المعسول أو تنميقه للمفردات لأنك أعلم منه بضعف إمكانية التصدير مقارنة مع الإمكانيات المتاحة في المغرب مثلا.

  2. عابر سبيل

    أنصحك يا سيد ربراب بأن لا تثق في هذه العصابة الحاكمة فقد شهد شاهد من أهلها وهو قايد صالح بأنها فعلا عصابة. والله لن تجد لإستثماراتك وتنميتها موطنا أحسن من المغرب وقد جرّبت ذلك سيدي الفاضل في طنجة.وإن كان لا بد من التعامل مع الجزائر فبإمكانك تصدير ما تنتجه شركتك أو شركاتك في المغرب لشركاتك في الجزائر، ولإنتاج ما تنتجه شركاتك في المغرب بإمكانك استيراد المواد الأولية من شركاتك في الجزائر وبذلك يبقى "زيتنا فبيتنا" : تبادل تجاري بين شركاتك في الجزائر مع شركاتك في المغرب من دون المغامرة بإستثمارات جديدة وكبيرة في الجزائر وإنما الإكتفاء فقط بشركات تجارية تعنى فقط بالإستيراد والتصدير وليس معامل إنتاج كمعامل الزجاج مثلا التي تملكها في المغرب استيراد المواد الأولية التي تدخل في الإنتاج يخضع لتحفيزات والتصدير كذلك يخضع لتحفيزات مع إمكانية التصدير لعدد كبير من الدول تربطهم اتفاقيات تبادل حر مع المغرب.

  3. Ali

    يسعد ربراب سارق ولص وخائن وعميل لفرنسا وإسرائيل ====================================== ربراب أطلقته فرنسا من السجن مقابل آلاف الملايير التي نهبها من اموال الشعب ــ == لكن مصيره هو المرض والعقاب من الله إن شاء الله دعوة الشعب لن تذهب سدى أبدا لأن الرب هو الحق والحاكم بالحق ــ مهما كانت له معرفة فان الله هو القادر ولا يموت الا موتتة الكلاب ــ مع العلم هو الآن يعاني من امراض خطيرة منها السكر والسرطان ف يالدم ـــ

الجزائر تايمز فيسبوك