الجيش الليبي يبدأ تفعيل النقاط الأمنية الحدودية مع تونس

IMG_87461-1300x866

بدأ الجيش الليبي، السبت، تفعيل النقاط الأمنية الحدودية بالمنطقة الغربية مع تونس، عبر تعزيز التواجد الأمني فيها، وتزويدها بالعنصر البشري والمعدات الفنية.

جاء ذلك في تصريحات لرئيس أركان حرس الحدود والأهداف الحيوية التابع للجيش الليبي اللواء نوري شراطة، نشرتها صفحة عملية “بركان الغضب” التابعة للجيش، على فيسبوك.

وقال شراطة، إن “حرس الحدود بدأ بتفعيل النقاط الحدودية مع تونس من رأس جدير إلى نقطة امشيقيق (غرب)”.

وأضاف أن “رئاسة أركان حرس الحدود هي المسؤولة مباشرة عن تأمين الحدود ومكافحة تهريب البشر والهجرة غير الشرعية وكافة أنواع التهريب”.

وأوضح شراطة أن “تحركات حرس الحدود جاءت بعد تحرير المناطق الغربية من مليشيات خليفة حفتر، لتوفير الإمكانات اللازمة للقوات المرابطة في تلك النقاط”.

وخلال سيطرة مليشيا حفتر على بعض مناطق الغرب الليبي، كان هناك تهاون كبير في حماية الحدود، وترك بعض عناصر الأمن نقاط التأمين الحدودية، ما أدى إلى زيادة عمليات التهريب بشتى أنواعه.

ومؤخرا، حقق الجيش الليبي انتصارات أبرزها طرد مليشيا حفتر من كامل الحدود الإدارية لطرابلس، وترهونة، وكامل مدن الساحل الغربي حتى الحدود مع تونس، وقاعدة الوطية الجوية، وبلدات بالجبل الغربي.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك