الحلقة الأخيرة للمسرحية 12 سنة حبس نافذة في حق أويحي و10 ضد عولمي في قضية سوفاك

IMG_87461-1300x866

قضت محكمة سيدي امحمد، بالسجن 10 سنوات نافذة في حق مالك مجمع “سوفاك” للسيارات مراد عولمي، المتهم في قضايا فساد، بينما أدين الوزير الأول الأسبق أحمد أويحيى بـ 12 سنة حبسا نافذة.

و شمل حكم المحكمة مراد، فرض غرامة مالية بقيمة 8 ملايين دينار جزائري مع توقيع 5 سنوات فترة أمنية عليه. وأصدرت مذكرة توقيف دولية ضد زوجته فتيحة عولمي، المحاكمة غيابيا بـ 20 سنة سجنا نافذة.وأدين شقيق عولمي، خيذر، بـ 7 سنوات حبسا نافذة وإصدار أمر ضده بالإيداع في الجلسة.

في السياق أدين وزير الصناعة الأسبق، عبد السلام بوشوارب بـ 20 سنة سجنا نافذة مع إصدار أمر بالقبض الدولي ضده. وحكم على وزير الصناعة الأسبق يوسف يوسفي بـ 3 سنوات سجنا نافذة و2 مليون دينار غرامة مالية مع تبرئته من تهمة الرشوة في مجال الصفقات العمومية.

كما شمل الحكم شريك عولمي في مجمع “سوفاك”، جربو أمين، الذي أدين بـ 20 سنة حبس نافذ و2 مليون دج غرامة نافذة وإبقاء الأمر بالقبض ضده وفترة أمنية مدتها 10 سنوات. و هو موجود حاليا في حالة فرار.

وسلطت عقوبة الحبس لمدة 3 سنوات ضد بودياب عمر الرئيس المدير العام لبنك القرض الشعبي الجزائري و1 مليون دج غرامة نافذة .

كما عوقب تيرة أمين عضو لجنة التقييم التقني بوزارة الصناعة، بعامين حبس منها عام موقوف النفاذ.

وقررت المحكمة قبول تأسيس وزارة الصناعة شكلا ورفض طلبات التعويض لعدم التأسيس.

فيما قضت المحكمة بإلزام المتهمين عولمي مراد وخيذر وزوجته والمتهم الفار جربو أمين والشركات المعنوية دفع مبلغ تعويض للخزينة العمومية يقدر بحوالي 2256 مليار سنتيم .

فيما قضت المحكمة على الوزراء أويحي ويوسفي وبوشوارب بأن يدفع كل واحد منهما تعويض للخزينة العمومية قدره 1 مليون دينار جزائري.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. مواطن مغربي  ( إبن ألشعب  )

    أرجوكم هونوا من الخبط على حمار الطريق المار من هنا... إنكم ستصيبونه بالشلل النصفي أو الإرتجاج الدماغي الذي قد يؤدي به إلى هستيريا هلوسة من الضحك لن تهدأ ابدا جراء شعوره بالدنب لسوء ما اقترفته بشيطنته طول حياته لنصرة الباطل على الحق... فاللهم احسن عاقبتنا في الأمور كلها واجرنا من خزي الدنيا وعداب الآخرة

  2. أحمد أويحيى

    راح يطلقو سراحتي براءة الأسبوع المقبل. قمت بمسرحية جد مؤثرة خلال جنازة خويا العيفة. أشكر السيد الرئيس مجيدو vagin على عفوه الرئاسي. ماراحش نتكلم كي لا أبوح بأسراركم وتحية لرئيس أركان اللواط الجزائري الجنرال شنقريحة. الجيش الشعبي تحت قيادة ملائمة للمهمة.

  3. عبدالمالك سلال

    طلقوك؟ وهذا وعندي سؤال توضيح للمطالبة.... مازا تقصد بالقيادة الملائمة؟ هل تتهم الجندي الجزائري وكامل الجيش الشعبي الجزائري بممارية اللواط مثل قائد الأركان الجنرال شنقريحة؟ حسب ما اعرف هو نام مع القايد صالح مرة واحدة فقط، ولم يعود لممارسة الشدود مع عحبيبه الذي قتله لانه خانه.. تلكم بصراح أيها المحتال ولا تخفي اية اسرار. يلعن بوها بلاد

الجزائر تايمز فيسبوك