تبون يترأس إجتماعا للجنة متابعة فيروس “كورونا”

IMG_87461-1300x866

يترأس في هذه الأثناء، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، اجتماعا للجنة العلمية لرصد ومتابعة انتشار فيروس كورونا، حسبما أفاد به بيان لرئاسة الجمهورية.

وذكر المصدر ذاته أنه من بين نقاط الاجتماع تنصيب البروفيسور كمال صنهاجي رئيسا للوكالة الوطنية للأمن الصحي.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. يُصَرف نظام الجزائر الأزمة الداخلية في إذكاء العداء للمغرب

  2. لمرابط لحريزي

    مافهمش الجدوى من هذه الاجتماعات بين الرئيس عبدالمجيد تبون لمهبَّل  (أو الفرج le Vagin ) فالحكومة الجزائرية ومؤسسة اللواط العسكرية الجزائرية لا تصنع اية ادوية اللهم اذا اعتبرنا كاشيات القرقوبي دواء !؟ المؤسسة العسكرية الخرائرية تتاجر في الكوكايين... وحكومة الطبون المعفون لا تصنع حتى الكمامات. ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ قال عبدالمجيد تبون انه سيصنع سيصنع سااااااااااااااااااا سيصنع 10 ملايين كمامة في الشهر ولكنه كذب بما انه استورد بعض الكمامات  (تقريبا نصف مليون ) من المملكة المغربية. وبالمناسبة هل تعلمون كم كمامة يصنع المغرب الآن؟ مصانع النسيج المغربية تصنع 13 مليون كمامة في اليوم الواحد ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ عوض كثرة الاجتماعات، ربما خاص طبون ينوض يخدم، كفى من الكسل والنوم العميق في العسل. ونهن كلنا نرى ان زوجة الرئيس تبون سرقت الذهب الجزائري وتهربه خارج البلد. ونعلم ان ابن الرئيس الجزائري تبون هو بارون الكوكايين في الخرائر.... نحن لسنا غافلون. مخرّج وليدو إيسكوبار من الحسب والجنرال شنقريحة رئيس الأركان يمارس اللواط والبيدوفيليا في الثكنات. قنصل المغرب في وهران قدم الاستقالة وعاد إلى ارض الوطن مرفوع الراس. و وزير الخارجية المغربية يستدعي سفير الخرائر ليخبره بعدم رضاه عن الجزائر ~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~~ ولا أحقر من البوليخارية والخرائر، كثرة الاجتماعات وقلة النتائج، نصف قرن نفس السيناريو. الحراك سينظف المشهد لتتضح الصورة اكثر. كما يجب ان لا ننسى أفعالهم. لقد اختطفو الناس احتجزوهم في مخيمات الذل والعار. لقد حاربو الديمقراطية خلال العشرية السوداء. ربما هو يجتمع من اجل اقرار سياسات مثل تلك السياسات الحاقدة العدائية التي تعتبر الديمقراطية والحرية والشعب أعداء

الجزائر تايمز فيسبوك