لماذا يريد الجيش الجزائري تغيير “عقيدته” و الدخول في مغامرات عسكرية؟

IMG_87461-1300x866

تضمنت مسودة تعديل الدستور ، التي أعلنتها الرئاسة الجزائرية، مقترحاً جديداً يطرح لأول مرة، وهو يتعلق بإمكانية إرسال وحدات عسكرية إلى الخارج بعد موافقة البرلمان الجزائري، ووفقاً للمسودة، فإنه “يجوز للجزائر في إطار الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي وجامعة الدول العربية، المشاركة في عمليات حفظ السلام، وبالإضافة إلى ذلك، يمكن للرئيس أن يقرر إرسال وحدات الجيش إلى الخارج بعد تصويت أغلبية الثلثين في البرلمان”.

وفي قراءة لهذا الاقتراح المفاجئ، أشارت الكاتبة داليا غانم في مقال نشره موقع ” ميدل إيست آي” البريطاني إلى أن اعتماد التعديلات سيشكل تغييراً كبيراً، حيث شجعت الجزائر، منذ استقلالها عن فرنسا عام 1962، على سياسة عدم التدخل، وسعت إلى الوساطة والاندماج والحوار مع جميع الجهات الفاعلة، بما في ذلك التيار الإسلامي مثل النهضة التونسية.

ولاحظت الكاتبة غانم أن الجزائر تحاول على ما يبدو، ضمن تضاريس إقليمية جديدة تتميز بالتهديدات على الحدود، إعادة التموضع من خلال الانحراف عن مبادئها الصارمة بعدم التدخل، وقالت إن إعادة صياغة هذه العقيدة قد يستغرق المزيد من الجهد والوقت، ولكنها بالتأكيد ترفع احد المحرمات الهامة.

والسؤال الذي يبرز هنا مع هذه التغييرات هو هل تستعد الجزائر لتصبح قوة فاعلة ذات صلة في إدارة الأزمات المتعددة في الجوار؟ الأجابة التي قدمتها غانم تستنتج أنه من المؤكد أن البلاد تحاول زيادة حماية فنائها الخلفي في منطقة مضطربة، بما في ذلك ليبيا التي تعتبر مصدراً للمخاوف الأمنية، ولكن الكاتبة تؤكد هنا أنه قد فات الأوان على الجزائر لإحداث فرق حقيقي في ليبيا، مع الإشارة إلى أن جميع محاولاتها للتوصل إلى تسوية سياسية قد باءت بالفشل.

وأكدت الكاتبة أن بداية الأزمة الليبية في عام 2011 كانت فرصة ضائعة، حيث كان بإمكان الجزائر أن تتدخل بطريقة منتجة من خلال الجهود العسكرية والدبلوماسية، ولكنها بدلاً من ذلك، التزمت في مبدأ عدم التدخل، مما مهد الطريق أمام عملية الناتو العسكرية الخاطئة.

وقد ساعد هذا الموقف، والحديث لغانم، على تسهيل التدخل الأجنبي من قبل جهات إقليمية ودولية، وأشارت إلى أنه وعلى الرغم من تأكيد الجزائر بأن طرابلس، هي خط أحمر لا يجوز لأحد تجاوزه، إلا أن الجنرال خليفة حفتر حاول الاستيلاء على المدينة ولكنه فشل، ويمكن قول نفس الشيء عن المناورات الدبلوماسية غير المثمرة، مثل معارضة الجزائر لتدخل أنقرة في ليبيا، حيث أرسلت تركيا في نهاية المطاف القوات لدعم حكومة الوفاق الوطني بناءً على طلبها.

وتقترح التعديلات الدستورية أن الجزائر تعلمت دروساً من اخطاء سياستها تجاه ليبيا منذ 2011، وتسمح لها بأن تكون أكثر استباقية إذا اندلع صراع جديد في دولة مجاورة، وفي مثل هذا السيناريو، كما تضيف الكاتبة، يمكن للجزائر الآن التدخل لردع التهديدات المحتملة أو المغامرات العسكرية، ولكن من أجل القيام بذلك، يجب على النظام الجزائري التخطيط وإعداد سكانه لهذا التحول الإستراتيجي.

وأكدت أن هناك حاجة إلى نقاش وطني جدي لإقناع المواطنين بضرورة” التحول العقائدي”، وهكذا ستصل رسائل لا لبس فيها إلى الدول الأخرى، مفادها أن الجزائر ليس لديها القدرات فحسب، بل أيضاً الإرادة لتنفيذ التهديدات إذا لزم الأمر.
وخلص الموقع البريطاني إلى أنه بالنظر إلى التاريخ الدبلوماسي والقوة العسكرية والطموحات الإقليمية للجزائر، فإن هذا التحول يمكن أن يسمح للجزائر بأداء دورها الذي أعلنته باعتبارها وسيطاً قوياً، ولكن لا يزال من السابق لأوانه القول ما إذا كان سيكون هناك تغيير كبير في السياسة الخارجية للجزائر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. fi

    يلخص علينا كاتب المقال الكسول رغم توفر المعلومة الصحيحة على النت خروقات جيشه الجبا ن في الحروب مع المغرب من 1963 الى حدود مناوراته في رمضان الجالي الموجهة للعدو الوهمي الافتراضي الذي صنعوه عبر وجودهم و تسليحهم للبوليساريو هجوم جيش الكاتب على موريتانيا في 1976 و قتل الكثير من الموريتانيين و ايضا تصفية مصطفى الوالي الذي رفض خيانة المغرب هجومات جيشك الجبان على مالي و اطلاق النار على الغزل والرحل فكل يوم ينكشف شيء جديد من اللواط الى الفساد الى الكوكايين الى الحرب في سوريا ثم الحرب في ليبيا واللائحة ستطول

  2. صالح الجزائري

    الحرب مكلفة وحدودنا طويلة مما يصعب من مهمة حمايتها في وقت السلم فما بالك في حالة الحرب وانهيار أسعار البترول والصعوبات الاقتصادية التي يعرفها العالم. أعتقد أن وقت طرح مسودة الدستور ليس مناسبا وإن كنا نعلم أن هدف السلطة الجزائرية هو إقبار الحراك المبارك وتحويل النقاش من "دولة مدنية ماشي عسكرية" و "يتنحاو كاع" إلى هل سندخل نزاعات اقليمة مستقبلية ام لا؟ أعتقد أن هم المواطن الجزائري حاليا هو كورونا وكيفية التخلص منها وبعد كورونا ان شاء الله سيكون هم المواطن الجزائري هو كيفية التخلص من العصابة وبناء الدولة المدنية.

  3. لقمان العظيم

    العام والخاص يعلم جيدا ويعلم علم اليقين بالاموال الجزاءرية الطاءلة التي تصرف على البوليساريو وجنوب افريقيا والقائمة طويلة .... اطلب كل من يريد معرفة الواقع المؤلم لهؤلاء الخونة ان يدخل على الرابط الاتي الى اليوتيوب --  ( الجزاءر . تمنراست الطريق الوطنية رقم 1  ) --- بالله عليهم هذه هي الجزاءر التي يتغنون بها السفهاء ؟؟ هل هذه هي القوة الاقليمية كما يسمونها السفهاء . لم اكن اتصور ابدا هذا الفقر المدقع في جنوب الجزاءر

  4. ياسين إبن الذين

    كانت ولا تزال الجزائر تسعى للتدخل في الشؤون الداخلية للدول المجاورة لها، هذا وإن تلك العقيدة ديال التدخل في شؤون الآخرين هي عقيدة تعلمها ولاد فرانسا من فرانسا الاستعمارية. فرنسا اليوم شيئ آخر.. وبالتالي فماذا كانت يفعل الجيش الجزائري على التراب المغربي سنة 63 و 74 و 75 و 76؟ كان يتدخل كما كان الاستعمار الفرنسي وهذه هي ça raison d'etre ما عندوش عقيدة أخرى كعقيدة حماية الشعب من الاوبئة والجوائح

  5. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    بعض الحمير يريدون اسقاط حالة دول كبرى اشبه بالاسود والفيلة على حالة اشبه بالجربوع تدخل الدول الكبرى يعتمد على مقومات انها دول قوية اقتصاديا قادرة على تمويل تدخلاتها و في نفس الوقت لدفاع عن مصالها الاقتصادية الخالصة وليس من اجل العنطزة والبوز ثانيا الدول الكبرى لها تكنولوجيتها واسلحتها الحديثة و المصنعة ذاتيا وتقنيات عالية تخول لها التحرك وقوة دبلوماسية مؤثرة مترتبة عن قوتها الاقتصادية والعسكرية توفر لها غطاء دولي لاي تدخل وتؤمن نفسها امام القانون الدولي من اي تبعات سياسية وهذا كله لايتوفر لدولة الجرابيع المتخلفة هل يعتقدون بخردة روسية صدئة تتساقط لوحدها وتم تدميرها في ليبيا وسوريا مثل منظومة بانتسر والتي تملك منها الجزائر 38 بطارية دفع فيها المغفلون 8 مليار دولار و الامر يسري على الباقي الخردة فضلا عن ¨جيش غير مكون اكاديميا وغير احترافي بمعنى الجيوش الحديثة وباقتصاد متخلف منهار يعيش على الرمق ودخل مرحلة التسول يمكن لها ان تتحرك خارج حدودها دون ان تدفع الثمن غالي وعن اي مصالح اقتصادية ستدافع هذا في الوقت الذي اصبحت فيه الدول الكبرى نفسها تتجدنب التدخل المباشر وتحاول تحريك الاخرين كمرتزقة ليقوموا بالمهمة دون ان تزهق روح واحدة لمواطنيها المؤمنين براي عام قوي في هذا الوقت يبدوا ان نظام الكابرانات استيقض متاخرا كعادته واراد اللعب بما كان الناس يلعبونه في صباهم اي مراهقة متاخرة فالنظام الكابراني متخلف ومتاخر عقليا و لا يستوعب بسرعة الا بعد مرور زمن طويل ويحب لعبة الفهلوة وادعاء القوة الزائفة اللهم الا اذا كان الكابرانات امام شح الموارد يريدون ان يتحولوا الى جيش مرتزقة تحت الطلب بمقابل مادي فهذا شان اخر وله تحليل اخر

  6. تيعقيدين

    والله إلا كايضحكونا مساكين تلفات لهم الجرية اصبحو كشابة المطلقة ولا أحد يتقدم لزواجيها وهراب عليها الزمن وهي تطوف وتلف وتوشهير نفسها في كل مكان لعلا واسا ان يراها أحد ونسات أن أخبارها سبقتها والرجال يبحثون على بنات الأصل* العصابة تخرج في كل مرة بلااقول بدون أفعال يريدون فقط هل باقي في هدا الكون من يستميع لهم لأنهم وصيبو بأمراض لأ دواء لهم أخطر مراض هوا الحقد القديم والحقد القديم هدا صاحبهو لا ينام لايكول لايتزوج لايرتح لهو بال لأ يوفكر إلا بحجة واحدة هيا الإنتقام وأيضا مراض العظامة عندما يراء شخص بأنه أفهم واعقل وأحسن من الجميع فكل ميفعله يراهو حسنا ونحن نرجو من الله سبحانه وتعالى أن يهديهم فإن لم يهديهم نسأله أن ويزلزل الأرض من تحت أقدامهم ويجميد الدم في عروقهم حتى يتمنون الموت فلم يجده ويريح المستضعفين منهم امين

  7. ياسين إبن الذين

    هذا المقال يوثق ما قام به وزير خارجية الجزائر الحالية صبري بوقادوم --- https://bit.ly/3g6b3nv --- في هذا المقال، يشرح كاتبه الامريكي الجنسية والجزائري الاصل ان حكومة تبون تتحمل مسؤولية تاريخية فيما حصل ويحصل الآن. وهذا قبل التغيير الدستوري الذي يتحدثون عنه. تدخل الجزائر في ليبيا بالجيش كان قبل التغيير التستوري، وعلى اي حال ستدفع الثمن

  8. سهيل

    هذا التغيير ليس بالمفاجئ اخرجته العصابة الحاكمة بالجزائر لتبرر الدخول مع المغرب في الحرب من اجل البوليزاريو وايضا مساندة حفتر في ليبيا لارجاع ابن القدافي المساند للجزائر في الصحراء المغربية للتذكير ان كل ما تفعله هذه العصابة الحاكمة في الجزائر ضد مصالح المغرب او كناية للمغرب فلا ييهمها في هذه الدنيا الا اضعاف المغرب واسقاط الحكم في المغرب .تتذكرون جيدا حينما اقسم هذا الحقير منعدم الاصل المسمى تبون حينما قال اقسم بالله ان برنامج الرئس سيكتمل مهما كان فهو لا يقصد الرئيس بوتفليقة وانما يقصد المقبور بومدين.

  9. من يدخل الحرب فعليه اولا ان يكون قويا اقتصاديا قبل أن يكون قويا عسكريا، و مؤمنا أقليميا و خاصة له مساندة استراتيجية بدعم من جيرانه... و الجزائر قوة منفوخة قزمتها البراميل النفطية التي اصبحت انهيار اسعارها جد مؤلمة..صدام، القذافي و الكثير هددوا بالقوة العسكرية لكنهم ركعوا بالحصار الاقتصادي...تدبير اقتصاد ايران و كوريا الشمالية في ضائقة... و خير السبل التكثل القريب القوي و الجزائر شبه بعيدة عن ذلك... حصنها المغرب بالرغم من حياده فقد يكون بالمرصاد لاي خطر قد يهدد الجزائر ليصبح عدوى على المغرب... فمن المؤكد ان انتهازية النظام الجزائري عن وعي ليعتمد على هذه الفرضية ولو انها ضعيفة قد لا تحجث.

  10. محمد بومرداس

    أعلن الجيش السوري مقتل أول جزائري كان يحارب في صفوف بشار الأسد، ضمن من يوصفون بـ”رجال المقاومة”، التي تصطف إلى جانب القوات النظامية في سوريا في حربها ضد المعارضة بشقيها الوطني والديني. ونقلت مصادر لـ “الشروق”، أن الأمر يتعلق بـ”حسين بن عيسى”، الذي قضى في معارك داريا بريف دمشق أول أمس. ويُعد حسين بن عيسى أول جزائر يعلن مقتله في سوريا. وكان مواليا لبشار الأسد

  11. بعيد عن قريب

    https://youtu.be/YElLB8QnIwA جيش اللواط الجزائري، سينيكه الليبيون. أعيد وأكرر. جيش الوفاق الليبي راح ينيك جيش اللواط الجزائري

  12. ALGÉRIEN AN0NYME

    L’ALGÉRIE EN CRISE EC0NOMIQUE DÉSASTRE USE DEVENUE STRUCTURELLE ,A LAQUELLE FAILLITE EC0NOMIQUE AVÉRÉE QUE VIENT AGGRAVER LA CHUTE VERTIGINE USE DU PRIX DU BARIL ,L' ESPAGNE QUI REN0NCE AU GAZ ALGÉRIEN COMME D AILLEURS LE P ORTUGAL QUI DURANT LE MOIS D' AVRIL PASSÉ N 'A PAS  É DE GAZ ALGÉRIEN ,LE C OR AVIRUS ET SES C0NSÉQUENCES DRAMATIQUES AUQUEL VIENDRA S 'AJOUTER LE REPRISE DU HARAK POPULAIRE MENAÇANT A LA FIN DU C0NFINEMENT QUI APPROCHE ET QUE LE RÉGIME POURRI CHERCHE A RETARDER ,UN HARAK PUISSANT QUI FAIT TREMBLER DES FESSES LE RÉGIME MILITAIRE POURRI ET VACILLANT DES MILITAIRES PÉDÉRASTES ET CELUI DE LA COCAÏNE ,0N SE DEM ANDERAIT COMMENT L 'ALGÉRIE ALLAIT S EN S ORTIR QU AND 0N SAIT QUE LE RÉGIME MAFIEUX EN PLACE A CA USE DES CAISSES DE L' ETAT MISES A SEC,NE DISPOSE PAS DE F0NDS NÉCESSAIRES POUR ACHETER LA PAIX CIVILE. LA SITUATI0N S' ANN0NCE TRÈS GRAVE ET LE RÉGIME CHANCRE,KHANZ-RIHA ET SA MARI0NNETTE DE TABOUN LA COCAINE ,CHERCHERAIT A DÉTOURNER L 'ATTENTI0N DU PEUPLE EN TENTANT DE CRÉER UNE TENTI0N AVEC LE MAROC ET AUSSI DANS LA FOURNITURE D' ARMEMENT ALGÉRIEN AU CRIMINEL HAFTAR LE BOURREAU DE S0N PROPRE PEUPLE LIBYEN ,FOURNITURE D'ARMES PAYÉES PAR L’ALGÉRIE QUI EST EFFECTUÉE SUR  ORDRE DU CHAYTAQN EL ARA IBN ZAID DES EMIRATS QUI INFLUENCE LA POLITIQUE ÉTRANGÈRE DE L ALGÉRIE PAYS DU MALYOUN CHAHHEED QUI A PERDU SA SOUVERAINETÉ.

  13. منير المغربي قاهر بني خرخر

    عادي جدا التبون شرشبيل و الكلب شنق ريحة يريدون استخدام جيش بني منقش كمرتزقة و بيعهم للامارات مقابل اموال اماراتية تساعد في شراء السميد للشعب الجيعان و في نفس الوقت الاستعداد لحماية حاسي مسعود التي سرقتها فرنسا من من ليبيا و ضمتها للخرائر ظلما و عنوانا و التي اقسم الليبيون بجميع طوائفهم من حفتر الى الوفاق كلهم يريدون استعادتها ههههه اما على جبهة الغرب اي الحدود المغربية فهم يعرفون ما ينتظرهم لو اقتربوا من الصحراء الطريحة ثم الطريحة و لا شيئ سوى الطريحة يا شنق ريحة كخخخخخ

الجزائر تايمز فيسبوك