قوات حفتر بمساعدة ملشيات الإمارات تكبد قوات الوفاق خسائر فادحة قرب قاعدة الوطية

IMG_87461-1300x866

مع انطلاق الهجوم الذي تشنه قوات حكومة الوفاق الوطني على قاعدة الوطية العسكرية التابعة للجيش الوطني الليبي جنوب غرب طرابلس صباح الثلاثاء تتحدث المصادر عن تكبد الميلشيات المهاجمة لخسائر فادحة.
وافادت شعبة الإعلام الحربي، التابعة للجيش الوطني الليبي، أن القوات الليبية تمكنت من صد هجوم لقوات حكومة الوفاق تحت غطاء جوي تركي الثلاثاء على قاعدة الوطية مما أسفر عن سقوط 40 قتيلا وعشرات الجرحى في صفوف قوات الوفاق.
وأوضحت شعبة الإعلام الحربي، في منشور عبر صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، إن "الجيش الليبي كبّد قوات الوفاق أكثر من 40 قتيلاً وعشراتٍ من الجرحى وأسر عددٍ من أفرادهم"، حسبما نقلت بوابة أفريقيا الإخبارية.

كما أفادت بأن اشتباكات عنيفة وقصفا متبادلا بالمدفعية الثقيلة اندلع بين "الجيش الليبي" وقوات الوفاق بمحوري صلاح الدين ومشروع الهضبة جنوب العاصمة طرابلـس.
وياتي الهجوم على قاعدة الوطية بعد تمكن الميليشيات من احتلال عدد من المدن في الساحل الغربي بدعم من الطائرات التركية والمرتزقة القادمين من سوريا الشهر الماضي وسط انباء عن ارتكاب تلك المجموعات جرائم بحق الاهالي والمدنيين ما اعتبر جرائم حرب.
ولا تزال تركيا تتورط في دعم المجموعات المسلحة والميليشيات سواء بالعتاد او المرتزقة رغم القرارات الدولية المنددة بسياسة التسليح لاطراف النزاع بل ويتفاخر المسؤولون الأتراك بعدم الإذعان للقرارات الدولية بانهاء الأزمة في ليبيا.
واعلنت الرئاسة التركية صراحة بان الدعم التركي لحكومة الوفاق وراء التصعيد الاخير في عدد من الجبهات حيث اشار رئيس دائرة الاتصال بالرئاسة التركية فخر الدين ألطون ان  تركيا بقيادة الرئيس رجب طيب أردوغان ستواصل الالتزام بوعودها وتعهداتها رغم وجود عناصر تزعزع الاستقرار في المنطقة في إشارة لإصرار انقرة على دعم المجموعات المسلحة.

وامام حجم التدخلات التركية وعدم قدرة المجتمع الدولي على الزام انقرة بعدم تسليح الميليشيات أعلن المشير خليفة حفتر القائد العام للجيش الوطني الليبي الاسبوع الماضي أن الاتفاق السياسي الموقع في ديسمبر 2015 والذي انبثقت عنه سلطة حكومة الوفاق الوطني، أصبح من الماضي بعد قبول القيادة العامة للقوات الليبية المسلحة التفويض الشعبي بإسقاط ذلك الاتفاق.
ويتهم آلاف الليبيين وأيضا القيادة العامة للجيش الوطني الليبي حكومة الوفاق بالتفريط في سيادة البلاد وارتهانها لتركيا وأنها أيضا (حكومة الوفاق) واجهة سياسية لجماعة الإخوان المسلمين ورهينة للميليشيات المسلحة المتطرفة.
وكان الاتحاد الاوروبي اعلن الاسبوع الماضي ان العملية البحرية الأوروبية التي أطلق عليها اسم "إيريني"، في مهمة مراقبة الحظر على الأسلحة إلى ليبيا ستبدا قريبا مع وصول أولى السفن.
وقال مسؤولون في الاتحاد الاوروبي ان إيريني ستنشر وسائطها في شرق المتوسط وستراقب جميع السفن التي يشتبه بأنها تحمل أسلحة ومقاتلين إلى ليبيا التي ينهشها النزاع.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ابو نوح

    من هم اصحاب الحق واليقين ؟؟؟ هل الذين يدافعون عن الحكومة الشرعية ؟؟؟ او الذين يساندون مجرما الذي يريد اعطاء البلد وثرواته لاعدء الوطن والدين ؟؟؟ ومن هو الجيش الليبي ؟؟؟ هل الجيش الليبي هو الذي يتكون من المرتزقة السودانيين والروس والمصريين والتشاديين والبوليزاريو ووووو . تحت امراة مجرم حرب موهوس بالسلطة ؟؟؟ اتمنى من تركيا ان تزيد من دعمها وتكثر منه لانها تدعم الشرعية واصحاب الحق واليقين . اما المجرم حفتر ان تمكن من فرض وجوده على الارض ، كان الله في عون ليبيا . سوف تصبح في خبر كان . وسوف يصبح المجرمون هم من يتحكمون في رقاب العباد والبلاد . امثال حفتر والسيسي وبشار والحوثي ...

  2. القمري  ( الامبراطورية المغربية  )

    ههههه صاحب المقال لحاس جزمة حفتر ..... صنع الانتصارات و الصولات والجولات على الورق و في جمجمته المتخلفة ...... واصبح عنده المشير المهزوم دوما من عهد القذافي بطلا و صاحب انتصارات على الورق .... و الحكومة الشرعية المعترف بها دوليا مرتزقة وخونة .... سبحان الله .... فقط السؤال كم اخذ الصحفي من رز طحنوك بن شخبوط ال طقعان ..... الله يورينا وجهك

  3. سليمان

    اقدم اعتداري للشعب الليبي الشقيق لاننا لا نستطيع مساعدته في محنته الكبيرة، فنحن شعب مغاربي مغلوب على امره..نعرف ان بلادكم اصبحت اطماعا للدول العربية الشريرة التي ترى فكم مدغة سائغة..لا حول و لا قوة الا بالله..و الله لو كنا نحن كمغاربة و جزائريين متحدين، لما تجرأ على دولة ليبيا او على اي دولة مغاربية هؤلاء المنافقين و العملاء الدين يتهافتون على استغلال خيرات ليبيا الشقيقة..و الله اخرج عاقبتكم على خير

  4. سليمان العربي

    - حفتر في الاصل متقاعد عسكري عاش في أمريكا يعود ويصير مشيرا - ملشيات حفتر غير معترف بها عالميا تسميها الامارات جيش ليبي ! - الوفاق استعان بتركيا لما استعان حفتر بالامارات، فالتدخل من كل جهة - الوفاق معترف به عالميا لهذا تركيا تدعم الشرعية - حفتر هو أول من حارب السلام ونشر الحرب على حدودنا وهو يسعى لنشر النار في المغرب العربي بعدما نشرها في المشرق العربي فإن كنت مسلما غير لحاس، فمع من تتضامن؟

  5. ابو نوح

    ماذا يريدون المرتزقة الذين جاؤوا من السودان ومصر وروسيا والتشاد والبوليزاريو وووووو ؟؟؟ وما دخلهم في هذا البلد ؟؟؟ وما هي المهام التي انيطت بهم ؟؟ هؤلاء ومن وراءهم يريدون إبادة الشعب الليبي الشقيق بأكمله ويحرره من أبناءه ورجاله ونساءه ومن كل احراره وشرفاءه . لينفردوا بكل ثرواته الطبيعية التي سوف تصبح طعما ساءغا للدول التي تطمع في هذه الخيرات كروسيا وفرنسا وو . اما السيسي وحفتر هم مجرد مسخرين وبيادق ... في يد الجهات المعروفة

  6. عابر سبيل

    لماذا الحكم على الأشخاص من دون معرفة ملابسات الأحداث ؟ الحكومة المعترف بها جاءت بناء على اتفاق الصخيرات ولكن في نفس الوقت كان أيضا برلمانا انبثقت عنه تلك الحكومة ورئيسه كان ولا زال هو صالح عقيلة الموجود في الشرق مع مجموعة من النواب الذين يشكلون السند القانوني لحفتر أما برلمان طرابلس فهو مجموعة من ممثلي المجموعات الإسلامية التي يعتبرها الشرق الليبي مجموعات إرهابية وقد تم انتخابهم بعد اتفاق الصخيرات إدن جزء من المشروعية يوجد في طرابلس وهي الحكومة والجزء الثاني يوجد ف في بنغازي وهو البرلمان الذي يرأسه عقيلة عندما اشتد الخناق على طرابلس من طرف حفتر أعلنت الزاوية النفير العام وأعلنت مصراتة النفير العام بالله عليكم في أي جيش في العالم سمعتم بمصطلح النفير العام ؟ ألا يعني ذلك أنهم مجموعات من الإخوانيين يريدون أن يعبدوا ليبيا إلى العصور الأولى للإسلام ؟ لأننا لم نسمع بالزفير العام سوى في الفتوحات الإسلامية. أتحدى أيا كان أن يعلن السراج على موقف ضد أي جماعة من الجماعات الإسلامية في الغرب حتى وإن كانت موالية للدواعش. الجيش التابع لحكومة الوفاق هو ليس جيشا بالمفهوم العام وإنما مجموعات تنسق بينها وتنسق مع نواة جيش تابع للحكومة ولا يتبع لأي جماعة أو مدينة. والدليل هو لماذا تعلن الزاوية أو مصراتة النفير ولا يتم إعلانه من طرف القائد العام لهذا الجيش ؟ هذا يؤكد أن كل جماعة تسيطر على مدينة ولها جيش خاص بها ولا يعترفون بقيادة طرابلس وإنما فقط ينسقون معها. الحرب لن تنتهي طالما أن هناك ليبيين يريدون إقصاء ليبيين آخرين الوفاق يريدون إقصاء حفتر ومن يمثل وحفتر يريد القضاء على مجموعات ليبية قبل التفاهم مع بقية الليبيين وكل طرف له من يسانده ويدعمه بالمرتزقة والسلاح ليكن في علم الجميع أن الداعمين لا يريدون انتصار هذا الطرف أو ذاك وإنما فقط استمرار النزاع واستنزاف خيرات البلد الطبيعية والبشرية اللهم في هذا الشهر المبارك احقن دماء اللبيين

الجزائر تايمز فيسبوك