رزيق يعاين مدى تطبيق التدابير الوقائية ببوفاريك

IMG_87461-1300x866

أجرى وزير التجارة كمال رزيق، زيارة فجائية لمحلات بيع الحلويات التقليدية ببوفاريك (ولاية البليدة) للوقوف على مدى تطبيق التدابير الوقاية للحد من انتشار وباء كورونا التي اقرتها التعليمة الوزارية المشتركة المتعلقة بالإجراءات الصحية الخاصة بإستئناف بعض الأنشطة التجارية، حسبما افاد به بيان للوزارة.

وجاء في البيان أنه "تنفيذا للتعليمة الوزارية المشتركة بين وزارة التجارة ووزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية المتعلقة بالإجراءات الخاصة باستئناف بعض الأنشطة التجارية، قام وزير التجارة كمال رزيق يوم الخميس بزيارة فجائية لمحلات بيع الحلويات التقليدية ببوفاريك وذلك للوقوف على مدى تطبيق التدابير الوقاية الصحية للحد من انتشار جائحة كورونا".

وأكد السيد رزيق خلال هذه الزيارة على "إلزامية ارتداء التجار للكمامات والقفازات والمآزر"، مشددا في نفس الوقت على ضرورة "التطهير المستمر للمساحات المخصصة للزبائن مع الحرص على تنظيم الدخول والخروج من المحلات بالاحترام الصارم لقواعد التباعد الاجتماعي"، يضيف ذات المصدر.

من جانب آخر، حث الوزير الباعة على ضرورة "وضع النقود المعدنية في محلول للتعقيم إلى جانب وضع مطهر كحولي تحت تصرف الزبائن لتفادي انتشار العدوى مع اقتصار الولوج إلى المحل التجاري على زبونين أو ثلاثة مرة واحدة على الأكثر".

في هذا الصدد وقصد التطبيق الصارم للتعليمة الوزارية المشتركة قال السيد رزيق أن "مكاتب حفظ الصحة التابعة للبلديات وفرق الرقابة المختلطة واعوان الشرطة القضائية والمصالح التابعة لوزارة التجارة الفلاحة مكلفين بفرض احترام ووضع حيز التنفيذ التدابير الوقائية مع تعزيزها عند الحاجة بالموارد البشرية".

كما كلف الوزير المدير الولائي للتجارة لولاية البليدة على والوقوف شخصيا على مدى تنفيذ هذه الإجراءات و"التدخل المباشر في حال الإخلال بأحد شروط الوقاية الصحية من خلال السحب الفوري للسجل التجاري او الغلق النهائي للمحل محل المخالفة"، يضيف بيان الوزارة .

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك