العاهل المغربي يعفو عن آلاف المعتقلين لضروف إنسانية

IMG_87461-1300x866

قالت مصادر رسمية اليوم الأحد، إن العاهل المغربي الملك محمد السادس أصدر عفوا عن 5654 معتقلاً؛ خوفاً من تفشي فيروس كورونا المستجد في السجون.

وقالت وزارة العدل في بيان، إنه تم اختيار المستفيدين من هذا العفو بناء على “معايير إنسانية وموضوعية مضبوطة، تأخذ بعين الاعتبار سنهم، وهشاشة وضعيتهم الصحية، ومدة اعتقالهم، وما أبانوا عنه من حسن السيرة والسلوك والانضباط، طيلة مدة اعتقالهم”.

كما أوضح بيان الوزارة أنه سيتم الإفراج عنهم على دفعات “للظروف الاستثنائية المرتبطة بحالة الطوارئ الصحية، وما تفرضه من اتخاذ الاحتياطات اللازمة”.

وأضاف البيان أنهم سيخضعون “للمراقبة والاختبارات الطبية، ولعملية الحجر الصحي اللازمة في منازلهم، للتأكد من سلامتهم”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. خالد غانم الرشيدي

    عــاجل:‘‘محمد بن سلمان يباغت الجميع بتهديدات خطيرة‘‘رح اقص رؤوسكم واحد واحد‘‘؟ !والرعب يسيطر عليهم؟ !من قصد بالتهديد ؟ كما هو معروف ان المهددون هم كل من يعارض افعاله واعماله الاجرامي والارهابية من عامة الناس وممن ينصحه ويدله على طريق الحق والعدل والسداد من المشايخ وهيئة حقوق الانسان والصحافيين في السعودية" والامراء من آل سعود الدين يطمعون في الحكم وهم الاخطر على محمد بن سلمان" السابقون في الذكر ليس لهم اطماع في الحكم ولكن محمد بن سلمان لا يرد احد ان يتدخل في اعماله حتى ومه التي ولدته اعتبرها من المعارضين" انه صبي مراهق سفيه كما جاء في الحديث الشريف  (عن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أعوذ بالله من إمارة الصبيان . قالوا وما إمارة الصبيان ؟ قال : إن أطعتموهم هلكتم ، وإن عصيتموهم أهلكوكم موقوف عليه وفي معجم الطبراني عنه رضي الله عنه قوله : في كيسي هذا حديث لو حدثتكموه لرجمتموني ثم قال : اللهم لا أبلغن رأس الستين قالوا : وما رأس الستين ؟ قال : إمارة الصبيان وبيع الحكم، وكثرة الشرط والشهادة ، ويتخذون الأمانة غنيمة ، والصدقة مغرما ، ونشو يتخذون القرآن مزامير . ونحن اليوم في عهد حكم الصبي محمد بن سلمان وزمرته الضالة المضللة من مشايخ ودعاة ومسؤولون مدنيين وعسكريين ودوله تريد الكسب والاستحواذ على ثروات البلاد واموال الشعب" لكن الله تعالى له بالمرصاد هو من تعاون معه على كفره وضلاله :-

  2. خالد غانم الناصر

    نيويورك تايمز: كورونا يضرب 150 من أفراد العائلة المالكة في السعودية والملك سلمان يعزل نفسه في جزيرة على البحر الأحمر. يقول الله سبحانه وتعالى ﴿ قُلْ هُوَ الْقَادِرُ عَلَى أَنْ يَبْعَثَ عَلَيْكُمْ عَذَابًا مِنْ فَوْقِكُمْ أَوْ مِنْ تَحْتِ أَرْجُلِكُمْ أَوْ يَلْبِسَكُمْ شِيَعًا وَيُذِيقَ بَعْضَكُمْ بَأْسَ بَعْضٍ انْظُرْ كَيْفَ نُصَرِّفُ الْآيَاتِ لَعَلَّهُمْ يَفْقَهُونَ ﴾ [الأنعام 65] ويقول سبحانه ﴿ كَدَأْبِ آلِ فِرْعَوْنَ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا فَأَخَذَهُمُ اللَّهُ بِذُنُوبِهِمْ وَاللَّهُ شَدِيدُ الْعِقَابِ ﴾ [آل عمران: 12] ﴿ أَفَأَمِنَ الَّذِينَ مَكَرُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ يَخْسِفَ اللَّهُ بِهِمُ الْأَرْضَ أَوْ يَأْتِيَهُمُ الْعَذَابُ مِنْ حَيْثُ لَا يَشْعُرُونَ * أَوْ يَأْخُذَهُمْ فِي تَقَلُّبِهِمْ فَمَا هُمْ بِمُعْجِزِينَ * أَوْ يَأْخُذَهُمْ عَلَى تَخَوُّفٍ فَإِنَّ رَبَّكُمْ لَرَءُوفٌ رَحِيمٌ ﴾ [النحل 45 - 47] قالت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، إن فيروس كورونا أصاب العشرات من أفراد العائلة المالكة في السعودية، حسب معلومات حصلت عليها وأوردت الصحيفة أن الملك سلمان، وولي عهده، الأمير محمد، يعزلان نفسيهما في موقعين منفصلين على ساحل البحر الأحمر، خشية التقاط العدوى. وأضافت الصحيفة، في تقريرها، أن أمير الرياض، فيصل بن بندر بن عبد العزيز آل سعود، في المستشفى حاليا، قيد العناية الفائقة، بعد ستة أسابيع من إعلان أول إصابة في المملكة. وذكرت الصحيفة أن نحو 150 أميرا وأميرة من أفراد العائلة المالكة الممتدة، قد أصيبوا بالوباء، وأن الأطباء في مستشفى الملك فيصل الذي يُعالج فيه أفراد الأسرة الحاكمة، وُضعوا في حالة تأهب، و" طُلب منهم الاستعداد لاستقبال كبار الشخصيات ووفقا لرسالة إليكترونية أرسلتها إدارة المستشفى للعاملين فيه قالت نيوريورك تايمز إنها اطلعت عليها، فإن "المشفى يعمل على تجهيز نحو 500 سرير، وطُلب من العاملين فيه إجلاء المرضى، في أسرع وقت ممكن، لإفساح المجال أمام علاج أفراد الأسرة الحاكمة في السعودية " سلمان هرب من الموت ونسمع دعايات عن انه يحفظ القران الكريم ومن آيات القران التي يحفظها سلمان هده الآية وقوله تعالى  ( قل إن الموت الذي تفرون منه فإنه ملاقيكم ثم تردون إلى عالم الغيب والشهادة فينبئكم بما كنتم تعملون  ) كقوله تعالى في سورة النساء  (أينما تكونوا يدرككم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة  ) والله يا سلمان ان اجرامك اعظم من اجرام فرعون ايها الانسان مثلك ارهابي مجرم يثوب الى الله تعالى ويستغفره - ويفرج عن اولياء الله تعالى والحقوقيين والصحافيين وغيرهم من السجون - ويتوقف عن ممارسات الظلم ضد الرعية والاجرام ضد دول الاسلام ومحاربتها وقتل شعوبها المسلمة - من واجبك كمسؤول يهتم بأعظم بلد ودولة في العالم - ها انت اغضبت الله ربك الدي آتات الحكم وامدك بالثروات والاموال وامدك بشعب مسلم مطيع لله تعالى وفي النهاية تغدر بربك وبرعيتك والنتائج يا سلمان غضب الله ينزل عليك وعلى نظامك وعلى اعوانك حكام الدول العربية الخونة والحكام المشركين الدين يحاربون الله ورسوله والمسلمين – الآن انت هارب من الموت في البحر وموتك محقق بدون ان يصيبك فيروس كورونا - وليس انت ممن يحفظ كتاب الله مادا يقول الله تعالى في هده الآية  (وَإِذْ فَرَقْنَا بِكُمُ الْبَحْرَ فَأَنْجَيْنَاكُمْ وَأَغْرَقْنَا آلَ فِرْعَوْنَ وَأَنْتُمْ تَنْظُرُونَ ) اعتبر يا سلمان واتقي الله ربك ولا تشوه سمعت الاسلام والمسلمين :-

الجزائر تايمز فيسبوك